طريقة التكبير في العشر ذي الحجه

طريقة التكبير في العشر ذي الحجه

طريقة التكبير في العشر ذي الحجه هو ما سيتناوله موضوع هذا المقال، فقد حرص الدين الإسلامي على دفع المسلمين إلى التكبير في شهر ذي الحجـة المبارك لنيل الأجر العظيم والكبير الذي جعله الله تعالى للمكبرين له والمسبحين باسمه العظيم، ويهتم موقع مقالاتي عبر هذا المقال ببيان كيفية التكبير في العشر من ذي الحجه كما وردت في الشريعة الإسلامية.

التكبير في شهر ذي الحجة

قبل كلّ شيء، وقبل تقديم طريقة التكبير في العشـر من ذي الحجـة لا بدّ من الحديث عن هذه العبادة المباركة، والتي يسنّ أن تبدأ من بداية شهر ذي الحجـة، وتستمر حتّى غروب شمس اليوم الثالث عشر من هذا الشهر الكريم، وذلك امتثالًا لأمر الله -عزّ وجل-، الذي قال في سورة الحج: {لِّيَشْهَدُوا مَنَافِعَ لَهُمْ وَيَذْكُرُوا اسْمَ اللَّهِ فِي أَيَّامٍ مَّعْلُومَاتٍ}.[1] وقد بيّن المفسرون أنّ الأيام المعلومات هي الأيام العشـر الأوائل من شهر ذي الحجـة، وقد ورد في الأثر أنّ رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- وصحابته الكرام كانوا يكبرون الله أدبار الصلوات الخمس من فجر يوم عرفة إلى عصر اليوم الثالث عشر من ذي الحجة، ويسنّ فعل ذلك للحاج ولغير الحاج، والله ورسوله أعلم.[2]

شاهد أيضًا: ايهما افضل التكبير ام قراءة القران في عشر ذي الحجه

طريقة التكبير في العشر ذي الحجه

إنّ طريقة التكبير في العشر من ذي الحجه انقسمت إلى نوعين من التكبير، وذلك ما ورد في الأثر عن صحابة رسول الله -صلّى الله عليه وسلم- وهما: التكبير المطلق والتكبير المقيد، لكلّ منهما أحكامه وشروطه، وفيما يأتي سيتم تقديم بعض التفاصيل في أنواع التكبير في العشـر الأوائل من شهر ذي الحجـة:

التكبير المطلق في العشر من ذي الحجة

وهو أن يردد المسلمون إحدى صيغ التكبير الثابتة في الأثر أو ما فتح الله عليهم من صيغ التكبير وإجلال المولى القدير -سبحانه وتعالى- من أوّل الأيام العشر إلى نهاية أيام التشريق، أي من فجر اليوم الأول من شهر ذي الحجة إلى غروب شمس اليوم الثالث عشر منه، ويكون التكبير في كلّ حال المسلم، ولا يشترط به أن يكون عقب الصلوات الخمس، والله أعلم.[2]

التكبير المقيد في العشر من ذي الحجة

أمّا عن التكبير المقيّد فهو ما يكون من التكبير الذي يبدأ من عقب صلاة الفجر من يوم عرفة، ويستمر حتّى صلاة العصر من آخر أيام التشريق، وقد قيّده أهل العلم بأدبار الصلوات الخمس، وقد قال في ذلك القاضي أبو يعلى -رحمه الله-: “التكبير في الأضحى مطلق ومقيد، فالمقيد: عقيب الصلوات، والمطلق: في كل حال، في الأسواق وفي كل زمان”.[2]

شاهد أيضًا: فضل التكبير في عشر ذي الحجة

أفضل صيغ التكبير في العشر من ذي الحجة

لم يثبت في الأثر عن رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- أي صيغة ثابتة للتكبير، ولكن إنما ثبت عن الصحابة الكرام رضوان الله تعالى عنهم أجمعين، ومن هذه الصيغ نذكر لكم ما يأتي:

الصيغة الأولى اللَّهُ أَكْبَرُ، اللَّهُ أَكْبَرُ، اللَّهُ أَكْبَرُ كَبيراً
الصيغة الثانية هُ أَكْبَرُ، اللَّهُ أَكْبَرُ، اللَّهُ أَكْبَرُ، لاَ إِلَهَ إِلاَّ اللَّهُ، واللَّهُ أَكْبَرُ، اللَّهُ أَكْبَرُ، وللَّهِ الحمدُ
الصيغة الثالثة اللَّهُ أَكْبَرُ كَبيراً، اللَّهُ أَكْبَرُ كَبيراً، اللَّهُ أَكْبَرُ وأجَلُ، اللَّهُ أَكْبَرُ، وللَّهِ الحمدُ

فضل التكبير في شهر ذي الحجة

إنّ فضل التكبيـر في شهـر ذي الحجـة يكمن في الفضل العظيم الذي خصّه الله تعالى لهذه الأيام المباركة، فقد أخبرنا رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- إن أحب الأعمال يكون في هذه الأيام إلى الله -سبحانه وتعالى-، فقد روى عبد الله بن عمر -رضي الله عنهما- أنّ رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- قال: “ما من أيَّامٍ أعظَمُ عندَ اللهِ ولا أحَبُّ إليه العَمَلُ فيهِنَّ من هذه الأيَّامِ العَشْرِ، فأكْثِروا فيهِنَّ من التَّهْليلِ والتَّكْبيرِ والتَّحْميدِ”.[3]

شاهد أيضًا: افضل الاعمال في عشر ذي الحجة

تكبيرات العشر من ذي الحجة mp3

يحرص الكثير من المسلمين على الاستماع إلى ترانيم التكبيرات التي لطالما كانت طمأنينةً للقلب وراحةً للنفس وهدوءًا وسكينةً لها، لذا يمكنكم الاستماع إلى تكبيرات العشـر من ذي الحجـة بصوت هادئ وجميل بشكلٍ مباشر فيما يأتي:

شاهد أيضًا: أحاديث صحيحة عن فضل العشر الأوائل من ذي الحجة

طريقة التكبير في العشر ذي الحجه مقالٌ فيه تمّ تقديم الكيفية المثلى للتكبير في الأيام العشـر الأوائل من شهر ذي الحجـة، كما بيّن المقال ما هي أفضل صيغ التكبير في هذه الأيام المباركة ليختم بتقديم تكبيرات العشر من ذي الحجـة بصوت جميل وهادئ.

المراجع

  1. ^ سورة الحج , الآية 28
  2. ^ saaid.net , التكبير في العشر أنواعه وصيغه , 11/06/2022
  3. ^ تخريج المسند , شعيب الأرناؤوط/عبدالله بن عمر/6154/صحيح

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.