علاج الحرقة والألم التي تتبع خروج البراز

كتابة ALAA - تاريخ الكتابة: 17 أكتوبر 2021 , 00:10
علاج الحرقة والألم التي تتبع خروج البراز

علاج الحرقة والألم التي تتبع خروج البراز معرفته ضرورية جدًا وخاصةً للأشخاص الذين يعانون من الحرقان أثناء التبرز، فمشكلة حرقان منطقة الشرج شائعة جدًا، وتحدث كثيرًا للأطفال والسيدات الحوامل، بسبب الظروف والتغييرات التي تطرأ عليهم، ويوجد علاقة قوية بين الالتهاب وحرقان الشرج والإصابة بالبواسير، وعند حدوث مشكلة الحرقان يجب زيارة الطبيب فورًا لعلاجها حتى لا تتفاقم وتسبب العديد من المشكلات وتزيد حدة الألم.

مشكلة الألم التي تتبع خروج البراز

مشكلة يعاني منها عدد كبير من الناس وتُسبب لهم الكثير من الإحراج، وتختلف حدة الألم حسب السبب الناتج عنه، وفي معظم الأحيان تحدث مشكلة الحرقة والألم بعد البراز بسبب ضرر ما تعرض له المستقيم الشرجي، والفئات الأكثر عرضه للإصابة بهذه المشكلة هم أصحاب الأمراض المزمنة، وكبار السن، والأطفال.

أسباب الحرقة وألم في مخرج البراز

تتنوع الأسباب التي تؤدي لحدوث هذه المشكلة، ويجب التعرف عليها جميعها لأن الخطوة الأولى في العلاج هي القضاء على سبب المشكلة، وفيما يلي عرض لجميع الأسباب التي تسبب حدوث حرقة في مخرج البراز:

  • تهيج فتحة الشرج :وهو ينتج بسبب إفراز مادة الكابسيسين بشكل كبير وهي مادة تفرزها القناة الهضمية عندما يتم تناول المأكولات الحارة أو المأكولات التي تحتوي على كمية كبيرة من التوابل.
  • الإصابة بالبواسير: وذلك لأن العضلات التي تحيط فتحة الشرج ترتخي، ويحدث تورم للأوعية الدموية فيها.
  • الشق الشرجي: وهذا يحدث عندما يصاب الشرح ببعض الشقوق نتيجة حدوث اضطرابات في عملتي الإسهال والإمساك.
  • الإصابة بسلس البراز: حيث ينتج عنه خروج كميات بسيطة من البراز، وتراكم المتبقي منه على فتحة الشرج مع التهاون في النظافة الشخصية، وهذا بدوره يؤدي إلى حدوث التهاب في هذا المكان.
  • الإصابة ببعض الحالات المرضية: كالالتهابات الجلدية في المثنى، حيث تتسب في الشعور بآلام شديدة عند خروج البراز من فتحة الشرج.
  • الشعور بألم في المستقيم: ويعد هذا من أصعب وأقوى الأسباب، حيث يسبب آلام حادة جدًا أثناء خروج البراز من منطقة الشرج.

شاهد أيضًا: أسباب البواسير عند الرجال والنساء

علاج الحرقة والألم التي تتبع خروج البراز

علاج الحرقة يعتمد على نوع أو مسببات الألم في فتحة الشرج، حيث إن كل سبب له طريقة علاج تختلف عن السبب الآخر، لذلك قبل اتباع أي طريقة علاجية يجب الذهاب إلى الطبيب لكي يشخص الحالة ويحدد السبب المؤدي للألم ووصف العلاج المناسب له، ويكون العلاج كالتالي:

  • البواسير: الإصابة بها تؤدي إلى الحرقان والآلام في الشرج، ويمكن علاجها باستخدام الكريمات الموضعية التي تحتوي في تركيبها على مادة تسكن الآلام، ومن الممكن إجراء عملية جراحية، أو استخدام الكمادات الباردة.
  • الشق الشرجي: بعض الحالات قد لا تحتاج إلى أخذ علاج، وذلك لأنها تشفى بعد مدة زمنية قصيرة، لكن في بعض الحالات يمكن استعمال كريمات ومراهم مسكنة للألم.
  • الإمساك الشديد: يمكن التخلص منه بطرق طبيعية مثل تناول كميات وفيرة من المياه، وتناول الخضروات والفواكه الغنية بالألياف الطبيعية، وفي حالة الإمساك المزمن يمكن استشارة الطبيب لوصف بعض الملينات لمعالجته.
  • خراج فتحة الشرج: يمكن علاجه من خلال وصف الطبيب لبعض المضادات الحيوية التي تشفيه، وإذا اشتدت الحالة قد يؤدي ذلك إلى التدخل الجراحي، وفي حالات أخرى قد يشفى الخراج من تلقاء نفسه ولا داعي لتدخل طبي.

وصفات طبيعية لعلاج التهاب وحرقة الشرج

يوجد العديد من الوصفات الطبيعية التي من الممكن تجربتها للتخلص من حرقة الشرج والالتهابات، وهي كالآتي:

  • بذور الكزبرة: يمكن عمل مشروب من بذور الكزبرة، وذلك عن طريق نقعه في كوب من الماء طول الليل، ثم تناوله في الصباح.
  • الموز: ثمرة الموز يمكن خلطها مع كوب من اللبن الدافئ وتناوله، حيث يساعد بشكل كبير في تخفيف التهاب وحرقة الشرج.
  • بذور المانجا: يتم تجفيف بذور المانجا جيدًا وطحنها لتصبح بودرة، ويتم أخذ معلقة صغيرة منها في كوب من الماء الدافئ وتحليته بالعسل، ويمكن تناوله مرتين في اليوم.
  • التوت الأحمر: وضع ثمرة توت في قماشة خفيفة وعصرها بداخل القماشة، ووضعها في فتحة الشرج، لتخفيف الآلام.
  • التين: يتم عمل مشروب من التين من خلال نقع 4 ثمرات من التين في كوب ماء ليلًا ويمكن شربه في الصباح على معدة خاوية.
  • اللبن المخيض: يمكن معالجة حرقة الشرج عن طريق تناول اللبن المخيض بصفة مستمرة، وذلك لأنه يساعد على تنظيم درجة الحرارة.
  • بذور الكمون: تُطحن بذور الكمون ومزجها بكمية ماء مناسبة، وبعد ذلك يمكن دهن فتحة الشرج بالخلطة، ويتم الحصول على نتيجة سريعة.
  • كمادات ساخنة وباردة: الكمادات يمكن تطبيقها على فتحة الشرج، حتى يتم تخفيف الآلام والحرقان.
  • جل الصبار: يمكن دهنه على فتحة الشرج لتخفيف الحرقان.
  • الفجل: تناوله كثمرة أو عصره مع القليل من الملح، ويمكن أيضًا عجنه مع لبن ودهن المنطقة به، يساعد كثيرًا في تخفيف الحرقان.
  • عصير الليمون والنعناع والعسل: عند تناول هذا العصير باستمرار وتكريره 3 مرات في اليوم، يعمل على تخفيض الإحساس بالألم.

شاهد أيضًا: متى أتبرز بعد عملية البواسير

طرق الوقاية من آلام بعد التبرز

هناك عدة طرق يمكن اتباعها للوقاية من حدوث الآلام وحرقان فتحة الشرج بعد عملية التبرز، وهذه الطرق نذكرها كالآتي:

  • الاستشارة الطبية مهمة جدًا في حالة ظهور الخراج أو الدمامل في المنطقة، وذلك لأخذ العلاج المناسب في الوقت المناسب قبل حدوث تفاقم للمشكلة.
  • الملابس الداخلية يجب أن تكون جافة تمامًا وكذلك فتحة الشرج، وذلك يتم عن طريق تجفيفها بفوطة مخصصة بعد استخدام الحمام؛ لأن الرطوبة في هذا المكان يعد بيئة مناسبة لنمو البكتريا والفطريات التي تسبب الالتهابات والحرقان.
  • اتباع نظام غذائي صحي يحتوي على الأغذية الغنية بالألياف وخاصة الخضروات الورقية والتفاح والبرتقال، للمساعدة على التلين.
  • شرب المياه والسوائل بكميات كافية خلال اليوم، والأعشاب الطبية مثل النعناع والينسون، ولأنها تساهم وبشكل كبير في التخلص الإمساك.
  • الجلوس في حمام ماء دافئ لمدة لا تقل عن 20 دقيقة في اليوم، وذلك لأن هذه الطريقة تساعد وبشكل واضح في عملية استرخاء عضلات المنطقة الشرجية، وتساهم كذلك في التئام الشق الشرجي بسرعة، يمكن تكراره مرتين في اليوم.

3 علامات مبكرة للإصابة بالبواسير

هناك علامات تظهر على الشخص تدل على إنه مصاب بالبواسير، ويمكن توضيح أهم هذه الأعراض كالآتي:

  • ظهور كتل صغيرة مستديرة: تظهر البواسير على هيئة كتل صغيرة مستديرة داخل فتحة الشرج، أو تكون معلقة بخارجها، والبواسير الداخلية يكون معرفتها صعب جدًا لذلك للتأكد منها يمكن فحص لون البراز للتأكد من حدوث إصابة.
  • حدوث نزيف عند التبرز: النزيف بعد الانتهاء من التبرز أحد أعراض الإصابة بالبواسير، ويمكن التأكد من ذلك من خلال استعمال طريقة سهلة جدًا وهي استخدام ورق التواليت للفحص.
  • الشعور بالألم بعد استخدام المرحاض: الشعور بألم خفيف بعد التبرز، قد يزيد بمرور الوقت وقد يصل إلى النزيف، ويغلب الشعور بأنه تم تفريغ الأمعاء بالكامل بعد الانتهاء من التبرز.

أدوية الحرقة والألم التي تتبع خروج البراز

هناك العديد من الأدوية التي تعالج آلام وحرقة الشرج، ولكن وصفها للمريض يعتمد على نوع الإصابة في المنطقة، ويمكن وصف الأدوية كالتالي:

  • التحاميل الشرجية كنوع بروكتوهيل، الذي يمكن تناوله على جرعتين في اليوم.
  • أكياس فيبوجيل تساهم وبشكل كبير في علاج الآلام والحرقان في المنطقة بعد التبرز، بحيث يتم وضع محتويات الكيس في كوب ماء وإذابته، وتكرر هذه الطريقة مرتين في اليوم للعلاج.
  • كبسولات دافلون 500 جم التي تعد أحد المضادات الحيوية المستخدمة لعلاج منطقة الشرج من الحرقان، ويتم تكرار العلاج لفترة تقدر ب4 أيام متتالية.
  • أدوية علاج الإمساك حيث إنها تساعد على منع الضغط على الفتحة أثناء خروج البراز، وهذا يمنع حدوث ألم وحرقان بالمنطقة.

شاهد أيضًا: علاج البواسير الداخلية في المنزل

مرهم لعلاج التهابات حول فتحة الشرج

يوجد عدة أنواع من المراهم التي تستخدم كمسكن موضعي لمنطقة الشرج، ويمكن ذكر ها كالآتي:

  • مرهم نيوهيلار.
  • نيتروجيلسيرين.
  • بروكتوجليفنول.
  • بربريشن اتش.
  • أنوسول.
  • فاكتو.

العلاقة بين البواسير والحرقة بعد خروج البراز

هناك علاقة كبيرة بين البواسير وحرقة الشرج يمكن توضيحها من خلال بعض النقاط كالتالي:

  • البواسير تحدث بسبب تضخم الوعاء الدموي الموجود بمنطقة الشرج، بحيث تتمدد الأنسجة المحيطة بالمنطقة بطريقة غير طبيعية، وعند الجلوس أو السعال بشكل كبير ينتج عن ذلك خروج دم أثناء التبرز.
  • البواسير قد يحدث عنها مضاعفات مثل الإصابة بالناسور الشرجي، والذي ينتج عنه ظهور صديد في براز المريض.
  • وجود كتلة منتفخة تخرج من منطقة الشرج، وحدوث ألم في منطقة خروج البراز، تعد هذه علامات واضحة للإصابة بالبواسير.

علاج حرقان البراز بالأعشاب

الأعشاب الطبية لها دور كبير في علاج بعض الأمراض، معروف استخدامها منذ قديم الأزل، ويمكن توضيح دور تلك الأعشاب في علاج حرقان البراز كالتالي:

  • بذور الكزبرة يمكن عمل منقوع منها للتخلص من الحرقان.
  • الموز.
  • بذور المانجو.
  • التين.
  • التوت الأحمر.

علاج الحرقة والألم التي تتبع خروج البراز عند الأطفال

هناك طرق علاجية عديدة يمكن تطبيقها على الأطفال لعلاج الألم الذين يشعرون به عند خروج البراز، وهذه الطرق تتم كالآتي:

  • وضع الطفل في حمام ماء دافئ وجعله يجلس به لمدة 20 دقيقة.
  • الجليسرين يمكن دهنه للطفل في منطقة الشرج للتخلص من الآلام.
  • زيت الزيتون، وزيت جوز الهند يمكن وضعهما في منطقة الشرج لعلاج الألم والحرقة.

علاج الحرقة والألم التي تتبع خروج البراز للحامل

المرأة الحامل تتعرض بشكل كبير للحرقان في منطقة الشرج، نظرًا للتغيرات الهرمونية التي تطرأ عليها، بالإضافة إلى كبر حجم الرحم ليتناسب مع نمو الجنين، فالضغط على عضلات الحوض ينتج عنه التهاب وحرقة في منطقة الشرج أثناء التبرز، كما إن استخدام العلاجات والأدوية قد يكون غير آمن على المرأة أثناء الحمل، لذلك ينصح الأطباء باستعمال المكملات الغذائية للألياف الطبيعية ويكون تحت إشراف طبي، وذلك لأن هذه المكملات تساعد على تحسين الهضم، والتلين.

شاهد أيضًا: علاج البواسير بالفازلين وزيت الزيتون

الأعراض المصاحبة لحرقة منطقة الشرج

يوجد بعض الأعراض التي تصاحب حرقة الشرج، وهذه الأعراض تتمثل في:

  • خروج دم مع البراز.
  • كثرة عدد مرات التبرز.
  • لون الجلد يتغير إلى الأحمر.
  • تورم في منطقة الشرج.
  • تقلصات وآلام شديدة في أسفل البطن.
  • البراز يكون متحجر مما قد ينتج عن خروجه حدوث جرح في المنطقة.

وبهذا يكون قد تم الانتهاء من المقال الذي يعرض علاج الحرقة والألم التي تتبع خروج البراز ، والأسباب التي تؤدي إلى حدوث هذه المشكلة، كما إنه تم ذكر أهم الأطعمة والمشروبات التي تعمل على تسهيل وتلين البراز لخروجه بسهولة دون الشعور بالألم، وتم التعرف على طريقة الوقاية من الإصابة بمشكلة الحرقان وكيفية علاجها بالأدوية والأعشاب الطبية.