لماذا سميت مصر بهذا الاسم فى اللغة العربية و EGYPT فى اللغة الانجليزية

كتابة layla - تاريخ الكتابة: 13 مارس 2021 , 20:03 - آخر تحديث : 13 مارس 2021 , 20:03
لماذا سميت مصر بهذا الاسم فى اللغة العربية و EGYPT فى اللغة الانجليزية

لماذا سميت مصر بهذا الاسم ، اختلف المؤرخون عن سبب تسمية مصر بهذا الاسم، اعتقد البعض أن يعود اسم مصر إلى أصول عربية، حيث أن كلمة مصر تعمي قطر وجمعها أقطار وبالتالي مصر تُجمع أمصار على نفس الوزن، ولكن يوجد رأي آخر  لبعض العلماء والمؤرخون يقولون بأن كلمة مصر مشتقة من مشر أو مجر، وهذه الكلمات تعني المكان المكنون أو المحصن.

لماذا سميت مصر بهذا الاسم

إذا كنت تتساءل يومًا لماذا سميت مصر بهذا الاسم !، ولكن لم تحصل على إجابة حتى وقتنا الحالي، إذا يمكنك أن تحصل على إجابة المؤرخون وكبار العلماء، والإجابة هي:

  • تعتبر مصر من إحدى دول العالم ذات الحدود الطبيعية والآمنة، ميزها الله عز وجل عن غيرها من البلدان عندما ذكرها في القرآن الكريم، تم تسهيل كلمة مشر أو مجر عند تبديل حرف الشين والجيم بالصاد.
  • ورد اسم مصر في القرآن الكريم والتوراة، وهذا منذ القرن الرابع عشر، كما ورد العديد من التسميات المختلفة لدولة مصر، يرى البعض أن كلمة مصر تشبه الكلمة العبرية ” ميتزرايم”، كما تشبه كلمة ” مصرو” في اللغة الأكادية، ولذا يظن بعض المؤرخون أن هناك علاقة بين مصر واللغات السامية.
  • كما يوجد الكثير من الصيغ الأكادية لكلمة مصر تترجم على أنها الحدود، وهذا يعتبر أمر منطقي لموقع مصر الفاصل بين القارات، ذكرت أيضًا كلمة مصر في الكثير من اللغات العالمية الأخرى ومنها: اللغة الآشورية، والبابلية، والفينيقية.

شاهد أيضًا: لماذا يوجد للمطر اكثر من رائحه

تسمية اسم مصر تبعًا للأشخاص

لماذا سميت مصر بهذا الاسم من الأسئلة المتكررة بشكل كبير من قبل العديد من الأشخاص، خاصًة أن هناك فريق من العلماء يقولون بأن مصر من الأسماء التي اشتقت من أسماء أشخاص، ومن هؤلاء الأشخاص هم:

  • مصر الأول: وهو مصريم بن مركائيل بن دواييل بن غرياب بن آدم.
  • مصر الثاني: وهو مصرام بن نقراوش الجبار بن مصريم.
  • مصر الثالث: وهو مصر بن بيصر بن حام بن نوح، أطلق هذا الاسم على مصر بعد حدوث الطوفان.

 لماذا سميت مصر ب Egypt

اختار المصريون كتابة اسم (حت- كا- بتاح  (Hwt-ka-Ptah)، وهو يدل على معبد بتاح الخاص ببلادهم، كما أنه كان احدى الآلهة القدامى، وكان يطلق تلك الاسم باللغة اليونانية بهذا الشكل Aegyptos، قاموا اليونانيون باستخدام هذا الاسم للدلالة على مصر وملك مصر وهو رمسيس.

إذا قمنا بالرجوع إلى كتابة هوميروس سوف نلاحظ أن  في كتابه الشهير ” أوديسه” يظهر فيه أن اليونانيين يجدون صعوبة في نطق حرف H، وبالتالي كانوا يقومون باستبدالها بحرف K، فأصبح نطق كلمة مصر بهذا الشكل: ” ايجوبت”، ثم تم إضافة حرف السين إليها في النهاية لكي تصبح ” ايجوبتس”، ومن هذا الاسم اليوناني تم اشتقاق الاسم الإنجليزي لدولة مصر، حتى تصبح Egypt وتستمر إلى وقتنا الحالي.

شاهد أيضًا: لماذا سمي جبل طارق

أسماء أخرى أطلقت على مصر

إذا مازال لديك سؤال لماذا سميت مصر بهذا الاسم وتريد أن تحصل على إجابة، فيجب أن تعرف أن مصر أطلقوا عليها الكثير من المسميات حتى أصبحت مصر في يومنا الحالي، ومن الأسماء التي أطلقت على مصر قديمًا:

  • كمت، تم إطلاق اسم كمت على دولة مصر وهذه دلالة على خصوبة أرضها، بسبب نهر النيل الذي كانت مصر تترعرع على جانبية وكان مركز للزراعة لدى كافة المصريين، وعلى الرغم من وجود الكثير من الأسماء لدولة مصر إلا أن اسم كمت كان هو الأكثر استخدامًا.
  • دشرت، أطلق هذا الاسم على دولة مصر ويُعني الأرض الحمراء أو الأرض الصحراوية، وهذا يرجع إلى أن مصر في السابق كانت صحراوية بشكل كبير قبل اكتشاف حرفة الزراعة على جانبي نهر النيل.
  • تاوي، اطلق هذا الاسم على مصر ويعني الأرضين، أي دلالة على بُعد منطقة الصعيد والدلتا، ويعد من الأسماء التي تم تداولها لفترة طويلة لمصر.
  • ايدبوي، من الأسماء التي تدل على الضفتين وهي دلالة على الضفة الشرقية والغربية لنهر النيل، في الشرق كانت تتواجد مدينة الأحياء وكان النهر يمر بين أحيائها، وكان يفصلها عن الغرب مدينة الموت وهذا يرجع إلى أنها صحراوية، في هذه المدينة الصحراوية كان يتم تحنيط الجثث ودفنهم.

شاهد أيضًا: لماذا سميت الشبكة العنكبوتية بهذا الاسم

لماذا تُلقب مصر بأم الدنيا

يتساءل البعض عن لماذا سميت مصر بهذا الاسم، والبعض الأخر يتساءل حول لماذا نقول عن مصر أم الدنيا، لكي تتعرف على مصدر هذه المقولة، يجب عليك أن تعلم جيداً بأنها مقولة حقيقية وصريحة وواضحة في معناها، ومن مصدرها هو:

  • لقب أم الدنيا هو نسبة إلى السيدة سارة زوجة نبي الله إبراهيم عليه السلام، كانت من مصر وتزوجها خليل الله من مصر ومن ثم انتقلوا إلى العيش في الجزيرة العربية وقاموا بتعميرها، وهناك رفع إبراهيم وإسماعيل قواعد البيت العتيق.
  • كانت هذه المقولة عبارة عن نسبة إلى السيدة سارة أم سيدنا إسماعيل عليهما السلام، وفي حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم قال:” إنكم ستفتحون أرضاً يذكر فيها القيراط، فاستوصوا بأهلها خيراً، فإن لهم ذمة ورحماً”، قال هنا الزهري:” الرحم باعتبار هاجر، والذمة باعتبار إبراهيم عليه السلام، والذمة هي: الحرمة والحق.
  • يُعد هذا التفسير معروف لدى الجميع، ولكن قال الرحالة ابن بطوطة في كتابه:” رحلة ابن بطوطة – تحفة النظَار في غرائب الأمصار وعجائب الأسفار”، يعتبر من الكتب التي استمر في كتابتها لمدة 30 عام من أجل الكتابة عن كل دولة.
  • وصل ابن بطوطة إلى مصر عام 1325م، وقال عنها:” ثم وصلت مصر وهى أم البلاد، وقرارة فرعون ذي الأوتاد، ذات الأقاليم العريضة والبلاد الأريضة، المتناهية في كثرة العمارة، المتناهية بالحسن والنضارة.. قهرت قاهرتها الأمم، وتمكنت ملوكها نواصي العرب والعجم”.

اسم مصر أيام الفراعنة

كلمة مصر في السابق أيام الفراعنة كانت تعني “أيجوبتو”، وهي تعني أرض النار ولكن مع تقدم العصور بهذا الشكل سميت فيما بعد بكلمة  Egypt بالإنجليزية أو مصر بالعربية، وتعني هذا الاسم البلد المحصنة أو المكنونة.

يقول الدكتور جمال حمدان في احدى كتبه عن مصر، خاصةً في كتاب ” شخصية مصر”، قال: “تنفرد مصر بين العرب ولكن موقعها الجغرافي يأتي ليمنحها المزيد من التفرد وأبرز ما في هذا الموقع أنه كالقلب من الجسم وواسطة العقد، وهمزة الوصل بين آسيا العربية وأفريقيا العربية وكما قال الغازي الشهير نابليون بونابارت عندما قاد الحملة الفرنسية على مصر، مصر هي قلب الكرة الأرضية من احتلها سيطر على العالم كله”.

اتفق أيضًا العلماء على أن مصر هي جزء من المشرق العربي، وإذا كان البعض يرى بأن هناك تجمع ما بين المشرق والمغرب، فهنا الدور والبطولة لمصر التي استطاعت أن تقوم بالجمع بين المغرب العربي والمشرق بشكل تاريخي وجغرافي.

في الختام نكون قد تعرفنا بشكل تفصيلي عن إجابة سؤال لماذا سميت مصر بهذا الاسم ، كما تعرفنا على تفاصيل أخرى كثيرة عن دولة مصر وعن الأسماء التي تم إطلاقها على مصر، بالإضافة إلى معرفة معنى كل اسم وما هو الغرض الذي على أساسه تم تسمية مصر بهذه الأسماء المتعددة، تعد دولة مصر من احدى أفضل دول العالم وفقاً لموقعها الاستراتيجي وتقدمها في العديد من المجالات المختلفة.