كلمات انشودة المطر محمد عبده 

كلمات انشودة المطر محمد عبده 

كلمات انشودة المطر محمد عبده، ففي تاريخ الفن الجميل، تعاون المطربين المشهورين على مستوى العالم العربي مع شعراء عرب لهم تاريخ حافل بالقصائد الجميلة ذات الوقع الرائع، سواء كان وقعها في مسامع الناس أو في قلوبهم، ونشأ عن ذلك التعاون عمل فني مبدع في شكله ومضمونه وطريقة تقديمه، كما هو الحال مع إنشودة المَطر التي غناها واحد من أكبر مطربي الخليج، وفي مقالنا اليوم عبر موقع مقالاتي سوف نتعرف على هذه الأنشودة وكلماتها وما يتعلق بها. 

انشودة المطر

أنشودة المَطر هي قصيدة كتبها الشاعر العراقي الكبير بَدر شاكر السياب المتوفى منذ العام 1964 ميلادي، عن عمر ناهز الثمانية والثلاثين عاماً فقط، وهو من رواد الشعر العربي الحر بالأدب العربي في القرن العشرين، وبالرغم من أن هذه الأنشودة كتبت منذ وقت طويل، إلا أن تلحينها وغنائها جاء متأخراً على يد، وبصوت، الفنان والملحن الخليجي المعروف محمد عبده نحو العام 1992م، وذلك بعد عجز العديد من ملحني العراق عن تلحينها، وهذا سبب تأخر ظهورها إلى الملأ.

شاهد أيضًا: كلمات انشودة هل لك سر عند الله مكتوبة

كلمات انشودة المطر محمد عبده 

تعد أنشودة المَطر من القصائد الرائعة للشاعر العراقي الراحل، وفيما يلي نورد كلماتها الرائعة وهي الآتي:

عيناكِ غابتا نخيلٍ ساعةَ السَّحر

أو شُرفتانِ راح ينأى عنهما القمر

عيناكِ حين تبسِمان تورِقُ الكُروم

وترقصُ الأضواء كالأقمارِ في نهر

يرجُّه المجداف وهناً ساعة السَّحر

كأنما تنبضُ في غوريهما النّجوم

أنشودة المطر

مطر .. مطر .. مطر

تثاءبَ المساء والغُيوم ماتزال

تسِح ماتسِح .. مِن دُموعِها الثقال

كأنَ أقواسَ السَّحاب تشرب الغُيوم

وقطرةً فقطرةً تذوبُ في المطر

وتغرقانِ في ضبابٍ مِن أسن شفيف

كالبحر سرَّح اليدين

فوقه المساء .. دفءُ الشِتاء

وارتِعاشةُ الخريف

ويهطُلُ المطر

مطر .. مطر .. مطر 

أتعلمين

أيَ حُزنٍ يبعث المطر

وكيف يشعُرُ الوحيدُ فيه بالضَّياع

كأنَّ طِفلاً باتَ يهذي قبل أن ينام

بأن أُمَّه التي أفاقَ مُنذُ عام .. فلم يجدها

ثُم حين لجَّ في السؤال

قالوا له: بعدَ غدٍ تعود .. لابدَّ أن تعود

فتستفيقُ مِلءَ روحي نشوةُ البُكاء

ورعشةٌ وحشيةٌ تُعانِقُ السَّماء

كرعشةِ الطِفلِ إذا خافَ مِن القمر

مطر .. مطر .. مطر

ومُقلتاكِ بي تطيفانِ مع المطر

وعبرَ أمواجِ الخليج تمسح البُروق

شواطيءَ الخليج بالنَّجومِ والمحار

كأنها تهمُ بالشَّروق

أصيحُ بالخليج .. ياخليج

ويرجعُ الصَّدى كأنه النشيج

أصيحُ بالخليج

يا واهبَ الَّلؤلؤِ والمحارِ والرَّدى

وأسمع الصَّدى مِن لُجَّةِ القرار

وينثرُ الخليج مِن هِباتِه الكِثار

في كلِ قطرةٍ مِن المطر

هي إبتسامٌ في إنتظارِ مبسمٍ جديد

أو حلمةٌ تورَّدت على فمِ الوليد

في كلِ قطرةٍ مِن المطر

في عالم الغدِ الفتي .. واهبِ الحياه

ويهطِلُ المطر

شاهد أيضًا: كلمات أغنية غزال ما ينصاد عبد المجيد عبد الله

قصة أنشودة المطر

أنشودة المَطر تحكي قصة معاناة الشاعر بدر شاكر السياب الذي عانى من فراق أمه وهو لا يزال ابن الستة أعوام فقط، ويروي فيها كيف تعامل ذويه مع مسألة إخباره بحقيقة وفاة أمه وهو في هذا العمر، فذكروا له أن أمه ستعود غداً واستمروا بالكذب عليه حتى كبر، وقد استهل الشاعر القصيدة بصورة شعرية جديدة على الشعر العربي، ويذكر أن بعض النقاد الأدبيين أسموها ب “تراجيديا المطر”، فهي أشبه بقصيدة ملحمية جمعت بين التاريخ الحضاري للمنطقة التي ترعرع فيها، وبين نزول المطر وربطها بفقدان أمه وهو في ذاك العمر.

الاستماع إلى أنشودة المطر محمد عبده

تعد أنشودة المطر من أجمل القصائد التي وردت في ديوان الشاعر الراحل بدر شاكر السياب، الذي حمل اسم الأنشودة ذاتها، وأبدع الفنان والملحن مُحمد عَبده في تلحينها وغنائها، وأصبحت من أجمل القصائد المغناة منذ العام 1992م، والتي يمكن الاستماع إليها من الملف الموسيقي المدرج أدناه والاستمتاع بالكلمات واللحن والصوت العذب:

وبهذا القدر نصل إلى نهاية مقالنا الذي كان بعنوان كلمات انشودة المطر محمد عبده، والذي تعرفنا من خلاله على هذه الأنشودة وكلماتها وكاتبها ومغنيها، كما تعرفنا على القصة التي دفعت الشاعر بدر شاكر السياب لكتابتها.

المراجع

  1. ^ m.marefa.org , أنشودة المطر , 23/07/2022

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.