علامات صباح ليلة القدر

علامات صباح ليلة القدر

علامات صباح ليلة القدر التي شرف الله -تعالى- عباده بها في العشر الأواخر من شهر رمضان المبارك، حتى يغنم العبد من معين كرم ربه في تلك الليلة، ومن رحمة الله -تعالى- بعباده أن جعل لتلك الليلة أمارات تُعرف بها، لذلك فإنّ موقع مقالاتي سيقف مع علامات ليلة القدر شروق الشمس والإشارة إلى العلامات الصحيحة التي وردت في السنة النبوية الشريفة، وما العلامة غير الصحيحة التي درجت على ألسنة العامة.

علامات صباح ليلة القدر

من علامات صباح ليلة القدر طلوع الشمس بيضاء لا شعاع لها ، وليلة القدر هي ليلة عظيمة، فضّلها الله -سبحانه وتعالى- على جميع ليالي السنة، ويلتمسها المسلمون عادة في العشر الأواخر من رمضان، ولها بعض العلامات التي تكون في ليلتها، وقد فُصلت في الأحاديث النبوية الشريفة.

شاهد أيضًا: ليلة القدر مبتداها من غروب الشمس ومنتهاها

علامات ليلة القدر

هي ليلة وترية من العشر الأخير من رمضان، أخفاها الله -عز وجل- بين خمس ليالٍ، هي الليالي الواحدة والعشرون، والثالثة والعشرون، والخامسة والعشرون، والسابعة والعشرون، والتاسعة والعشرون، كي يجتهد المسلمون في العبادة في العشر الأواخر من رمضان، ومن علاماتها:

علامات ليلة القدر الصحيحة

إنها ليلة خير من ألف شهر، وليلة سلام وأمان، يعفو فيها الله تعالى عن الذنوب، وتعتق فيها رقاب المسلمين من النار، أما عن أماراتها فقد وصفها النبي -صلى الله عليه وسلم- في حديثه حيث قال في علاماتها:

  • الهدوء والسكينة في ليلة القدر: فقد ورد في ذلك عن الصحابي الجليل عبادة بن الصامت -رضي الله عنه- أنّ النبي -صلى الله عليه وسلم- قال: “إنَّ أَمارةَ ليلةِ القدرِ أنَّها صافيةٌ بلِجةٌ كأنَّ فيها قمَرًا ساطِعًا ساكنةٌ ساجيةٌ لا بردَ فيها ولا حرَّ، ولا يحلُّ لكوكبٍ أن يرمى بهِ فيها حتَّى يصبِحَ، وإنَّ من أمارتَها أنَّ الشَّمسَ صبيحتَها تخرجُ مستويةً ليسَ لَها شعاعٌ مثلَ القمرِ ليلةَ البدرِ، ولا يحلُّ للشَّيطانِ أن يخرجَ معَها يومَئذٍ”.[1]
  • القمر في ليلة القدر يكون على شكل شق جفنة: وذكر في ذلك الصحابي الجليل أبو هريرة -رضي الله عنه- أنّ رسول الله -صلى الله عليه وسلم- قال: “تَذَاكَرْنَا لَيْلَةَ القَدْرِ عِنْدَ رَسولِ اللهِ -صَلَّى اللَّهُ عليه وسلَّمَ-، فَقالَ: أَيُّكُمْ يَذْكُرُ حِينَ طَلَعَ القَمَرُ وَهو مِثْلُ شِقِّ جَفْنَةٍ؟”.[2]
  • الشمس في صبيحة ليلة القدر تكون بيضاء لا شعاع لها: ورد في تلك المسألة عن بعض من الصحابة أنه: “سَمِعْتُ أُبَيَّ بنَ كَعْبٍ يقولُ: وَقِيلَ له إنَّ عَبْدَ اللهِ بنَ مَسْعُودٍ يقولُ: مَن قَامَ السَّنَةَ أَصَابَ لَيْلَةَ القَدْرِ، فَقالَ أُبَيٌّ: وَاللَّهِ الذي لا إلَهَ إلَّا هُوَ، إنَّهَا لَفِي رَمَضَانَ، يَحْلِفُ ما يَسْتَثْنِي، وَوَاللَّهِ إنِّي لأَعْلَمُ أَيُّ لَيْلَةٍ هي، هي اللَّيْلَةُ الَّتي أَمَرَنَا بهَا رَسولُ اللهِ -صَلَّى اللَّهُ عليه وسلَّمَ- بقِيَامِهَا، هي لَيْلَةُ صَبِيحَةِ سَبْعٍ وَعِشْرِينَ، وَأَمَارَتُهَا أَنْ تَطْلُعَ الشَّمْسُ في صَبِيحَةِ يَومِهَا بَيْضَاءَ لا شُعَاعَ لَهَا”.[3]

علامات ليلة القدر غير الصحيحة

يقول البعض من العوام، إنه في ليلة القدر لا تنبح الكلاب، ويتحول الماء المالح إلى عذب، وأن هناك نوراً ينزل من السماء فيراه أهل الأرض، ممن يدركون ليلة القدر، ولكن هذا كله هو أنواع من التفكير الخاطئ، والخرافات التي لا أصل لها من الصحة، فلم يرد ذكرها لا في القرآن ولا في السنة، وحديث النبي -صلى الله عليه وسلم- واضح وجلي حول علامات ليلة القدر الحقيقية.[4]

شاهد أيضًا: متى ستكون ليلة القدر في رمضان

فضل ليلة الْقَدْرِ

إنّ ليلة لا تتكرر إلا مرة واحدة في العام، أُنزل فيها القرآن، فعظم شأنها، وشرف مقامها، فالعبادة فيها تعادل عبادة ألف شهر، أي ثلاثين ألف ليلة، وإذا حُسبت بالسنين فهي حوالي ثلاث وثمانين سنة، فكيف يضيع الإنسان ليلة لا تعادلها أي ليلة في العام كله، وفيها تتنزل الملائكة وبينهم جبريل -عليه السلام-، بأمر من الله تعالى إلى الأرض، لينشروا الرحمة والبركة بين أهل الأرض، ويحضروا حلقات الذكر، ويبسطوا أجنحتهم لطالبي العلم، وقد بين النبي -صلى الله عليه وسلم- قدرها وقدر العبادة فيها في أحاديث كثيرة، فيجب على كل مسلم ألا يتغافل عنها، أو يهمل إحياءها فإن خيرها وثوابها كبير وعظيم، ومن حرم منها فقد حرم من الخير كله.

شاهد أيضًا: هل ليلة القدر في 27 من رمضان

لماذا سميت ليلة القدر بهذا الاسم

سميت ليلة القدر بهذا الاسم؛ لأنّها ليلة يقدّر فيها الله -عز وجل- على الإنسان وعلى الكون، كلما هو كائن في ذلك العام، فيكتب الله سبحانه وتعالى فيها من قدرت لهم الحياة في عامهم هذا، ومن كتب عليهم الموت فيه، ويحدد الهالكون والناجون، وتكتب السعادة على بعض الناس، والشقاء على بعضهم الآخر، ويتحدد فيها العزيز والذليل من البشر في عام قادم، وفي هذه الليلة تكتب أقدار البشرية أجمعين، على مدار السنة، وفيها يفرق كل أمر حكيم كما بين تعالى في سورة الدخان، فهي ليلة الأقدار التي يحدد فيها الله تبارك وتعالى كل ما سيكون في العام القادم.[5]

شاهد أيضا: علامات ليلة القدر بالصور 2023

إلى هنا نكون قد وصلنا إلى خاتمة مقال علامات صباح ليلة القدر وذكرنا العلامات الصحيحة الواردة في السنة النبوية الشريفة، وما العلامات غير الصحيحة التي درجت على ألسنة النّاس، وما هو فضل ليلة القدر.

المراجع

  1. ^ليلة القدر , العراقي، عبادة بن الصامت، 51 ، صحيح
  2. ^صحيح مسلم , مسلم، أبو هريرة، 1170، صحيح
  3. ^صحيح مسلم , مسلم، أبي بن كعب، 762، صحيح
  4. ^islamway.net , هل عدم سماع نباح الكلب من علامات ليلة القدر؟ , 20/04/2022
  5. ^dorar.net , المبحث الثاني: ليلةُ القَدرِ , 20/04/2022

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *