على ماذا كان ينام الرسول

على ماذا كان ينام الرسول

على ماذا كان ينام الرسول، إنّ رسول الله محمد صلى الله عليه وسلم كغيره من البشر ينام الليل، إلا أنّه عليه الصلاة والسلام كان يُفضّل اتبّاع عادات معينة في النوم، ومن خلال هذا المقال سوف يُجيب موقع مقالاتي عن سؤال على ماذا كان ينام الرسول.

على ماذا كان ينام الرسول

كان المكان الذي ينام عليه النبي صلى الله عليه وسلم متنوعًا، إذ أنّه في بعض الأوقات ينام على الفراش، وفي أوقات أخرى على النطع، وأحيانًا على الحصير، وعلى الأرض، وعلى السرير بين رماله، وفي بعض الأوقات على كساء أسود، وقد كان يتصّف فراشه عليه الصلاة والسلام بأنّه أَدَماً حشوُه ليف، وكان له مِسْحٌ ينام عليه يُثنى بثَنيتين، والمعنى من ذلك أنّه نام على الفراش وتغطى باللحاف، أمّا عن وسادته فقد كانت أَدَماً حشوها ليف، وبذلك فإنّ رسول الله كان ينام على:[1]

  • الفراش، والحصير، والأرض، والسرير، والنطع.

شاهد أيضا: كان النبي صلى الله عليه وسلم له اربع بنات منهن

هدي الرسول في النوم

أول ما كان يقوله رسول الله -عليه الصلاة والسلام- حين يأوي إلى فراشه اللهم باسمك أحيا وأموت، ومن هديه في النوم أنّه يجمع كفيه وينفث فيهما، ويقرأ فيهما سورة قل هو الله أحد، وقل أعوذ برب الفلق، وقل أعوذ برب الناس، ثم يمسح بهما ما استطاع من جسده، حيث كان يبدأ بالمسح على رأسه، ثمّ وجهه، وما أقبل من جسده، وقد كان يمسح بهما ثلاث مرات، وقد كان ينام على شقه الأيمن ويضع يده اليمنى تحت خده الأيمن، ويقرأ عدد من الأدعية قبل نومه ومنها:

  • اللهم قني عذابك يوم تبعث عبادك.
  • الحمد لله الذي أطعمنا وسقانا وكفانا وآوانا فكم ممن لا كافي له ولا مؤوي.
  • اللهم رب السماوات والأرض ورب العرش العظيم ربنا ورب كل شيء فالق الحب والنوى منزل التوراة والإنجيل والفرقان أعوذ بك من شر كل ذي شر أنت آخذ بناصيته أنت الأول، فليس قبلك شيء وأنت الآخر، فليس بعدك شيء وأنت الظاهر، فليس فوقك شيء وأنت الباطن، فليس دونك شيء اقض عنا الدين وأغننا من الفقر.

وقد كان رسول الله إذا قام من نومه ذكر عدد من الأدعية ومنها دعاءه؛ الحمد لله الذي أحيانا بعد ما أماتنا وإليه النشور، وكان يقرأ العشر آيات الأخيرة من سورة عمران.

شاهد أيضا: كم عدد ابناء وبنات الرسول صلى الله عليه وسلم

هل كان رسول الله ينام بعد صلاة الفجر

لم يكن النبي -صلى الله عليه وسلم- ينام بعد الفجر، وإنما ينام وقت القيلولة، وفي حال شق على المسلم عدم النوم بعد الفجر فله أن ينام ليستعين بذلك على عمله، وإن كان الأولى والأفضل ترك النوم بعد الفجر، وقد كان الرسول ينام أول الليل بعد العشاء، إذ كان يكره النوم قبل العشاء، وقد كان عليه الصلاة والسلام يستيقظ في أول النصف الثاني من الليل فيقوم ثلث الليل، ثم ينام سدسه الباقي، ففي الصحيحين ورد أنّ رسول الله قال: “أحب الصلاة إلى الله صلاة داود -عليه السلام-، وأحب الصيام إلى الله صيام داود، وكان ينام نصف الليل ويقوم ثلثه، وينام سدسه، ويصوم يوماً ويفطر يوماً”.[2]

صفة فراش رسول الله

لم يكن فراش رسول الله -صلى الله عليه وسلم- ناعمًا أبدًا، وكان يُفضّل النوم على فراش خشن مصنوع من الصوف، ويقوم بطيّه على طبقتين، وفي إحدى المرات ثُنيّ فراشه عليه الصلاة والسلام أربع مرات، فأصبح ناعمًا، ومنعه من قيام الليل، وأمرّهم بإعادة الفراش إلى ما كان عليه، وكان يحرص رسول الله على ذلك حتى لا يغفل عن قيام الليل، إذ أنّ الفراش الناعم يُريح صاحبه، وكان رسول الله يتخوّف من ذلك، فيتجنّب الفراش الناعم، وفي ذلك وصفت السيدة عائشة -رضي الله عنها- فراش الرسول بقولها: “إنَّما كانَ فراشُ النَّبيِّ صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ الَّذي ينامُ عليهِ أَدَمٌ حشوُه ليفٌ”.

وبهذا القدر نصل لِختام مقال على ماذا كان ينام الرسول، والذي تناول في محتواه الحديث عن على ماذا كان ينام الرسول، وصفة نوم الرسول، وهل كان ينام الرسول بعد صلاة الفجر، وصفة فراش رسول الله.

المراجع

  1. ^ islamqa.info , هدي النبي صلى الله عليه وسلم في النوم , 25/04/2022
  2. ^ islamweb.net , هدي النبي في النوم الاستيقاظ ليلا ونهارا، وأردأ أوقات النوم , 25/04/2022

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

>