ما الجهاز العصبي الذي تسيطر عليه منطقة تحت المهاد في الدماغ

كتابة ALAA - تاريخ الكتابة: 14 أكتوبر 2021 , 15:10
ما الجهاز العصبي الذي تسيطر عليه منطقة تحت المهاد في الدماغ

ما الجهاز العصبي الذي تسيطر عليه منطقة تحت المهاد في الدماغ ؟ هذا السؤال انتشر كثيرًا في الفترة الأخيرة بين الطلاب في المملكة العربية السعودية، فهم كُلفوا بالإجابة عليه من معلمين مادة العلوم، ولذلك سوف يتم الإجابة عليه في هذه المقالة اليوم.

تشريح تحت المهاد

منطقة تحت المهاد هي المنطقة التي تربط بين الجهاز الإفرازي والجهاز العصبي، وهي جزء صغير من المخ، وتوجد في وسط القاعدة الدماغية، وقريبة من الغدة النخامية، وتحاوط الجزء البطني من البطين الثالث، وتسيطر هذه المنطقة على كم كبير من وظائف الجسد، فهي تحتوي على ثلاث أجزاء، وكل جزء فيهم يمتلك نوى عبارة عن عدد من الخلايا العصبية تعمل على وظائف حيوية معينة، مثل: التحكم في الشهية، والحفاظ على العمليات الفسيولوجية اليومين، والسيطرة على السلوك الجنسي.

ما الجهاز العصبي الذي تسيطر عليه منطقة تحت المهاد في الدماغ

الجهاز العصبي الذي تسيطر عليه منطقة تحت المهاد هو الجهاز العصبي الذاتي “ASN”، وهذا الجهاز يتحكم في الأعصاب الحركية الطرفية، وفي العمليات الحيوية الداخلية التي تقوم بها أعضاء الجسم لكي تحافظ على الاتزان، وذلك عن طريق ردود الفعل.

شاهد أيضًا: ماذا تسمى الخلايا العصبية التي تستقبل المنبه في الجلد والعيون

وظيفة ما تحت المهاد

تتكون منطقة ما تحت المهاد من ثلاثة أجزاء، وكل قسم فيهم له وظيفة معينة، وسوف يتم عرض وظيفة كلًا منها من خلال الآتي:

المنطقة الأمامية

تحتوي على النوى فوق البصرية، والنوى المجاورة للبطين، وتمتلك نوى ثالثة تعمل على إفراز الهرمونات التي تحفز الغدة النخامية القريبة لإفراز هرمونات أخرى، وأنواء هذه المنطقة يعملون على تنظيم درجات الحرارة بداخل جسد الشخص، وذلك من خلال إفراز العرق.

المنطقة الوسطى

تحتوي على النوى البطنية والنوى القوسية، وتساهم النوى البطنية في السيطرة على الشهية، فين حين أن النوى القوسية تساعد في إفراز هرمونات النمو، فهي تتفاعل مع الغدة النخامية وتجعلها تُنتج الهرمون الأساسي في عملية النمو الذي يمر بها الجسد.

المنطقة الخلفية

تحتوي المنطقة الخلفية على نواة واحدة وهي نوى الثدي، وهذه النواه تعتبر مكملة لعمل الأنواء التي توجد في المنطقة الأمامية من تحت المهاد، فهي تعمل على تنظيم درجات الحرارة بالجسد أيضًا، ويظن بعض العلماء أن هذه النواه تتشارك في عمل الذاكرة.

شاهد أيضًا: ما التراكيب التي تنتج السيال العصبي .. وظيفة السيالات العصبية

ضرر ما تحت المهاد

توجد بعض الأمور التي تؤدي إلى حدوث خلل وظيفي في منطقة تحت المهاد وتؤثر على عملها، وهم ما يلي:

  • حدوث بعض الإصابات العنيفة في الرأس.
  • الخلل الوراثي، كنقص هرمون النمو بداخل الجسم، أو وجود عيوب خلقية بداخل الدماغ.
  • حدوث ورم في منطقة ما تحت المهاد أو بالقرب منها.
  • جراحات الأعصاب.
  • مرض المناعة الذاتية.

ويؤدي الخلل الوظيفي في منطقة ما تحت المهاد إلى حدوث العديد من الاضطرابات، ومنها:

  • زيادة التبول والعطش: فإن لم تفرز منطقة ما تحت المهاد كمية كافية من هرمون الفازوبريسين تقوم الكلى بفقد كمية كبيرة من المياه، وهذا بدوره يؤدي إلى زيادة الشعور بالعطش وكثرة التبول.
  • قصور الغدة النخامية: عندما يحدث خلل في منطقة ما تحت المهاد فإن هذا يؤثر على إنتاج بعض الهرمونات من الغدة النخامية.

هرمونات ما تحت المهاد

تسيطر الغدة النخامية ومنطقة ما تحت المهاد سويًا على معظم الغدد التي تُفرز هرمونات الجسد، والهرمونات التي تفرزها منطقة ما تخت المهاد هي:

  • الهرمون المطلق للثيروتروبين (TRH): وهذا الهرمون يعمل على تحفيز الغدة الدرقية لإنتاج هرمونات التمثيل الغذائي، والنمو، ومستوى الطاقة.
  • هرمون الأوكسيتوسين: هذا الهرمون يسيطر على عدد كبير من السلوكيات العاطفية، منها الثقة، وسلوك الأمومه، والسلوك الجنسي.
  • هرمون كورتيكوتروبين (CRH): يساهم في عملية التمثيل الغذائي، ويرسل إشارة للغدة النخامية لتقوم بإفراز هرمون القشرة الكظرية (ACTH).
  • الهرمون المضاد لإدرار البول (فازوبريسين): يعمل هذا الهرمون كمنظار لكليتي الجسم وينباها على كمية المياه التي يجب أن تحتفظ بهم، وكذلك فهو يعمل على تنبيه الغدة النخامية لكي توقف إنتاج هرمون النمو.
  • الهرمون المطلق لموجهة الغدد التناسلية (GnRH): هذا الهرمون يحفز الغدة النخامية على إفراز بعض الهرمونات التناسلية كهرمون تنشيط الحوصلة، وهرمون تنبيه الجريب.

شاهد أيضًا: فراغ صغير ينتقل عبره السيال العصبي

إمكانية استئصال الغدة تحت المهاد

توجد بعد الأمراض التي يجب فيها أن يتم التدخل الجراحي واستئصال جزء من منطقة تحت المهاد، ومن هذه الأمراض هو وجود ورم في منطقة تحت المهاد أو بالقرب منها، وهذا ما يستدعي أن يُستصئل مع أخذ جزء من المنطقة المصاب بها، ويؤدي هذا الاستئصال إلى خلل في بعض الهرمونات التي تنتجها الغدة في منطقة تحت المهاد، وهذا يسبب الإحساس بالتعب، كما يؤدي إلى حدوث اضطرابات في الدورة الشهرية، وخلل في بعض أنشطة الجسم.

وهكذا تم تقديم الإجابة الصحيحة على سؤال ما الجهاز العصبي الذي تسيطر عليه منطقة تحت المهاد في الدماغ ، وتم عرض تشريح لمنطقة تحت المهاد، وتم التعرف على الوظائف التي تقوم بها، والهرمونات التي تفرزها، وفي نهاية المقال تم التحدث عن إمكانية استئصال جزء من الغدة تحت المهاد.