كم عدد شهور السنة الهجرية وما هي بالترتيب

كم عدد شهور السنة الهجرية وما هي بالترتيب

كم عدد شهور السنة الهجرية وما هي بالترتيب بدأت اعتماد التقويم الهجري في عهد الخليفة عمر بن الخطاب -رضي الله عنه- في شهر ربيع الأول، ونظرا لأهمية شهر محرم تم تحديده الشهر الأول للسنة الهجرية، وقليل من يعرف أسباب تسمية اشهر السنة الهجرية وترتيبها، وفي سطورنا القليلة التالية عبر موقع مقالاتي سنسلط الضوء على كل ما يخص هذا الموضوع بصورةٍ مفصّلة.

كم عدد شهور السنة الهجرية

أن عدد أشهر السنة الهجرية هو اثني عشر شهراً، أربعة منها حرم الله تعالى فيها الصيد والقتال، وثمانية هي أشهر حل، وعدد أيام الشهر الواحد هو 29 أو 30، وذلك حسب رؤية الهلال من عدمه، فالتقويم الهجري يعتمد على دورة القمر بشكل كلي في تحديد عدد الأشهر، وتستغرق دورة القمر حول الأرض بين 29 و 30 يوماً، والسنة الهجرية هي 12 دورة للقمر. 

شاهد أيضًا: كم عدد ايام السنة الميلادية والهجرية

السنة الهجرية كم يوم

إن عدد أيام السنةِ الهجريةِ هو 354 أو 355 يوماً، تبدأ السنةِ الهجريةِ بظهور الهلال في السماء، وتزايده ليصل لمرحلة البدر في منتصف الشهرِ، ثم بعد ذلك يتناقص ويدخل في طور الهلال، وتستغرق هذه العملية شهر، وكل 12 دوراً قد تشكل سنةٍ هجريةٍ عدد أيامها 355 يوماً، بينما عدد أيام السنةِ الميلادية هو 364 وربع اليوم، وكل أربع سنوات تأتي السنةِ كبيسة وعدد أيامها 365، حيث يضاف لها اليوم المهمل في السنوات الأربع.[1]

شاهد أيضًا: كم عدد أيام السنة الهجرية

اشهر السنة الهجرية بالترتيب

هناك 12 شهراً في السنةِ الهجريةِ الواحدة، قال تعالى: { إِنَّ عِدَّةَ الشُّهُورِ عِندَ اللَّهِ اثْنَا عَشَرَ شَهْرًا فِي كِتَابِ اللَّهِ يَوْمَ خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ مِنْهَا أَرْبَعَةٌ حُرُمٌ ۚ ذَٰلِكَ الدِّينُ الْقَيِّمُ ۚ فَلَا تَظْلِمُوا فِيهِنَّ أَنفُسَكُمْ ۚ وَقَاتِلُوا الْمُشْرِكِينَ كَافَّةً كَمَا يُقَاتِلُونَكُمْ كَافَّةً ۚ وَاعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ مَعَ الْمُتَّقِينَ }[2] وفيما يلي نذكرها بالترتيب:

  • محرم.
  • صفر.
  • ربيع الأول.
  • ربيع الآخر.
  • جمادى الأولى.
  • جمادى الأخرى.
  • رجب.
  • شعبان.
  • رمضان.
  • شوال.
  • ذو القعدة.
  • ذو الحجة

شاهد أيضًا: كم عدد ايام السنة الهجرية

اسماء اشهر السنة الهجرية

غالبا ما كانت تعتمد العرب تسمي الأشياء نسبة إلى الأحداث التي تعاصرها، وكذلك الأمر بالنسبة للأشهر الهجرية، وفيما يلي سنورد أسماء السنةِ الهجريةِ وسبب التسمية:

  • محرم: وهو أول أشهر السنة الهجرية، وفي أول أيامه تبدأ كل سنة، كان يسمى قديمة بصفر الأول، ويعرف هو وشهر صفر بالصفرين، وكانت العرب تحله عاما، وتحرمه عاما، وسمي محرم للتأكيد على حرمته، وأن الله هو الذي حرمه.
  • صفر: ويعني الخلو، والفراغ، وجاءت تسميته من معناه، حيث أن أهل مكة كانت تنطلق في الأيام للصيد والغزو، وهو من الأشهر الحل.
  • ربيع الأول: يقال أربعة الأرض أي أخصبت، يصادف شهر ربيع الأول فصل الربيع، ومن هنا اكتسب هذه التسمية.
  • ربيع الآخر: وسمي بهذا الاسم لأنه يأتي بعد ربيع الأول، وليس هناك ربيع ثالث، ولا رابع، فهو الآخر.
  • جمادى الأولى: وهو مشتق من الجمدة، ويصادف هذا الشهر فصل الشتاء، وسمي جمادى لتجمد الماء فيه، وتسميته العرب جمادى ولو صادف شهر الصيف.
  • جمادى الأخرى: ويعود سبب تسميته بهذا الاسم؛ لأنه يلي شهر جمادى الأولى، وليس هناك جمادى الثالث، أو الرابع بعده.
  • رجب: وتعني التعظيم، وهو من الأشهر الحرم، التي حرم الله فيها على الناس القتال، وسمي بهذا الاسم؛ لأن العرب كانت في هذا الشهر ترجب الرماح من الأسنة، أي تزيلها فكانت لا تقاتل.
  • شعبان: وله مكانة متميزة عند المسلمين، حيث يستعدون فيه لاستقبال شهر رمضان المبارك فيجتهدوا في عبادتهم، وكانت العرب في هذا الشهر تتشعب للقتال، ومن هنا جاءت تسميته بهذا الاسم.
  • رمضان: أفضل الشهور وأعظمها عند الله تعالى، هو شهر الصيام، فيه نزل القرآن الكريم، وفيه ليلة القدر وهي خير من ألف شهر، وهو مشتق من الرمض وهو شدة الحر، حيث كان يصادف هذا الشهر أيام الحر، ومن هنا جاءت تسميته.
  • شوال: وسمي بذلك لشولان النوق، أي نقص وزنها وجفاف حليبها، بسبب الحمل، وهو من الأشهر العظيمة عند المسلمين فيه عيد الفطر السعيد.
  • ذو القعدة: وفيه كانت تقعد الناس عن القتال، وهذا سبب التسمية، وهو الشهر الحادي عشر من السنة الهجرية، وهو من الأشهر الحرم.
  • ذو الحجة: وفي هذا الشهر يؤدي المسلم فريضة الحج، ويأتي فيه عيد الأضحى المبارك، وهو من الأشهر المباركة عند المسلمين، وهو من الأشهر الحرم.

وبهذا القدر من المعلومات نختم مقالنا تحت عنوان كم عدد شهور السنة الهجرية وما هي بالترتيب، وتعرفنا في سطوره على عدد أيام السنة الهجرية، واشهر السنة الهجرية، وتسمياتها.

المراجع

  1. ^ marefa.org , التقويم الهجري , 27/07/2022
  2. ^ سورة التوبة , الآية 36

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.