كم عدد درجات الجنة وما هي أسماؤها

كم عدد درجات الجنة وما هي أسماؤها

كم عدد درجات الجنة وما هي أسماؤها، ورد ذكر الجنة في القرآن الكريم في مئة وتسعة وثلاثون موضعاً بعدة صيغ، على أنها جزاء للصالحين والمتقين والأبرار يوم القيامة، فورد في وصف الجنة أن فيها ما لا عين رأت ولا أُذن سمعت وما لا يخطر على قلب بشر، فمن خلال مقالنا عبر موقع مقالاتي سنتمكن من التعرف على، كم عدد درجات الجنة وما هي أسماؤها

كم عدد درجات الجنة

وردت العديد من الأقوال في عدد درجات الجنة، فيعد من أكثر المواضيع التي اختلف العلماء في تحديدها، ومن هذه الأقوال ما يأتي:

  • عدد درجات الجنة 100 درجة: وما يدل على ذلك من الأحاديث النبوية عَنْ أبي هريرة، أنَّ رسولَ اللَّهِ ﷺ، قالَ: “إنَّ في الجنَّةِ مائَةَ درجةٍ أعدَّهَا اللَّه للمُجَاهِدينَ في سبيلِ اللَّه مَا بيْن الدَّرجَتَينِ كَمَا بيْنَ السَّمَاءِ والأَرْضِ”.[1]
  • عدد درجات الجنة بعدد آيات القرآن: لما ورد عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال: “يقال لقارئ القرآن اقرأ وارتق ورتل كما كنت ترتل في الدنيا، فإن منزلتك عند آخر آية تقرؤها”.[2]

شاهد أيضا: ماهو اول طعام ياكله اهل الجنة

أسماء الجنة التي ذكرت في القرآن الكريم

يجازي الله عباده المتقين والصالحين على طاعتهم لله عز وجل واتباع أوامره، واجتناب نواهيه بجنة عرضها السموات والأرض، فهي الحياة التي لا يوجد بعدها موت، فالجنة واحدة لكن لها عدد من الأسماء التي ورد ذكرها في القرآن الكريم، ومن هذه الأسماء ما يأتي:

الجنة

يعتبر هذا الاسم العام المتداول لتلك الدار وما اشتملت عليه من أنواع النعيم، وأصل اشتقاق هذا اللفظ من الستر والتغطية، وسمي الجنين بهذا الاسم لاستتاره في البطن، وقد ورد لفظ الجنة في قوله تعالى: {ادْخُلُوا الْجَنَّةَ بِمَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ}.[3]

مقعد صدق

سميت الجنة بهذا الاسم لحصول كل ما يراد ويقصد من المقعد الحسن، وقد ورد ذكر اسم مقعد صدق في قول الله سبحانه  تعالى: {إنَّ الْمُتَّقِينَ فِي جَنَّاتٍ وَنَهَرٍ* فِي مَقْعَدِ صِدْقٍ عِندَ مَلِيكٍ مُّقْتَدِرٍ}.[4]

دار الخلد

سميت بذلك لأن فيها الخلود الدائم وخلود أهلها حيث لا موت فيها، وجاء هذا اللفظ في قول الله سبحانه وتعالى في سورة الفرقان: {قُلْ أَذَٰلِكَ خَيْرٌ أَمْ جَنَّةُ الْخُلْدِ الَّتِي وُعِدَ الْمُتَّقُونَ ۚ كَانَتْ لَهُمْ جَزَاءً وَمَصِيرً}.[5]

جنة المأوى

فالمأوى تعنى انضم إلى المكان وسار إليه واستقر به، ويقصد بها إيواء المتقين بعد شقائهم وتعبهم في الحياة الدنيا، وقيل تأوي إليها أرواح الشهداء، وقد جاء هذا اللفظ في قوله تعالى: {عِندَهَا جَنَّةُ ٱلْمَأْوَىٰٓ}.[6]

جنات عدن

أي مكان الإقامة الدائمة، والبقاء السرمدي وقد ورد هذا اللفظ في قول الله سبحانه وتعالى في سورة مريم: {جَنَّٰتِ عَدْنٍ ٱلَّتِى وَعَدَ ٱلرَّحْمَٰنُ عِبَادَهُۥ بِٱلْغَيْبِ ۚ إِنَّهُۥ كَانَ وَعْدُهُۥ مَأْتِيًّا}.[7]

جنات النعيم

سميت بذلك لما فيها من النعم، وما تشتهيه الأنفس من مأكل وملبس ومشرب، ويشمل النعيم الظاهر والباطن، وقد ورد هذا اللفظ في قوله تعالى في سورة الصافات: {فِي جَنَّاتِ النَّعِيمِ عَلَى سُرُرٍ مُتَقَابِلِينَ}.[8]

دار القرار

أي الثبات والمستقر فهي ونعيمها ثابت لأصحابها، لا يفنى ولا ينتهي، وقد جاء لفظ دار القرار في قول الله سبحانه  تعالى: {يَا قَوْمِ إِنَّمَا هَٰذِهِ الْحَيَاةُ الدُّنْيَا مَتَاعٌ وَإِنَّ الْآخِرَةَ هِيَ دَارُ الْقَرَارِ}.[9]

المقام الأمين

المقام هو مكان الإقامة، والأمين هو الآمن من كل سوء، ومن كل نقص أو مكروه، وقد جاء لفظ المقام الأمين في قول الله سبحانه وتعالى: {إِنَّ الْمُتَّقِينَ فِي مَقَامٍ أَمِينٍ}.[10]

الفردوس

وهو اسم يطلق على جميع الجنة ويطلق على أفضلها وأعلاها، والفردوس نُزل المؤمنين الموحدين، وقد ورد في قول الله سبحانه: {إِنَّ ٱلَّذِينَ ءَامَنُواْ وَعَمِلُواْ ٱلصَّٰلِحَٰتِ كَانَتْ لَهُمْ جَنَّٰتُ ٱلْفِرْدَوْسِ نُزُلًا}.[11]

الحسنى

هي الجنة التي بُعث بها المتقون وقد جاءت في قوله تعالى: {لِّلَّذِينَ أَحْسَنُوا الْحُسْنَىٰ وَزِيَادَةٌ ۖ وَلَا يَرْهَقُ وُجُوهَهُمْ قَتَرٌ وَلَا ذِلَّةٌ ۚ أُولَٰئِكَ أَصْحَابُ الْجَنَّةِ ۖ هُمْ فِيهَا خَالِدُونَ}.[12]

دار السلام

سميت بهذا الاسم لأن فيها السلامة من كل بلية وأذي ومكروه ومرض، فالله عز وجل سلمها وسلم أهلها، وقد وردت في قوله سبحانه وتعالى: {وَاللَّهُ يَدْعُو إِلَىٰ دَارِ السَّلَامِ وَيَهْدِي مَن يَشَاءُ إِلَىٰ صِرَاطٍ مُّسْتَقِيمٍ}.[13]

الغرفة

المقصود بها أعلى مساكن الجنة جزاءً للمؤمنين على صبرهم، وقد ورد لفظ الغرفة في قول الله عز وجل في سورة الفرقان: {أُولَٰئِكَ يُجْزَوْنَ الْغُرْفَةَ بِمَا صَبَرُوا وَيُلَقَّوْنَ فِيهَا تَحِيَّةً وَسَلَامًا}.[14]

دار الحيوان

أي دار الحياة الدائمة التي لا موت فيها أبداً، وقد ورد ذكرها في قول الله سبحانه وتعالى في سورة العنكبوت: {وَمَا هَٰذِهِ الْحَيَاةُ الدُّنْيَا إِلَّا لَهْوٌ وَلَعِبٌ ۚ وَإِنَّ الدَّارَ الْآخِرَةَ لَهِيَ الْحَيَوَانُ ۚ لَوْ كَانُوا يَعْلَمُونَ}.[15]

شاهد أيضا: من اول من يقرع باب الجنة

أعلى درجات الجنة

إن أعلى درجة في الجنة هي الوسيلة وسيدنا محمد صلى الله عليه وسلم هو الوحيد الذي سينالها، حيث يدعو المسلمون له بعد كل أذان بقولهم: “اللهم رب هذه الدعوة التامة والصلاة القائمة آت محمداً الوسيلة والفضيلة، والدعوة العالية الرفيعة إنك لا تخلف الميعاد”، كما وقد سأل صحابة رسول الله -صلى الله عليه وسلم- قائلين ما الوسيلة: “قال أعلى درجة في الجنة ولا ينالها إلا رجل واحد وأردو أن أكون هو”.[16]

درجات الجنة وأهلها

  • مقام الوسيلة: هي المقام الأقرب لله عز وجل وهي أعلى الدرجات في الجنة، إذ أنها دار نبينا محمد -صلى الله عليه وسلم-.
  • غرف أهل عليين: هي قصور مشيدة مصنوعة من الجواهر والأحجار الكريمة، وهي منازل الصديقين والشهداء والصابرين مع أنبياء الله ورُسله.
  • غرف الجنة: هي القصور التي صُنعت من الجواهر الشفافة المختلفة، وهي دار المؤمنين الذين يطعمون الطعام والمقيمين الصلاة، والمستغفرين في الأسحار، والذين يعطفون على الفقراء ويقدمون لهم المساعدة.

شاهد أيضا: ما هو شراب اهل الجنة

ما هي أدنى درجات الجنة

هي الدرجة التي يدخل صاحبها الجنة بشفاعة ورحمة رسول الله صلى الله عليه وسلم، فيمر صاحبها على الصراط زحفاً بعد انتهاء أهل الجنة من دخول الجنة، فهو آخر أهل الجنة وصولاً، فيكون لمن يسكن أدنى درجة في الجنة عشرة أضعاف مضاعفة من مُلك أغنى ملوك الحياة الدنيا الزائلة.

وصف الجنة في القرآن الكريم

فقد ورد وصف الجنة في العديد من النصوص في القرآن الكريم، فقد يقول الله سبحانه وتعالى في كتابه العظيم: {مَّثَلُ الْجَنَّةِ الَّتِي وُعِدَ الْمُتَّقُونَ ۖ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ ۖ أُكُلُهَا دَائِمٌ وَظِلُّهَا ۚ تِلْكَ عُقْبَى الَّذِينَ اتَّقَوا ۖ وَّعُقْبَى الْكَافِرِينَ النَّارُ}.[17]، ومن صفات الجنة أيضاً أن لبناتها مصنوعة من الذهب والفضة، وحصبها مصنوع من اللؤلؤ والياقوت، وترابها من الزعفران.

أسماء أبواب الجنة

تعددت أسماء أبواب الجنة التي وعد الله بها عباده المتقون الأبرار الدخول منها كُل حسب عمله، ومن أبرز أسماء الجنة ما يلي:

  • باب الريان.
  • باب الصلاة.
  • باب الجهاد.
  • باب الصدقة.
  • باب الصلة.
  • باب الحج والعمرة.
  • باب الزكاة.

شاهد أيضا: من هو خازن الجنة ومن هو خازن النار

وإلى هنا نكون قد تمكنا من التوصل إلى ختام مقال كم عدد درجات الجنة وما هي أسماؤها، كما وتعرفنا على أعلى درجات الجنة وأدناها، وكذلك درجات الجنة وأهلها، بالإضافة للتعرف على وصف الجنة في القرآن الكريم.

المراجع

  1. ^صحيح البخاري , البخاري، أبو هريرة، 2790، صحيح
  2. ^islamweb.net , شرح حديث: يقال لقارئ القرآن اقرأ وارتق... , 02/06/2022
  3. ^سورة النحل , الآية 32.
  4. ^سورة القمر , الآية 54.
  5. ^سورة الفرقان , الآية 15.
  6. ^سورة النجم , الآية 15.
  7. ^سورة مريم , الآية 61.
  8. ^سورة الصافات , الآية 43.
  9. ^سورة غافر , الآية 39.
  10. ^سورة الدخان , الآية 51.
  11. ^سورة الكهف , الآية 107.
  12. ^سورة يونس , الآية 26.
  13. ^سورة يونس , الآية 25.
  14. ^سورة الفرقان , الآية 75.
  15. ^سورة العنكبوت , الآية 64.
  16. ^فقه السيرة , الألباني، جابر بن عبد الله، 385، صحيح
  17. ^سورة الرعد , الآية 35.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *