كم ارتفاع الكعبة وعرضها

كم ارتفاع الكعبة وعرضها

كم ارتفاع الكعبة وعرضها، فالكعبة المشرفة أقدس مقدسات المسلمين على وجه الأرض، فهي بيت الله الحرام ومحجّ المسلمين كلّ عام من مختلف أصقاع المعمورة، وهي يمين الله -تعالى- في الأرض، وفي هذا المقال سوف يتوقف موقع مقالاتي لبيان ارتفاع البيت الحرام، وبيان كم يبلغ طول الكعبة وعرضها، بالإضافة لبيان كم يبلغ ارتفاع الكعبة.

كم ارتفاع الكعبة

يبلغ ارتفاع الكعبة المشرّفة نحوًا من 15 مترًا، وهذا الارتفاع هو الذي عليه الكعبة اليوم، أمّا قديمًا فقد كان ارتفاعها مختلفًا، والكعبة هي بناء مكعّب الشكل، وقيل إنّها استمدّت اسمها من هذا الشكل، فقيل الكعبة لأنّها مكعّبة الشكل وقيل غير ذلك، وهي تقع في مكة المكرمة التي تقع اليوم في المملكة العربية السعودية.[1]

كم عرض الكعبة

الكعبة بناء مكعّب يتكون من طول وعرض وارتفاع، فيبلغ عرض الكعبة بين حِجر إسماعيل والركن اليماني 12 مترًا و11 سنتيمترا، وعرضها بين الركن الشامي والركن اليماني يبلغ 11 مترًا و52 سنتيمرًا، وأمّا طولها فيبلغ من جهة الملتزَم 12 مترًا و84 سنتيمترا، وطولها من جهة حِجر إسماعيل يبلغ 11 مترًا و28 سنتيمترًا، والله أعلم.[1]

شاهد أيضًا: من اول من كسى الكعبة المشرفة باللون الاسود

من بنى الكعبة

إنّ باني الكعبة الأوّل فيه خلاف بين جمهور العلماء، فقد بنيت الكعبة مرات كثيرة منها ما اتفق عليه العلماء ومنها ما اختلفوا فيه، فمتفق عليه هو بناء إبراهيم -عليه السلام- وبناء قريش وبناء ابن الزبير وبناء الحَجّاج الثقفي، ومنها ما اختلفوا فيه فقيل بنتها الملائكة وقيل آدم -عليه السلام- وقيل شيث ابن آدم -عليهما السلام- وقيل غير ذلك، ولكن يرجّح بعض العلماء أنّ بانيها الأول هو إبراهيم عليه السلام.[2]

ففي تفسير ابن كثير الدمشقي يروي عن ابن عباس -رضي الله عنهما- قوله: “لَوْ لَمْ يَحُجَّ الناسُ هَذَا الْبَيْتَ لَأَطْبَقَ اللهُ السماءَ عَلَى الْأَرْضِ، وَمَا هَذَا الشَّرَفُ إِلَّا لِشَرَفِ بَانِيهِ أَوَّلًا وَهُوَ خَلِيلُ الرَّحْمَنِ”، ويستشهد ابن عباس بقوله تعالى: {وَإِذْ بَوَّأْنَا لِإِبْرَاهِيمَ مَكَانَ الْبَيْتِ أَن لَّا تُشْرِكْ بِي شَيْئًا وَطَهِّرْ بَيْتِيَ لِلطَّائِفِينَ وَالْقَائِمِينَ وَالرُّكَّعِ السُّجُودِ}،[3] وقوله: {إِنَّ أَوَّلَ بَيْتٍ وُضِعَ لِلنَّاسِ لَلَّذِي بِبَكَّةَ مُبَارَكًا وَهُدًى لِّلْعَالَمِينَ * فِيهِ آيَاتٌ بَيِّنَاتٌ مَّقَامُ إِبْرَاهِيمَ ۖ وَمَن دَخَلَهُ كَانَ آمِنًا ۗ وَلِلَّهِ عَلَى النَّاسِ حِجُّ الْبَيْتِ مَنِ اسْتَطَاعَ إِلَيْهِ سَبِيلًا ۚ وَمَن كَفَرَ فَإِنَّ اللهَ غَنِيٌّ عَنِ الْعَالَمِينَ}،[4] والله أعلم.[2]

شاهد أيضًا: متى يتم تغيير لباس الكعبة

هل تغير حجم الكعبة

لقد ذكر المؤرخون أنّ الكعبة أعيد بناءها مرات عديدة خلال التاريخ بدءًا من قديم الزمان وحتى الوقت الحاضر، فقد بناها أولًا إبراهيم عليه السلام، ثمّ بنتها قريش قبيل الإسلام، ثمّ أصابها حريق في زمن ابن الزبير -رضي الله عنهما- قيل إنّ سببه رمي الكعبة بالمنجنيق أثناء حصار ابن الزبير، فأعاد بناءها على قواعد إبراهيم عليه السلام، ثمّ في عهد عبد الملك بن مروان أمر الحجّاج الثقفي بهدم ما زاده ابن الزبير -رضي الله عنهما- وإعادتها على ما كانت عليه قبل ابن الزبير، ثمّ كان لها بناء أيام السلطان مراد الرابع بسبب تهدم بعض جدرانها فأعاد ترميمها، وأخيرًا حدث فيها تغييرات في العهد السعودي في عهد الملكين خالد وفهد ابنا عبد العزيز آل سعود رحمهم الله.[5]

شاهد أيضًا: اين صنعت اول کسوه للکعبه المشرفة

كم مساحة الكعبة

إنّ الكعبة هي بناء مكعّب الشكل، ولكن لا يمكن حساب مساحتها من خلال حساب مساحة المكعّب؛ لأنّ أضلاع المكعب متساوية، بينما هذا الأمر لا ينطبق على أبعاد الكعبة المشرّفة، إذ يبلغ طولها من جهة الملتزَم 12 مترًا و84 سنتيمترا، وطولها من جهة حِجر إسماعيل يبلغ 11 مترًا و28 سنتيمترًا، وعرضها بين حِجر إسماعيل والركن اليماني 12 مترًا و11 سنتيمترا، وعرضها بين الركن الشامي والركن اليماني يبلغ 11 مترًا و52 سنتيمترا، ولذا كان قياس مساحتها من الصعوبة بمكان، والله أعلم.

شاهد أيضًا: لماذا يرفع ستار الكعبة في الحج

ما هو قياس محيط الكعبة

إنّ قياس محيط الكعبة يحتاج إلى تحليل دقيق ورسم لبناء الكعبة مع الأبعاد على ورق هندسي كي يتأتى الحصول على هذا الناتج، وذلك لأنّ أبعاد الكعبة من طول وعرض لا تتساوى، فهي لا تشبه أيّ بناء هندسي آخر، ولا يمكن قياس محيط الكعبة من خلال الاعتماد على قانون محيط المكعب لاختلاف طول الكعبة وعرضها، والله أعلم.

وإلى هنا يكون قد تم مقال كم ارتفاع الكعبة وعرضها بعد الوقوف على بيان ارتفاع الكعبة المشرفة بالأمتار، وكذلك بيان طولها وعرضها، والوقوف كذلك على معلومات مختلفة عن الكعبة المشرفة.

المراجع

  1. ^ aljazeera.net , الكعبة المشرفة.. بيت الله الحرام , 30/07/2022
  2. ^ islamweb.net , بناة الكعبة على مر التاريخ , 30/07/2022
  3. ^ سورة الحج , الآية: 26
  4. ^ سورة آل عمران , الآية: 96 - 97
  5. ^ wikipedia.org , الكعبة , 30/07/2022

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.