ما المقصود بالاوتاد في سورة الفجر

ما المقصود بالاوتاد في سورة الفجر

ما المقصود بالاوتاد في سورة الفجر، فَالقرآن الكريم هو نهج البلاغة الذي استقت منه اللغة العربية قواعدها وجماليتها ومعانيها، وهو مورد هذه اللغة التي تتصف بمفرداتها المتميزة، والتي عادة ما تأخذ كلماتها معانٍ مختلفة، كما هو الحال مع هذه الكلمة التي ذكرت في القرآن الكريم، ولها دلالة ومعنى محدد أراد الله تعالى أن يبينه لنا، وفي مقالنا اليوم عبر موقع مقالاتي سوف نتعرف على معنى هذه الآية ومن المَقصود بها.

سورة الفجر

سُورة الفَجر من السُور المكية، التي نزلت على النبي -عليه الصلاة والسلام- في مكة المكرمة، وعدد آياتها ثلاثون آية، وعدد حروفها 573 حرفاً، وعدد كلماتها 139 كلمة، وترتيبها في القرآن من حيث ترتيب السور، هي الآية 89، وسميت السُورة بهذا الاسم نسبة إلى القسم الذي أقسمه الله تعالى في بداية السُورة، حيث أقسم الله تعالى بالفجر والليالي العشر، قال الله تعالى في كتابه الحكيم: {وَالْفَجْرِ * وَلَيَالٍ عَشْرٍ * وَالشَّفْعِ وَالْوَتْرِ * وَاللَّيْلِ إِذَا يَسْرِ * هَلْ فِي ذَلِكَ قَسَمٌ لِذِي حِجْرٍ}[1].

شاهد أيضًا: لماذا سميت سورة هود بهذا الاسم

ما المقصود بالاوتاد في سورة الفجر

جاء لفظ الأوْتاد في سُورة الفَجر في قوله عز وجل: {وَثَمُودَ الَّذِينَ جَابُوا الصَّخْرَ بِالْوَادِ * وَفِرْعَوْنَ ذِي الْأَوْتَادِ}[2]، وفي ما اتفق عليه أهل العلم بالتفسير أنها تعود على فِرعون وآله بالتحديد، ولكن هناك تفسيرين للمقصوُد فيها، الأول، أن المقصُود بها الأوتاد التي يربط فرعون بها المعذبين، حيث كان يقوم بربطهم إلى أربعة أوتَاد مشدودة إلى أربع قوائم، ويتم تعذيبهم ورمي الصخور عليهم فتشجهم ويهلكون، وقيل أنهم جنوده الذين كانوا سبباً في توطيد أركان ملكه، والتفسير الثاني لدى بعض المفسرين قالوا أن الأوتَاد المنسوبة لفرعون دلالة على أنه صاحب الأبنية المعروفة عنهم وهي الأهرامات، والله تعالى أعلم.[3]

شاهد أيضًا: تفسير اية بئس الاسم الفسوق بعد الايمان

ما المقصود بالاوتاد في سورة الفجر اسلام ويب

لقد ذكر العلماء على موقع إسلام ويب معنى هذه الكلمة التي ذكرت في الآية رقم 10 من سُورة الفَجر، وجاء في تفسيرها ما يلي:[3]

فقد جاء في تفسير الطبري وابن كثير وغيرهما عن ابن عباس -رضي الله عنهما- قال: الأوتاد: الجنود الذين كانوا يشدون أمره، وعلى ذلك فالمقصود بالأوتاد أركان ملكه، وقال بعضهم: كان يربط الرجل في كل قائمة من قوائمه في وتد، ثم يرسل عليه صخرة عظيمة فيشرخه بها، وعلى هذا التفسير: فإنه كان يستخدم الأوتاد المعروفة لتعذيب الناس، وفي أيسر التفاسير لأسعد حومد: وقيل إن معنى – ذو الأوتاد – هو أنه صاحب الأهرامات والأبنية الفخمة المترسخة في الأرض كالأوتاد.

بهذا القدر نصل الى نهاية مقالنا الذي كان بعنوان ما المقصود بالاوتاد في سورة الفجر، والذي تعرفنا من خلاله على معنى هذه الكلمة في أكثر من تفسير، كما تعرفنا على سُورة الفَجر وكافة المعلومات عنها.

المراجع

  1. ^سورة الفجر , الآيات من 1 إلى 5
  2. ^سورة الفجر , الآيتان 9 و 10 
  3. ^islamweb.net , تفسير قوله تعالى (وفرعون ذي الأوتاد) , 17/09/2022

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.