قصة قبل النوم للاطفال قصيرة

كتابة إسراء هشام - تاريخ الكتابة: 18 أغسطس 2021 , 16:08
قصة قبل النوم للاطفال قصيرة

قصة قبل النوم للاطفال قصيرة التي يُفضل الأطفال الاستماع إليها، حتى الذهاب في مرحلة النوم العميق، ومن المعروف عن الآباء والأمهات سعيهم الدائم لتلبية احتياجات أطفالهم وللقيام بأي شيء لسعادة أبنائهم، لذلك يقوم الآباء والأمهات بإلقاء على صغارهم بعض القصص القصيرة قبل النوم، وفيما يلي سوف نعرض لكم قصة قبل النوم للاطفال قصيرة.

قصة قبل النوم للاطفال قصيرة

تُعد قصص قبل النوم ليست مجرد قصة عادية لكي ينام طفلك فقط، ولكنها أيضاً تُعبر عن وقت يجمعك بطفلك أكثر من كونها أداة للاستغراق في النوم، ولقصص نوم الأطفال فوائد كثيرة منها :

  • تُعتبر هذه القصص نوعاً من أنواع الأدب الفني المُستوحى من الخيال أو من الواقع.
  • يمكنك توصيل درس مستفاد لطفلك، أو معلومة معينة عن طريق تلك القصص.
  • تُعتبر أيضاً من أسعد الذكريات التي تربط بين الأم وطفلها، والتي سوف يتذكرها مدى الحياة.
  • تُحفز هذه القصص مخيلة الطفل على الإبداع والخيال، وعلى تنمية قدراته العقلية والإبداعية.
  • توجد لكل مرحلة عمرية للطفل قصص تُناسب هذه المرحلة، لكي يتمكن الطفل من إدراكها وفهم معناها.
  • تُعد من أكثر الوسائل التربوية والتعليمية للطفل ذات فائدة كبيرة.
  • تُساعد على غرس الأخلاق الحميدة والأخلاق الفاضلة بداخل طفلك.

شاهد أيضاً: قصة قصيرة جدا عن صلة الاقارب للاطفال

قصة الغرابان الخاسران

كان هناك غابة بديعة الجمال تمتاز بعلو أشجارها، وكانت معظم هذه الأشجار تحمل العديد من أعشاش الغربان، وفي يوم من الأيام حدث ما لم يتوقعه أحد….

  • سمعت جميع حيوانات الغابة صوت شجار قادم من  بعيد من أحد أغصان الأشجار العالية.
  • كان هذا صوت غرابان يتشاجران فيما بينهم.
  • ذهب الثعلب الماكر إلى أسفل الشجرة ليستمع إلى سبب الشجار، وأخذ يقترب ويقترب.
  • شاهد الثعلب الغرابان وسألها ماذا يحدث؟ ما هو سبب الشجار؟
  • قال أحدهم : لقد وجدنا قطعة من الجبن اللذيذ فقومنا بالاتفاق على أن نتقاسمها بالتساوي ويأخذ كلاً منا نصفه الخاص.
  • قال الغراب، لكن صديقي الآن يريد أن يأخذ أكثر من نصيبة.
  • وقال الثعلب المكار مبتسماً اممممم.. حسناً.. ما رأيكما الآن في أن أقوم أنا بحل هذه المشكلة، وأساعد أيضاً في اقتسام قطعة الجبن بينكما.
  • وافق الغرابان الأحمقان، وقاموا بإعطاء الثعلب قطعة الجبن.
  • قام الثعلب باقتسام قطعة الجبن، ثم قال.. ما هذا! أيعقل أنني قد أخطأت في اقتسام الجبن! فهذه القطعة أكبر من تلك.
  • أكل الثعلب المكار قضمه كبيرة من القطعة الكبيرة وقال، أخذت قطعة حتى تتساوى القطعتان ببعضهما، فالعدل هو الأساس.
  • اتضح ثانيةً أن القطعة الكبيرة الآن أصبحت أصغر من الثانية.
  • قام الثعلب المكار مرة أخرى بقضم القطعة الثانية، لكي تتساوى بالأولى.
  • ظل الثعلب المكار يكرر هذا الفعل مع الاعتذار للغرابين.
  • ظل الثعلب على هذه الحالة، إلا أن أكل كل قطعة الجبن متعمداً.
  • تفاجأ الغرابان من انتهاء قطعة الجبن، وفر الثعلب هرباً.
  • تعلم الغرابان الدرس وقرروا أن يناقشوا مشاكلهم الخاصة بعد ذلك بينهما فقط.

قصة القنفذ والحيوانات الصغيرة

كان هناك قنفذ أسمه قنفوذ يعيش داخل غابة جميلة، وكان قنفوذ يحب أن يلعب مع صغار الحيوانات الأخرى ، وفى يوم من الأيام…

  • شعر القنفذ أن الحيوانات تخاف من اللعب معه، بسبب أن جسمه ملئ بشوك كثير.
  • كان القنفذ يؤلم الحيوانات عند الاقتراب منه دون قصد، حتى أنه قام بثقب كرة الأرنب دون قصد.
  • كانت تتألم السلحفاة أيضاً، ألم شديد عندما يقوم القنفذ بالإمساك بيدها.
  • أُحبط القنفذ وقرر عدم الخروج من منزله، حتى لا يؤذى أصدقائه.
  • ظل على هذا الوضع يومان.
  • تساءلت جميع الحيوانات أين القنفذ؟ وما هو سبب اختفائه ؟
  • علموا السبب جميعاً فقرروا، أن يقوموا بتحضير مفاجأة كبيرة.
  • اجتمع كل الحيوانات وجلبوا هدية القنفوذ وذهبوا له.
  • فتح قنفوذ لهم بكل شوق والدموع تتلألأ داخل عينيه.
  • طلب الأصدقاء أن يقوم قنفوذ بفتح الهدية.
  • تفاجأ قنفوذ بعد فتح الهدية بوجود قطعة من الفلين .
  • تجمع أصدقائه حوله، وأخذوا يضعون قطع صغيرة من الفلين فوق الشوك الموجود على ظهره.
  • قامت الحيوانات بعد تغطية الشوك باحتضان قنفوذ بشدة.
  • ذهب قنفوذ وأصدقائه للعب داخل الغابة يومياً دون خوف.

شاهد أيضاً: قصة خيالية قصيرة جدًا ومفيدة

قصة الثعلب الماكر

كان هناك أسد يسعى دائماً لإخافة حيوانات الغابة وإيذائهم، فقامت جميع حيوانات الغابة بعقد إجتماع، حتى يتمكنوا للتصدي للأسد وتوالت الأحداث…

  • فكرت الحيوانات أن تقوم بحبسه داخل قفص.
  • نجحت الحيوانات ذات يوم بحبس هذا الأسد الظالم داخل القفص، وعاشوا بعد ذلك حياة هانئة.
  • ذهب الأرنب الصغير للتمشي داخل الغابة، فأخذته قدميه إلى قفص الأسد.
  • فقال له الأسد عندما شاهده، أيها الأرنب الطيب أنا أترجاك أن تساعدني بالخروج من هنا.
  • رد الأرنب لماذا؟ لكي تقوم بتعذيب الحيوانات وأكلهم جميعاً.
  • قال له الأسد، لا أوعدك أنني لن أقوم بفعل هذه الأفعال مرة أخرى لقد تغيرت كثيراً جداً.
  • رفض الأرنب، قام بوعده الأسد بأنه سوف يصبح صديقاً لكل الحيوانات، وأنه لن يؤذي أي أحد منهم مرة أخرى.
  • الأرنب الصغير الطيب صدق الأسد وقام بفتح القفص.
  • قام الأسد بالنط فوق الأرنب الصغير قائلاً، فريستي الأولى أرنب صغير.
  • أخذ الأرنب يصرخ ويصرخ في ذعر شديد، حتى سمعه ثعلب ذكي يعيش بالقرب منهم.
  • جرى الثعلب في عجلة من أمره، وقال للأسد، سمعت أنك كنت محبوساً هل هذا حقيقي؟
  • فرد الأسد نعم حبستني الحيوانات داخل هذا القفص.
  • قال الثعلب كيف هذا؟ كيف لأسد ضخم مثلك أن يتم حبسه هنا؟
  • قال الأسد بعنف، أنا لست أكذب وسأريك الآن مدى صدقي، فدخل الأسد مرة أخري داخل القفص ليشاهد الثعلب مدى صدقة.
  • اقترب الثعلب من قفص الأسد بسرعة، وقام بإغلاق باب القفص بإحكام، وحبس الأسد مرة أخرى.

قصة الأسد والفأر

كان هناك أسد ملك لأحد الغابات، وفي يوم من الأيام نام ملك الغابة، وحدث التالي..

  • صعد فأر صغيراً فوق ظهر الملك، وأخذ ينط ويلعب.
  • شعر الأسد بأن هناك حركة فوق رأسه، فأنتبه أثناء نومه وقام بالاستيقاظ في غضب.
  • أمسك الأسد الفأر الصغير وهم لقضم رأسه.
  • قام الفأر بالاعتذار الشديد خوفاً على روحه من الأسد.
  • ووعده بعدم تكرار هذه الفعلة مرة أخرى، وبأنه في المقابل سوف ينقذه يوماً ما.
  • سخر الأسد من الفأر، فكيف لهذا الفأر الصغير أن يقوم بإنقاذ ملك غابة ولكنه تركه.
  • مررت بضع أيام فقط وجاءت مجموعة من الصيادين، يريدون اصطياد حيوانات ليقوموا بأخذها للعمل بالسيرك، ولكي يقومون ببيعها في السوق.
  • أخذوا يتجولون كثيراً داخل الغابة للبحث عن حيوان للصيد.
  • شاهد الصيادون من بعيد الأسد وهو نائم في الليل فوق تبه عالية، فقرروا أن يقومون بأخذه فهو أسد يافع وقوي البنية وسيُدفع به مبلغ طائل.
  • اقترب الصيادون بحذر بالغ من الأسد، وأخذوا معهم حبالهم وقاموا بربطة أثناء نومه، فتح الأسد عينيه فوجد نفسه مربوطاً، وذهبوا لإحضار القفص.
  • شاهدهم الفأر الصغير وهم عائدون مرة أخري.
  • شاهد الفأر الصغير الأسد وذهب إليه لكي يفي بوعده، وأخذ يقضم الحبال في عجاله حتى أنه حرر الأسد.
  • نظر الفأر للأسد وأخبره أتتذكر عندما سخرت مني.. ما رأيك بي الآن؟ فندم الأسد ندماً شديداً.

شاهد أيضاً: قصة قصيرة عن الاخلاق للاطفال

قصة العصفور والفيل

كانت هناك غابة تمتلئ بالعديد من الأشجار الكبيرة والحيوانات المتنوعة، وكانت غابة هادئة متناغمة، يعيش بها عصفور صغير فوق عش مع أمه وأخوانه، وفي يوم من الأيام..

  • قالت العصفورة الأم لصغارها، يا صغاري سوف أذهب لأبحث لكم عن الطعام، إلا أن تتمكنوا من الطير بعيداً لجلب الطعام لأنفسكم.
  • ذهبت العصفورة الأم، وبعد ذهابها بفترة وجيزة هبت رياح شديدة هزت العش.
  • وقع العصفور الصغير من داخل العش وسقط فوق الأرض، لأنه لم يكن قد التعلم الطيران بعد.
  • ظل العصفور الصغير مكانه يناظر عودة أمه في خوف شديد.
  • ظهر فيل من بعيد وكان يمر من هذه المنطقة.
  • خاف العصفور أشد الخوف من أن يقوم الفيل بالوقوف فوقه دون أن يراه.
  • لكن الفيل رآه وسأله هل أنت بخير؟ سكت العصفور ولم يرد على الفيل من الخوف.
  • فذهب الفيل لإحضار ورق الشجر لأن العصفور كان يرتعد من البرد.
  • جاء ثعلب وشاهد العصفور، وسأله ماذا تفعل على الأرض، فقال العصفور لقد سقطت.
  • قال الثعلب للعصفور بأنه سوف يساعده، ولكن يجب أن يبتعد عن الفيل لأنه شرير.
  • عاد الفيل يحمل الأوراق للعصفور واختبأ الثعلب بجوار الشجرة.
  • قام العصفور بطلب الطعام، حتى يبتعد الفيل ويعود الثعلب مرة أخرى.
  • ذهب الفيل لجلب الطعام ، وقام بتحذير العصفور من التحدث مع أي حيوان آخر.
  • هجم الثعلب على العصفور فور ذهاب الفيل، فأختبأ العصفور الصغير من الثعلب داخل أوراق الشجر وأخذ يصرخ، سمعه الفيل وأخذ يركض.
  • هجم الفيل على الثعلب حتى فر هارباً، وتعلم العصفور الدرس.

شاهد أيضاً: قصة خيالية عن الطفل والقمر

بعد أن عرضنا لكم في هذا المقال قصة قبل النوم للاطفال قصيرة، وفي نهاية المطاف، وذكرنا أمثلة على هذه القصص، قصة الغرابان الخاسران، وقصة القنفذ والحيوانات الصغيرة، والتي بها الكثير من الدروس المستفادة للأطفال في هذا السن الصغير.