كيف أكتب مقدمة بحث

كيف أكتب مقدمة بحث

كيف أكتب مقدمة بحث بطريقة احترافية ومستوى متقدّم من الأسئلة الشائعة بين الطلاب على مختلف مستوياتهم عند إقدامهم على كتابة بحث بالطريقة العلمية الصحيحة، حيث تعدّ مقدّمة البحث البوابة التي يدخل منها القارئ إليه؛ لهذا يجب أن تكون مقدّمة جذابة وعلى مستوى عالٍ. وفي هذا المقال سيقدّم موقع مقالاتي طريقة كتابة مقدّمة بحث لأنواع مختلفة من الأبحاث.

كيف أكتب مقدمة بحث

بعد أن يتمّ الباحث صياغة البحث النهائية على مسودة، ويستعرض مباحث موضوع البحث بشكل كامل، ويتأكّد من استيفائه للموضوع بكلياته وجزئياته، يقوم بإعداد البحث بشكله النهائي بعد أن اتضحت له جوانب بحثه وعناصره، ويبدأ بالمقدّمة التي يحصر فيها معلومات محدّدة تشكّل مطلعًا للبحث؛ لهذا وجب التركيز عليها والتأكّد من كونها قوية، ومتسلسلة الأفكار وواضحة المعاني، تجذب القارئ بتماسكها وأسلوبها. وبعد بدء المقدّمة بالبسملة والحمدلة والصلاة على الرسول -صلى الله عليه وسلّم-،[1] يتّبع الباحث الخطوات التي سيتمّ بيانها فيما يأتي:

كيف أكتب مقدمة بحث جامعي

من المهمّ أن يبدأ الطالب في المرحلة الجامعية بتعلّم الطريقة العلمية الصحيحة لكتابة البحث، وفيما يأتي سيتمّ إيجازها في نقاط تبيّن الهيكل العام للمقدّمة مع التوضيح:[2]

  • نظرة عامة على الموضوع

البدء بالفقرة الافتتاحية، والتي تسمى استهلالًا من خلال إعطاء نظرة عامة عن موضوع البحث، ومن ثمّ يضيّق الباحث نطاقها، حتى تتناول موضوع البحث المحدد، ويمكن أن يذكر الباحث هنا الأسئلة أو المخاوف التي واجهته بشأن البحث.

  • الأبحاث المسبقة

غالبًا يكون قد تمّ البحث في الموضوع من قبل أشخاص أقدم، وفي المقدّمة يمكن بيان ذلك ومراجعة الاستنتاجات التي وصلوا إليها حول الموضوع. وهذا الأمر مهمّ جدًا؛ لأنّ الطالب من خلاله يبيّن أنّه على دراية بالأبحاث السابقة.

  • سبب كتابة موضوع البحث

في هذا الجزء يكتب الباحث السبب المنطقي الذي دفعه لكتابة البحث في هذا الموضوع على وجه التحديد، مثلًا يقول: إن هناك فجوة في هذا البحث يريد أن يكشفها، أو أنّ الأبحاث السابقة جميعها تضمّنت مشكلة معيّنة يريد معالجتها، أو أنّ موضوع البحث يعاني من قلة الاهتمام وعدم التركيز عليه، على الرغم من أهميته.

  • وصف المنهجية المتبعة في البحث

يطرح الباحث موضوع البحث بشكل عام والهدف الذي يريد الوصول إليه، ثمّ يبين ما هي المنهجية التي اتّبعها للوصول إلى هذا الهدف، بحيث تتعدد منهجيات البحث بين استقرائية وتحليلية واستدلالية وغير ذلك.

  • بيان الأطروحة

تنتهي المقدمة الرئيسية من خلال عرض الفرضيات؛ التي يتمّ فيها تلخيص الأفكار التي سيتم البحث بها خلال مقالتك البحثية بأكملها من خلال ربط تخميني للأسباب بالمسببات، وتكون هذه الفرضيات موجزة جدًا وواضحة ومحددة، مع بيان أنّ الباحث سوف يدعمها بالأدلة خلال البحث.

  • خطة البحث

تكتب خطة البحث بعد الفقرة التمهيدية، وتمثّل الخارطة التي سوف تقود القارئ خلال صفحات البحث؛ لهذا السبب ينبغي على الباحث إعدادها بدقة بعد أن يحيط بكل الجوانب والأقسام التي تناولها في صفحات البحث، بحيث تكون على علاقة مباشرة بالفرضيات التي ذكرها الكاتب في مقدّمته وتفيد في الوصول إليها.

 كيف أكتب مقدمة بحث علمي

فيما يأتي سيتمّ بيان خطوات كتابة مقدّمة البحث العلمي بشكل موجز:[1]

  • تحديد موضوع البحث الذي يريد عرضه في البحث كما توصّل إليه بعد إتمام المسودّة.
  • بيان إلى أهميّة البحث وضرورة مناقشته.
  • توضيح الأسباب التي دفعت الباحث للاهتمام بموضوع البحث، أو في أيّ جانب من جوانبه على وجه الخصوص.
  • التنويه للقارئ عن الآفاق المتعددة للبحث غير الجانب الذي جرى عليه البحث والدراسة.
  • ذكر الطرق التي تمكّن الباحث من القيام بها من أجل الحصول على نتائج البحث بشكل موجز.
  • تحديد منهج البحث الذي سلكه في دراسة موضوع البحث.
  • بيان وتوضيح معاني المصطلحات التي استخدمها خلال البحث.
  • عرض الأعمال العلمية التيس سبقت إنجاز هذا البحث وأسهمت في تطويره، لبيان ما أضافه الباحث على ما تمّ دراسته بالفعل.
  • كتابة خطة البحث؛ التي تمثّل التقسيمات الأساسية للموضوعات التي تمّ التطرّق إليها.

كيف أكتب مقدمة بحث أدبي

فيما يأتي سيتمّ توضيح أهمّ النقاط الواجب مراعاتها عند إعداد بحث علمي:[3]

  • الاستهلال بفقرة يهيّئ فيها للموضوع الذي يريد دراسته في البحث.
  • تحديد أهمية البحث، وما يضيفه من جديد للدراسات الأدبية المعدّة مسبقًا.
  • ذكر الأسباب التي دفعت الباحث إلى اختيار هذا الموضوع.
  • تحديد المشكلة المراد البحث بها وعلاجها في البحث.
  • الإشارة إلى المنهج الذي سوف يسلكه الباحث في دراسة مشكلة البحث.
  • عرض الدراسات الأدبية السابقة التي أشارت لموضوع البحث.
  • إضافة تمهيد أو توطئة بعد المقدّمة، وهذا اختياري، والفرق بين المقدّمة والتمهيد هو أنّ التمهيد يكون على صلة مباشرة بجوهر البحث وموضوعاته، بخلاف المقدّمة التي قد تكون بعيدة عنه من الناحية الموضوعية والعلمية.
  • تقسيم المواضيع إلى أبواب وفصول، وإذا كان البحث كبيرًا يتم تقسيم الفصول إلى مباحث.

كيف أكتب مقدمة بحث ديني 

يستعرض الباحث في مقدّمة البحث فكرة عامّة عنه والخطة التي سوف يسير وفقها في كتابة البحث، وفيما يأتي سيتمّ ذكر عناصر المقدّمة:[4]

  • الاستهلال؛ يبدأ الباحث هذه الفقرة بالبسملة والحمدلة، ثمّ الشروع في التوطئة للموضوع، وهنا يجدر توظيف البراعة في السرد.
  • سبب اختيار البحث؛ أيّ الداعي أو الحاجة التي دفعت الباحث للكتابة في هذا الموضوع على وجه التحديد؛ كأن يبيّن أنّه سُئل هذا السؤال من أحد العامّة واحتاج لمعرفة الإجابة.
  • مشكلة البحث؛ وذلك بذكر سؤال كبير يمثّل محور البحث الأساسي، وتتفرّع منه أسئلة فرعية.
  • العقبات التي واجهت الباحث؛ مثل قلة المراجع، أو الحاجة إلى الدعم المادي، أو نحو ذلك.
  • فرضيات البحث؛ وتمثّل تخمينًا أو تفسيراً محتملاً يتوقّعه الباحث لمشكلة البحث الأساسية، وعلى أنّ هذه الفرضيات عادةّ يقل وجودها في الأبحاث الدينية، لكن لا بأس من ذلك.
  • حدود البحث؛ تمثّل الموضوعات التي سوف يدرسها الباحث على وجه التحديد، ويجب أن يكون النطاق ضيقاً ومحصوراً يمكن البحث به.
  • أهداف البحث؛ وهي الوصول إلى الإجابات المذكورة في مشكلة البحث.
  • الدراسات السابقة؛ يذكر الباحث هنا الأبحاث والدراسات التي سبقته في هذا المجال، وما الذي يتوقّع أنّه سيضيفه عليها، ويصف ما تناوله الباحث باختصار وموضوعية.
  • منهجية البحث؛ وهو المنهج المتّبع في الوصول إلى الأهداف، وهي مختلفة تمامًا عن طريقة الكتابة.
  • محتويات البحث؛ وهي الأقسام التي يتضمّنها.

10 نصائح لكتابة مقدمة بحث جيدة

لكتابة مقدّمة جيدة ومناسبة للبحث العلمي لا بد من مراعاة النقاط الآتية:[5]

النصيحة #1 كتابة المقدمة بعد الانتهاء من إنجاز البحث في مسودة، لأنّ الكاتب بعد أن ينجز البحث سيكون من السهل عليه أخذ تصور واضح عن الموضوع.
النصيحة #2 الاختصار؛ فلا يجب أن يتناول الباحث موضوع البحث بشكل واسع، بل يوجز الأفكار الرئيسية.
النصيحة #3 الوضوح في الطرح وعدم التعقيد؛ لأنّ المقدّمة تمثّل فكرة عامة عن موضوع البحث الذي سيتمّ مناقشته خلال البحث بشكل أكثر تعقيدًا.
النصيحة #4 عدم كتابة جمل كثيفة الصياغة أو مملة، واستخدام كلمات واضحة وغير معقّدة.
النصيحة #5 استخدام مفهوم أو نقطة مقنعة من البحث كجزء من الجملة الافتتاحية.
النصيحة #6 إضافة اقتباس ذي صلة أو حكاية في بداية المقدمة.
النصيحة #7 التأكد من أنّ الفرضيات المذكورة تصوّر ما يتوقّع الباحث التوصل إليه فعلًا.
النصيحة #8 التحقق من القواعد النحوية واللغوية.
النصيحة #9 قراءة المقدمة بصوت عالٍ للتمكّن من إيجاد العبارات الصعبة.
النصيحة #10 قراءة المقدّمة وتدقيقها أكثر من مرّة؛ لأنّ الخطأ المطبعي سوف يعطي انطباعًا سيّئًا.

خلال سطور هذا المقال نكون قد بيّنا كيف أكتب مقدمة بحث لمجموعة متنوعة من الأبحاث التي تحتاج من معدّها جهدًا كبيرًا وإضافيًا، لا سيّما أن المقدمة أكثر ما يلفت قارئ البحث أو الشخص الذي يقيّمه عادةً.

أسئلة شائعة

  • ما هي شروط كتابة مقدمة البحث؟

    من أهم شروط كتابة مقدمة البحث هي تحديد الأهداف والأهمية العلمية للبحث، ووضع أهم الاقتباسات العلمية وذكر الفرضيات والنظريات بشكل مبسط وواضح، ويجب مراعاة تسلسل الأفكار فالبدء من الفكرة العامة ثم تخصيصها شيئا فشيئاً.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *