كيف تتعامل مع شخص يقلل من قيمتك

كتابة إسراء هشام - تاريخ الكتابة: 23 سبتمبر 2021 , 15:09
كيف تتعامل مع شخص يقلل من قيمتك

كيف تتعامل مع شخص يقلل من قيمتك أمام الجميع ولا يقدرك حيث يعد الإحساس بعدم التقدير واللامبالاة من الطرف الآخر من الأشياء التي قد تجرح مشاعرنا، خصوصًا مع التكرار المستمر لهذا الأمر والذي قد يستهين به عدد من الناس، ولذلك سنقوم بتوضيح كيفية التعامل مع شخص يقلل من قيمتك ولا يقدرك في هذا المقال. 

علامات عدم تقدير الطرف الآخر لك

قد يمر على الإنسان بعض من أصعب المواقف التي يتعرض من خلالها لعدم تقدير عطائه وحبه وتضحيته لبعض الأشخاص، وسوف تلاحظ أنك شخص غير مقدر من قبل الآخرين، من خلال عدد من العلامات، وهي كالآتي:

  • عندما يعاملك الآخرين معاملة توحي إليك أنك غير مرئي في بعض الأحيان، حيث أنهم لا يعرفون متى تتواجد ومتى لا. 
  • عندما يكون الآخرون غير مهتمين بعطائك وتضحيتك وغير راغبين بمبادلتك ذلك العطاء، فأنت دائمًا من تسعى للوصول إليهم.
  • عندما لا يهتم الآخرين بمدى تأثير ما يفعلون أو ما يقولون على مشاعرك وأحاسيسك.
  • عندما يقومون بالتقليل من شأنك وقيمة رأيك، و يستهينون بكل ما تقول، ولا يأخذوا رأيك على محمل الجد.
  • عندما لا يقوموا بالاعتراف وتقديم العرفان والشكر لك على كل ما تقوم به من أجلهم من حب وعطاء ممتد، وكأنك لم تفعل أي شيء.
  • عندما يتعمد الآخرون عدم طلب النصيحة منك، فذلك من أكبر علامات عدم التقدير، حيث يقومون بتجاهل وجودك بشكل كبير.

شاهد أيضًا: كيف اجعل زوجي يحبني بجنون

كيف تتعامل مع شخص يقلل من قيمتك 

يعتبر التعامل مع شخص لا يقدرك ويقلل من قيمتك أمام الجميع من الأمور المحبطة لنا جميعًا، فمحاولته انتقادك بشكل مستمر وإظهارك بشكل ينقص من احترامك لنفسك قد يؤدي إلى فقدك ثقتك في نفسك، إليك بعض أهم الأمور التي تساعدك في التعامل مع الشخص الذي يقلل من قيمتك:

  • التماسك وعدم التبرير: قد تدفعك بعض المشاعر السلبية التي تشعر بها نتيجة عدم تقدير الآخرين لك إلى محاولة التوسل والتوضيح وطلب الغفران، والذي تقوم به ما هو إلا محاولة غير مجدية فالأشخاص المتعمدين إيذائك لن يهتموا، لذا يجب عليك التوقف عن التبرير ومحاولة شرح مشاعرك.
  • ثق في نفسك ولا تبحث عن التقدير: في حالة ثقتك بنفسك وإيمانك بما تقوم به سواء كان ذلك الشيء الذي تقوم بتقديمه خاص بالعمل أو بالمشاعر، فلا تبحث عن التقدير من الآخرين، وحاول قدر الإمكان  التحكم في مشاعرك وعدم السماح للآخرين بانتقادك، ولا تكن ذا حساسية عالية تؤثر عليك وعلى سلامك النفسي أي كلمة، واحرص على تدريب ذاتك على أن تقوم أنت كل يوم بتقدير نفسك والتحدث إليها بمميزاتها، ولا تنتظر أي شيء من الآخرين. 
  • حب نفسك: ربما يسبب عدم تقدير الآخرين لك حالة من عدم حب وتقدير الذات تدفعك إلى إيذاء نفسك في بعض الأحيان، لذلك يجب عليك معرفة أنك تستحق الحب والتقدير، وتلاحظ الأمور الجيدة في شخصيتك والتي تشعرك بالفخر والامتنان لأنك أنت فقط القادر على إعطاء الثقة لنفسك.
  • الانسحاب: إذا استمر عدم التقدير لك من قبل الآخرين حتى بعد التحدث إليهم، وجب عليك الانسحاب فورًا، من تلك العلاقة سواء كانت علاقة زملاء، أو علاقة عاطفية، أو علاقة أصدقاء، فمن لديه طبع لن يتغير كثيرًا من أجلك، وفي حالة إذا كانت تلك العلاقة لا تسمح لك بالانسحاب منها، فقم بتقليل المواقف التي تجمعك مع الطرف الآخر، أو قم بحصر العلاقة بينك وبينه من خلال مواقف سطحية وبسيطة.
  • تقدير الآخرين: من المعروف أننا نعامل الآخرين كما نحب أن يعاملونا؛ لذا يجب عليك تقدير الطرف الآخر، حتى يقوم هو بتقديرك، فمن الممكن أن تكون قضية عدم تقديره لك نابع من عدم تقديرك أنت له.
  • لفت الانتباه: إذا شعرت بعدم التقدير من الآخرين يجب عليك حينها لفت الانتباه ولكن بصورة غير مباشرة عن طريق التقليل من العطاء والتضحية التي تقوم بها، فعندما يعتاد الشخص على شيء يصبح الأمر عاديًا بل ويصبح الأمر كأنه حق من حقوقهم عليك، وهنا يأتي دور لفت الانتباه لما تقدمه وهذا سيجعل الطرف الآخر يعود لتقدير ما تقوم به.
  • الكلام: إذا لم يأتي لفت الانتباه بالصورة الغير مباشرة بفائدة، فيجب عليك حينها أن تقوم بلفت الانتباه بصورة مباشرة، ولكن قم بذلك بشكل ودي ولطيف، واعمل على التعبير عن حاجتك ورغباتك بكل سلاسة، اشرح للطرف الآخر أن أيضًا تريد الاهتمام والتقدير.
  • لا تفرط في التسامح:  جميل جدًا أن تكون شخص يسامح ويغفر الزلات للآخرين ولكن ليس على حساب نفسك وأعصابك، فقد يأتي عليك يوم لا تطيق فيه سماع أي مبرر أو عذر من أي شخص يخطأ في حقك، ولا تستطيع وقتها أن تغفر أبسط الزلات، لذلك يجب عليك محاولة عدم التفريط في حقوقك، حتى لا تخسر أنت جميع من حولك.
  • طلب المساعدة: لا تتردد أبدًا في طلب المساعدة من طبيب مختص أو مدرب شخصي في حالة شعورك بحالة نفسية سيئة نتيجة وجود شخص في حياتك لا يقدر قيمتك ويحاول التقليل من شأنك، إلى أن تجتاز تلك المرحلة التي تشعرك بتلك الاحاسيس والضغوطات النفسية التي تواجهها. 

شاهد أيضًا: كيف تتعامل مع الزوجة العنيدة

نصائح تجعل الكل يحترمك ويقدرك

يمكنك الحصول على الاحترام والتقدير من الآخرين، من خلال اتباعك لبعض النصائح، ومنها: 

  • قاوم رغبتك المستمرة في الكلام، واستمع أكثر مما تتكلم، حيث أنه كلما زاد كلامك زادت فرصة الوقوع في الخطأ، لذا حاول أن تلتزم بالصمت على قدر المستطاع، وهذا ما سيجعل الناس يفترضون أنك على  درجة كبيرة من الوعي والثقافة والذكاء مما أنت عليه في الحقيقة.
  • حاول الاحتفاظ بأسرارك الخاصة لنفسك ولا تشارك حياتك الخاصة مع أحد، ولا تجعل منها كتاب مفتوح لكل عابث، حيث أن معرفة الآخرين لتفاصيل حياتك  تجعلهم يقللون من شأنك ومن فكرتهم عنك.
  • احرص على زيادة ثقتك بنفسك، ولا تقلل من شأنها، فإذا قللت من شأن ذاتك فمن الذي سيمنحك الاحترام.
  • حاول الابتعاد قدر الإمكان عن الاعتذار المتكرر، فبرغم من إن الاعتذار نتيجة لسبب هو أمر جيد للغاية، ولكن يجب عليك عدم المبالغة وتكرار ذلك.
  • تأكد من أخذ قراراتك بنفسك، فالإكثار من سؤال الآخرين ليعطوا رأيهم في حياتك، قد يكون له نتيجة سلبية وهي أن يعكس لهم عدم تأكدك من قرارتك، مما يؤدي في بعض الأحيان إلى تقليل احترامهم لك.
  • احرص على تقدير قيمة الوقت، حيث أن الشخص يقوم بتضييع وقته لا يحظى بل ويفقد احترام الآخرين له.
  • حاول الاحتفاظ بهدوئك وبرودة أعصابك، ولا تنفعل بشدة وحاول السيطرة على عواطفك، فالشخص الذي ينفعل كثيرًا قد يفقد بعض من احترامه من قبل الآخرين.
  • افتخر بإنجازاتك مهما كانت صغيرة، ولا تقلل منها؛ لأن ذلك قد يفقدك بعص من مكانتك لدى الآخرين، وهذا ليس بالضرورة أن تكون مغرور أو متكبر على الآخرين، ولكن تواضع بفخر.

وفي نهاية مقالنا نكون قد علمنا الكثير من المعلومات حول كيف تتعامل مع شخص يقلل من قيمتك ، وينقص من شأنك، كما قمنا بتقديم بعض النصائح إليك لتجعلك أكثر ثقة وتجبر الآخرين على تقديم الاحترام والتقدير لك