علاج خمول الغدة الدرقية بالغذاء

كتابة ALAA - تاريخ الكتابة: 22 سبتمبر 2021 , 19:09
علاج خمول الغدة الدرقية بالغذاء

علاج خمول الغدة الدرقية بالغذاء وتنشيطها وذلك؛ لأنها تتسبب في الإصابة باضطرابات في الذاكرة وسقوط الشعر بشكل كبير وزيادة كبيرة في الوزن، وبالبحث عن هذا الأمر وجد أنه من الممكن تخطي هذه المشكلة عن طريق تناول بعض الأطعمة وهذا ما سوف نطرحه في هذا المقال.

علاج خمول الغدة الدرقية بالغذاء

من الجدير بالذكر أنه لا توجد أي دراسات تؤكد أن الغدة الدرقية من الممكن علاجها عن طريق تناول أنواع معينة من الغذاء، ولكن الأمر الصحيح هو أن توافر اليود في الأطعمة يسهم في عمل الغدة الدرقية بشكل طبيعي.

وقد وجد بعض الأشخاص في بعض الدول المتقدمة حلًا للقضاء على مرض الغدة الدرقية نهائيًا ألا وهو إضافة اليود إلى ملح الطعام، ولكن في حالة ما إذا كانت نسبة اليود طبيعية في الجسم يجب عدم الإكثار منه حتى لا يصاب الفرد بمرض إفراط الغدة الدرقية.

شاهد أيضًا: هل يمكن الشفاء من خمول الغدة الدرقية ؟

الأطعمة التي تساعد على علاج خمول الغدة الدرقية

  • الفراولة: فقد صنفت ضمن الأطعمة التي تعالج خمول الغدة الدرقية وتنشيطها بفضل احتوائها على مضادات الأكسدة بنسبة كبيرة.
  • السمك: نظرًا لأن الأسماك تعيش في مياه البحر والتربة فهي تكون مصدر جيد لمد الجسم باليود أي ما يمثل 66% من الاحتياجات اليومية لليود.
  • الألبان: تحتوي الألبان أيضًا على اليود ومن الممكن استخدامها عوضًا عن الأسماك أو الأعشاب البحرية التي تكون مرتفعة في السعر، فتناول كوب واحد فقط من اللبن قليل الدسم أو الزبادي يعطي للجسم ثلث ما يحتاجه في اليوم من يود.
  • المكسرات: والتي تحتوي على عنصر السيلنيوم الذي يعمل على تنظيم عمل الهرمون الموجود بالغدة الدرقية وبالتالي يسهم في علاج خمول الغدة الدرقية بالغذاء نظرًا لأن المكسرات تعتبر من الأغذية الهامة في هذه الحالة، فتحتوي الحبة الواحدة من المكسرات على ضعف ما يحتاجه الجسم في اليوم من السيلنيوم وينصح بعدم الإفراط في تناول السيلنيوم لأنه يتسبب في فشل القلب وسقوط الشعر.
  • الأعشاب البحرية: والتي تتمثل في عشب البحر والواكامي تكون غنية بشكل كبير بعنصر اليود والذي قد يكون نادرًا في بعض الأطعمة الأخرى حيث أنه يسهم في عمل الغدة الدرقية بشكل طبيعي.
  • الخضروات: من ضمن طرق علاج خمول الغدة الدرقية بالغذاء تناول الخضروات بجميع صورها سواء كانت معصورة أو مطبوخة أو نية فهي تساعد على نشاط الغدة الدرقية، ويفضل اختيار الخضروات الورقية لأنها تحتوي على نسب عالية من الألياف ومضادات الأكسدة وهذا ما يساعد في إزالة السموم من الجسم.
  • اللحم البقري والدجاج: يسهمان في زيادة نشاط الغدة الدرقية بفضل احتوائهما على عنصر الزنك، فنجد أن كل 85 مليجرام من الدجاج يحتوي على 2.4 مليجرام من الزنك، بينما كل 85 مليجرام من اللحم البقري تحتوي على 7 مليجرام زنك.
  • البيض: فهو يحتوي أيضًا على السيلنيوم واليود مما يساعد على تحفيز عمل الغدة الدرقية، فنجد أن تناول بيضة واحدة في اليوم قادرة على مد الجسم بنسبة ٢٠% من السيلنيوم ونسبة ١٦% من اليود.

الأطعمة الغير مسموح بها لمريض الغدة الدرقية

بعد أن تعرفنا على علاج خمول الغدة الدرقية بالغذاء سوف نتعرف الآن على بعض الأطعمة التي تزيد من خمول الغدة الدرقية وذلك لكي يتجنبها المريض، وهي تتمثل فيما يلي:

  • الغذاء الغني بالألياف: على الرغم من أن الأطعمة التي تحتوي على ألياف مهمة جدًا للجسم إلا أن الإفراط فيها يؤدي إلى زيادة خمول الغدة الدرقية البقوليات والفواكه والخضار وكذلك الحبوب الكاملة.
  • الأطعمة المعلبة: تعتبر الأطعمة المعلبة من ضمن الأطعمة التي تسبب الضرر على الجسم كله وليس الغدة الدرقية فقط لذا يفضل عدم تناولها نظرًا لأنها تحتوي على مادة ثنائي الفينول أ وهي مادة صناعية تعيق عمل الغدة الدرقية بصورة طبيعية.
  • المشروبات الغازية والمحليات الصناعية: تؤثر المحليات والمشروبات الغازية بشكل سلبي على الغدة الدرقية لاسيما إذا تم استخدامها بشكل دائم ولهذا يفضل استبدالها بأي محلى طبيعي مثل العسل.
  • الأطعمة الغنية بالدهون والزيوت: حيث أن الإكثار من الأطعمة الغنية بالدهون أو المقلية يؤدي إلى الإصابة بأمراض المناعة الذاتية التي تتسبب في خمول الغدة الدرقية لذا ينصح بتوخي الحذر وعدم الإكثار من هذه الأطعمة.
  • الجلوتين: فمادة الجولتين التي تتواجد بكثرة في القمح تتسبب في حدوث اضطرابات في عمل الغدة الدرقية لاسيما إذا تم الإكثار منها واستخدامها بصورة غير طبيعية، وإذا كنتم تعلمون بالفعل من خمول الغدة الدرقية واضطرابها يجب الامتناع عن تناول هذه المنتجات نهائيًا.
  • الأطعمة التي تحتوي على نسب عالية من اليود: فعلى الرغم من أن اليود يساعد على نشاط الغدة الدرقية إلا أن الإفراط فيه يؤدي إلى زيادة إنتاج هرمون الغدة الدرقية.
  • القهوة: تحتوي القهوة على أحماض تساعد على ضعف الامتصاص في الجسم لاسيما لأدوية الغدة الدرقية، ولتجنب حدوث هذا الأمر يمكنكم تناول القهوة بعد تناول الدواء بساعة.
  • الصويا: إن الإكثار من منتجات الصويا تتسبب في منع الجسم من امتصاص هرمونات الغدة الدرقية والمساهمة في تضخمها، وفي حالة الإصابة باضطرابات الغدة الدرقية لابد من تناول فول الصويا ولكن بصورة متزنة دون إفراط.
  • الخضروات الصليبية: والتي تتمثل في القرنبيط والبروكلي واللفت والملفوف فلا يجب تناولها لأنها تعمل على خفض إنتاج هرمونات الغدة الدرقية بسبب احتوائها على بعض المواد الكيميائية الضارة، ويفضل تناول هذه الخضروات مطهية والحد من تناولها نية.

شاهد أيضًا: القسط الهندي للغده … طريقة استخدامه لعلاج الغدة الدرقية

الأطعمة الغنية العناصر الغذائية التي تعالج خمول الغدة الدرقية

بعد أن تعرفنا على الأغذية التي تساعد في علاج الغدة الدرقية سوف نتعرف الآن على العناصر الغذائية التي تعمل على علاجها:

  • الأطعمة الغنية بالبروبيوتيك: حيث أنها من العناصر الغذائية المفيدة بشكل كبير للجسم، كما أنها تعتبر من البكتريا المعوية التي تسهم في تكوين بعض فيتامينات الجسم مثل فيتامين ب وفيتامين ك، وبالإضافة إلى ذلك فإن الميكروبات الصحية التي تتمثل في البروبيوتيك تؤثر بشكل إيجابي على الغدة الدرقية وتزيد من هرموناتها، وتتمثل هذه العناصر في الزبادي والكامبوتشا والكفير والناتو ومخلل الملفوف.
  • الأطعمة الغنية بالزنك: يعتبر الزنك أيضًا من العناصر المفيدة بشكل كبير للجسم فهو يسهم في زيادة إنتاج هرمون الغدة الدرقية فنجد أن الأطفال من عمر عام وحتى 3 أعوام يكونون بحاجة إلى نسبة 3 مليجرام زنك في اليوم الواحد ومن أمثلة هذه الأطعمة بذور اليقطين والدجاج ولحم الأبقار والبقوليات والحبوب المدعمة والمحار.
  • الأطعمة الغنية باليود: يعتبر اليود من الأغذية الأولى التي تساعد على إنتاج هرمون الغدة الدرقية، ونجد أن الطفل من عمر 9 أعوام وحتى عمر 13 عام يكونون بحاجة إلى 120 ميكروجرام يود في اليوم بينما يحتاج الشخص البالغ إلى 150 ميكروجرام يود في اليوم، وتتمثل الأطعمة الغنية باليود في الأعشاب البحرية.
  • الأطعمة الغنية بالسيلنيوم: فقد أثبتت بعض الدراسات التي أجريت عام 2017 بأن المكسرات والبندق والجوز الغنيين بعنصر السيلنيوم يسهمون في عمل الغدة الدرقية بصورة طبيعية، فنجد أن الأطفال من عمر 7 أشهر وحتى عمر 3 أعوام يكونون بحاجة إلى 20 ميكروجرام سيلنيوم في اليوم، بينما يحتاج البالغين إلى 55 ميكروجرام سيلينيوم في اليوم.
  • الأطعمة الغنية بأوميجا 3: إن علاج خمول الغدة الدرقية بالغذاء الغني بأوميجا 3 من أفضل الخيارات نظرًا لأن هذه العناصر يساعد على تقليل الإصابة بأمراض القلب والالتهابات وتقوية المناعة، وتتمثل هذه الأطعمة في السردين وسمك التونة والمرقط والسلمون البري، والجرعة المناسبة للطفل منذ الولادة وحتى عمر عام هي 0.5 جرام في اليوم، أما بالنسبة للبالغين فيحتاج الرجال إلى 1.6 جرام في اليوم والنساء 1.1 جرام يوميًا.

شاهد أيضًا: علاج الغدة الدرقية بالأعشاب مجرب

أعراض خمول الغدة الدرقية

عندما يعاني الفرد من قصور في عمل الغدة الدرقية يترتب على ذلك عدم قدرة الجسم على إفراز الكمية المناسبة من الهرمون مما ينجم عن ذلك الإصابة بالعقم والسمنة وأمراض القلب وآلام المفاصل، ومن ضمن أعراض قصور الغدة الدرقية ما يلي:

  • الإصابة بخشونة في الجلد وجفاف في الشعر.
  • التعرض للنسيان.
  • الإحساس بالتعب.
  • الإصابة ببحة في الصوت.
  • الإصابة بالسمنة وزيادة الوزن.
  • التعرض لتكرار الطمث وزيادة كميته.

شاهد أيضًا: ما هي فوائد القسط الهندي للغدة الدرقية وما طرق استخدامه

نصائح لمرضى خمول الغدة الدرقية

بعد أن تعرفنا على طريقة علاج خمول الغدة الدرقية بالغذاء، سوف نتعرف الآن على النصائح التي يجب على المرضى اتباعها:

  • أخذ قسط كافي من النوم.
  • تناول الأدوية المناسبة لمرض قصور الغدة الدرقية إلى جانب الأغذية في موعد محدد كل يوم مع مراعاة أن تكون المعدة فارغة.
  • اتباع أنظمة غذائية صحية بشكل متزن.
  • إجراء بعض التعديلات في نمط الحياة كن خلال ممارسة الأنشطة بشكل منتظم كل يوم.
  • إدارة الإرهاق والتعب والتوتر من أجل تعزيز عمل الغدة الدرقية.

وبهذا نكون قد تعرفنا على طريقة علاج خمول الغدة الدرقية بالغذاء بالتفصيل، وذلك لكي يستطيع المريض السيطرة على الخمول وتحفيز عمل الغدة الدرقية بصورة طبيعية والتمتع بصحة جيدة، ولكن هذا لا يعتبر الخيار الأمثل فمن الضروري استشارة الطبيب لمعرفة العلاج المناسب لتحفيز إنتاج هرمون الغدة الدرقية إلى جانب الأغذية المناسبة.