لماذا سميت سورة الحج بهذا الاسم وسبب نزولها

لماذا سميت سورة الحج بهذا الاسم وسبب نزولها

لماذا سميت سورة الحج بهذا الاسم وسبب نزولها، وهي من سور القرآن الكريم المكيّة، والمدنيّة، ولها فضل ومكانة متميزة عن المسلمين حيث توجد فيها سجدتان تلاوة، وذكر الله تعالى فريضة الحج، وهي من أعظم العبادات أجرا وثوابا عنده جل وعلا، وفي سطورنا التالية عبر موقع مقالاتي، سنتحدث عن سورة الحج، ومناسبة نزولها، وفضلها، و كم عدد ايات سورة الحج وكل ما يتعلق بها من أمر، وبكل تفصيل.

سورة الحج

سورة الحج هي من السور التي قال العلماء أنها مكية، لكن بعض آياتها مدنية، نزلت بعد سورة النور، عدد آياتها ثمان وسبعون آية، تقع في الجزء السابع عشر، في الحزب الرابع والثلاثين، فيها سجدتان، الأولى في الآية 12، والثانية في الآية 27 منها، شملت العديد من الأحكام المتعلقة بشعائر الحج، وقتال المشركين، وبعض مسائل العقيدة، كما تحدثت عن بعض الأمور الغيبية، وأهوال يوم الحساب.

شاهد أيضًا: سبب نزول سورة المدثر للاطفال

لماذا سميت سورة الحج بهذا الاسم

ذهب أهل العلم والدين أن سبب تسمية سورة الحج بهذا الاسم هو أن الله -سبحانه وتعالى- قد ذكر فيها قصة سيدنا إبراهيم عليه السلام، وأمره بالحج، ودعوة الناس لذلك، وذكر جل وعلا النسك الذي شرعه، وليس هناك من أسماء أخرى لهذه السوى، والحج يذكر بمشهد يوم القيامة، حيث أن منظر نوم الحجاج في مزدلفة، بعد وقوفهم على عرفة والتعب عليهم، كمنظرهم وهم ينفضون التراب عن أجسادهم بعد خروجهم من القبور يوم القيامة.[1]

شاهد أيضًا: لماذا سميت سورة الدخان بهذا الاسم

سبب نزول سورة الحج

ليس هناك أسباب مجملة لنزول سورة الحج، ولكن ذهب أهل العلم أنه هناك أسباب معينة لنزول بعض آياتها، وفيما يلي نورد هذه الأسباب:

  •  قوله تعالى في الآية 11، من سورة الحج: {وَمِنَ النَّاسِ مَنْ يَعْبُدُ اللَّهَ عَلَى حَرْفٍ} ذهب الفقهاء أن سبب نزول هذه الآية أن الأعراب إذا قدموا إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم، فإذا أصابهم خير اطمئنوا للإسلام، وإذا أصابهم ضيق وشر عزوا ذلك للإسلام، فتركوه.[2]
  • قوله تعالى في الآية 19، من سورة الحج: {هَذَانِ خَصْمَانِ اخْتَصَمُوا فِي رَبِّهِمْ} وقيل إنها نزلت بأهل الكتاب حيث قالوا أنهم أقدم كتابا من المؤمنين، ونبيهم أقدم من محمد -صلى الله عليه وسلم- فهم أولى منهم، ورد عليهم المؤمنون بأنهم أحق منهم بالله جل وعلا، فقد آمنوا بكل أنبيائه، ورسله، ونبيه أهل الكتاب، وبكتابهم أيضا، فكانت خصومتهم  في ربهم.[3]
  • قوله -تعالى في الآية 39، من سورة الحج: {أُذِنَ لِلَّذِينَ يُقَاتَلُونَ بِأَنَّهُمْ ظُلِمُوا} وقيل في سبب نزولها شكوى المسلمين من أذية المشركين لهم في مكة، وطلب الرسول منهم أن يصبروا، وكان الله -سبحانه وتعالى- لم يأذن بالقتال بعد.[4]

شاهد أيضًا: سبب نزول سورة الفلق والناس باختصار

مقاصد سورة الحج

لقد دلت سورة الحج على موضوعات، ومقاصد متعددة، فيما يأتي نذكر هذه الموضوعات والمقاصد بالتفصيل:

  • الحجج الدلائل على وحدانية الله -سبحانه- وتعالى، ودحض دعاوى الشرك به، والتذكير بعداوة الشيطان وأنه لن يقود أتباعه إلا إلى الهلاك.
  • التأكيد على تفنيد، وسقوط حجة أن نفي تفرد الله تعالى بالوحدانية، والإلهية.
  • ذكر مراحل خلق الناس من نطفة، حتى يكتمل خلقه، وقدرة الله على بعثه بعد الموت.
  • بيان طبع المشركين في ترددهم باتباع الرسول، ومجادلته في رسالته.
  • ذكر عذاب الأمم السابقة، وتنبيه المشركين ليعتبروا، ويعرفوا مصير من خالف الله.
  • التأكيد على عدالة الله في يوم الحساب.
  • ذكر وتذكير الله عباده بنعمه التي لا تعد ولا تحصى.

شاهد أيضًا: سبب نزول سورة الفلق ولماذا سميت بهذا الاسم

فضل سورة الحج

لكل سورة من سور القرآن الكريم فضائلٍ عدّة، وتتعدد خصال، وفضائل سورة الحج، فيما يأتي نلخص لكم هذه الفضائل:

  • فيها سجدتين: روي عن عبد الله بن عمر الخطاب رضي الله عنهما: “عن عُمرَ أنَّه سجَدَ في الحجِّ سَجدتَينِ، ثمَّ قال: إنَّ هذه السورةَ فُضِّلَتْ على سائرِ السُّوَرِ بسَجدتَينِ”، أخرجه ابن أبي شيبة.[5]
  • فضل قراءتها كفضل حجة: قيل في فضل قراءة سورة الحج: “من قرأ من سورة الحجّ أعطي من الأَجر كحَجّة حَجَّها، وعمرة اعتمرها، بعدَد مَن حجّ واعتمر، مَنْ مضى منهم ومن بقي، ويُكتب له بعدد كلّ واحد منهم حجَّة وعمرة وله بكلِّ آية قرأها مثلُ ثواب مَنْ حَجّ عن أَبويه”، وذهب أهل العلم أنه لا يمكن الاحتجاج بهذه الأحاديث الضعيفة على فضل سورة الحج.[6]
  • ثواب قراءتها: فضل قراءة سورة الحج لا يختلف عن فضل قراءة أي سورة أخرى من القرآن الكريم، وقد روى عبد الله بن مسعود في الحديث الشريف عن الرسول صلى الله عليه وسلم، قوله:”منْ قرأَ حرفاً من كتابِ اللهِ فله به حسنةٌ، والحسنةُ بعشرِ أمثالِها لا أقولُ آلم حرفٌ، ولَكِن ألِفٌ حرفٌ، ولامٌ حرفٌ، وميمٌ حرفٌ”، أخرجه الترمذي واللفظ له، وأبو نعيم في حلية الأولياء، والبيهقي في شعب الإيمان باختلاف يسير.[7]

وبهذا القدر من المعلومات نكون قد وصلنا إلى ختام مقالنا تحت عنوان لماذا سميت سورة الحج بهذا الاسم وسبب نزولها وتعرفنا من خلاله على سورة الحج، وسبب تسميتها، وسبب نزولها، وفضلها، وموضوعاتها.

المراجع

  1. ^islamweb.net , سبب تسمية سورة الحج وذكر السنة التي فرض فيها الحج , 30/08/2022
  2. ^سورة الحج , الآية 11
  3. ^سورة الحج , الآية 19
  4. ^سورة الحج , الآية 39
  5. ^تخريج المسند , شعيب الأرناؤوط ، عبدالله بن عمر ، 28/595 ، رجاله ثقات
  6. ^الفتح السماوي , محمد المناوي ، - ، 730 ، موضوع
  7. ^فتح القدير , الشوكاني ، عبدالله بن مسعود ، 1/41 ، له طرق عن ابن مسعود وروي نحوه عن عوف بن مالك الأشجعي مرفوعا بسند ضعيف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.