حوار بين شخصين عن الأخلاق

كتابة إسراء هشام - تاريخ الكتابة: 20 مايو 2021 , 16:05
حوار بين شخصين عن الأخلاق

حوار بين شخصين عن الأخلاق التي تعد أحد الركائز الأساسية التي يجب أن يتسم بها الإنسان، حيث أن التحلي بالخلق والسلوك القويم لن تقتصر فائدته على الفرد فقط، بل ستمتد للمجتمع كافة، فالفرد هو من يربي ويخرج النشء للمجتمع، وإذا صحت التربية على حسن الأخلاق، انتهى بنا الحال لمجتمع سوي، وإذا أهملنا غرس الأخلاق، ظهر الفساد وتدني القيم.   

حوار بين شخصين عن الأخلاق

في سياق الحديث عن حوار بين شخصين عن الأخلاق، سيتم عرض حوار بين طفل وأمه يروي ما شاهده في أول يوم من ذهابه للمدرسة، وكان الحوار كالتالي:

وليد: يدخل منزله دون حديث، ثم يترك حقيبته خلف الباب!

السلوك الأخلاقي

  • الأم: ماذا فعلت يا وليد؟
  • وليد: علام تتحدثين يا أمي؟
  • الأم: كيف تقوم بالدخول إلى المنزل وتلقي بحقيبتك على الأرض دون إلقاء التحية والسلام، هل قمت بتعليمك أن تتصرف بهذه الطريقة؟ 
  • وليد:  أرجو قبول اعتذاري يا أمي، ولكني أشعر بالتعب الشديد من ذلك اليوم، كما أني رصدت بعض السلوكيات التي أعجز عن فهمها وتفسيرها. 
  • الأم: ما هذه السلوكيات التي تقصدها؟ أخبرني بها حتى أفسرها لك.
  • وليد: لم ألاحظ موقفا واحدا يا أمي، بل عدة مواقف.
  • الأم: أخبرني ما هي أول المواقف التي أثارت دهشتك يا وليد؟
  • وليد: حسنا يا أمي سأقص عليكي ما حدث،  كنت أنتظر أتوبيس المدرسة، ورأيت بعض الطلاب على جانب الطريق المقابل في انتظار الأتوبيس أيضاً، ولاحظت طالبان منهما يتجاذبان أطراف الحديث معا، ويقف معهما طالب آخر ولكنهم لم يكترثون لوجوده على الإطلاق، فهل ذلك سلوك صحيح يا أمي؟ 
  • الأم: لا يا وليد هذا السلوك غير صحيح ولا أخلاقي.

 كيفية ممارسة السلوكيات الأخلاقية  

  • وليد: ماذا تقصدين بالسلوك الأخلاقي يا أمي؟
  • الأم: قبل الإجابة عن سؤالك، لابد أن أشرح لك معنى ومفهوم الأخلاق.
  • الابن: أجل يا أمي، ما هي الأخلاق؟

مفهوم الأخلاق

  • الأم: الأخلاق هي تلك السلوكيات والتصرفات التي تصدر عن الفرد بشكل يتفق مع التربية وقواعد المجتمع، ولا يسبب الإزعاج للغير.
  • هذه هي الأخلاق القويمة التي يجب أن يحملها الفرد كما حثنا الله سبحانه وتعالى في كتابه الكريم « كنتم خير أمة أخرجت للناس تأمرون بالمعروف وتنهون عن المنكر، وتؤمنون بالله ولو آمن أهل الكتاب لكان خيراً لهم منهم المؤمنون وأكثرهم الفاسقون»

مكارم الأخلاق

  • وليد: ما رأيك يا أمي في الموقف الذي رويته لكي، هل هذا ما يحثنا عليه الله سبحانه وتعالى ورسوله الكريم؟
  • الأم: بلا شك يا وليد حثنا النبي الكريم على التحلي بالسلوكيات الصحيحة، وكان لنا خير قدوة ومثل فيما يجب أن نسير عليه في أمور حياتنا؟

مواقف عن الأخلاق

  • الأم: أخبرنا الرسول الكريم عليه الصلاة والسلام بأنه ليس من الأخلاق وحسن التصرف أن يتحدث اثنان في وجود ثالث دون الالتفات له، فقد يعتقد هذا الشخص أنهم يتحدثون عنه أو يسخرون منه، وقد يحمل ذلك حرج كبير لهذا الشخص حال كانوا يتحدثون عنه بالفعل أم أنه يظن ذلك.
  • وليد: بالطبع يا أمي لقد لاحظت شعوره بالحرج والانزعاج كثيراً.
  • الأم: هل هذا كل ما أزعجك يا وليد؟ لقد أخبرتني أنك لاحظت عدة سلوكيات غير مقبولة، فما هي؟
  • وليد: رأيت بعض الطلاب في فترة الراحة بالمدرسة يتناولون الحلوى، ثم يقومون بإلقاء القمامة على الأرض، ثم جاء عامل النظافة ليحمل تلك القمامة وكانت تتعالى ضحكاتهم وينظرون إليه بسخرية عند مروره.

النظافة من الإيمان

  • الأم: ذلك التصرف يا وليد يحمل عدة مخالفات أخلاقية، تتمثل في عدم الالتزام بالنظافة والسخرية من الغير، وكلاهما سلوكيات تتطلب العقاب.
  • وليد: كيف يمكن معاقبتهم يا أمي؟
  • الأم: لابد من تحذيرهم بعدم تكرار ذلك مرة أخرى والتوقف عن إلقاء القمامة في المدرسة والتي تعتبر بيت الطالب الثاني، ولا يجوز أن يلوثها مثلما يمتنع عن ذلك في منزله، ويقوم كل منهما بالالتزام بإلقاء القمامة في الصناديق المخصصة لذلك.
  • أما فيما يخص عامل النظافة، فهو سلوك غير أخلاقي تماماً، فلا يجوز السخرية من رجل كبير في السن يؤدي عمله على أكمل وجه، بل من الواجب مساعدته، وقد يتسبب ذلك التصرف في إحراجه وشعوره بالخجل.
  • وليد: بالفعل يا أمي، لقد لاحظت ظهور ملامح العبوس والحزن على وجه ذلك الرجل، ولكن لماذا يتصرفون هكذا هل أنهم لا يعلمون حقيقة السلوكيات الأخلاقية؟
  • الأم: نعم يا وليد لابد من توجيه النصح والإرشاد لهم، وذلك أساس التربية السليمة التي تتمثل في غرس الأخلاق القويمة والتي تقوم به الأسرة.

دور المعلم في غرس الأخلاق

  • وليد: هل هناك دور للمعلم في تعليم الطلاب الأخلاق الحميدة؟
  • الأم: بالفعل يا وليد، هناك دور فعال للمعلم في تعليم الأخلاق للطلاب، ويتم ذلك من خلال إدارة الحلقات النقاشية التي تدور حول سيرة النبي أفضل قدوة للأخلاق الحميدة، وقصص موجهة تحمل في محتواها قيمة أخلاقية معينة، ويحثهم على كيفية توجيه سلوكياتنا في المسار السليم.
  • وليد: أشكرك يا أمي على هذه المعلومات القيمة التي جعلتني أدرك عدة أمور من أهمها الاقتداء برسول الله صلى الله عليه وسلم في كل أمور حياتي.

شاهد أيضاً: حوار بين شخصين عن الوطن

حوار قصير بين شخصين عن الأخلاق

عند الحديث عن الأخلاق وأهميتها ودورها للفرد والمجتمع، سيتم مناقشة حوار بين شخصين عن الأخلاق بشكل مختصر وقصير، وكان الحوار كالتالي:

  • خالد: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
  • عمر: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته يا خالد.
  • خالد: كيف حالك، ماذا بك؟
  • عمر: رأيت اليوم مشهد محزن للغاية، لشاب يوبخ والديه ويعنفهم بالقول ويصرخ في وجهيهما مما أثار غضبي واستيائي لما رأيت.
  • خالد: حسبي الله ونعم الوكيل، ليته يعلم أن ما فعله من الكبائر التي نهانا الله عن فعلها، وأنه سوف ينال عقابه لعقوق الوالدين في الدنيا والآخرة إذا لم يصلح من نفسه ويطلب منهم العفو والرضا، وقد حثنا الله على بر الوالدين في كتابه العزيز وحذرنا أشد التحذير من العقوق وقسوة المعاملة، وذلك في قوله تعالى« وقضى رَبُّكَ أَلَّا تَعْبُدُوا إِلَّا إِيَّاهُ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا ۚ إِمَّا يَبْلُغَنَّ عِندَكَ الْكِبَرَ أَحَدُهُمَا أَوْ كِلَاهُمَا فَلَا تَقُل لَّهُمَا أُفٍّ وَلَا تَنْهَرْهُمَا وَقُل لَّهُمَا قَوْلًا كَرِيمًا»
  • عمر: هداه الله وهدانا جميعا في الطريق السليم.
  • خالد: آمين يا رب العالمين.

شاهد أيضاً: حوار بين شخصين عن التعاون

حوار بين شخصين عن أخلاق الرسول

إن الرسول الكريم هو خير قدوة ومثل حين الحديث عن مكارم الأخلاق، وسيتم مناقشة حوار بين شخصين عن الأخلاق للحديث عن أخلاق النبي الكريم كالتالي:

  • الأب: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
  • الابن: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته يا أبي.
  • الأب: هل لديك معلومات عن حسن أخلاق النبي صلى الله عليه وسلم؟
  • الابن: بالطبع يا أبي، ولكن أرغب في الاستزادة من معلوماتك.
  • الأب: كان النبي الكريم يحمل صفات كريمة لا حصر لها، فقد كان صادقا، وأمينا، يصدق في قوله وفعله، وحمل رسالة الدعوة كما يجب، كان لا يتوانى عن عبادة الله، وكان خافت الصوت غير شتام أو لعان تميز بعظمة القلب والروح، وكان متسامحاً لا يرد الإساءة بمثلها.
  • الابن: اللهم صل وسلم وبارك على سيدنا محمد.

شاهد أيضاً: عبارات عن السلوك الايجابي للطالبات وأفكار عن تعزيز السلوك الايجابي

وفي الختام فقد تم عرض حوار بين شخصين عن الأخلاق متضمناً مفهوم الأخلاق ومكارم الأخلاق وأمثلة من حياة النبي، كما تم عرض حوار قصير عن ضرورة بر الوالدين، وحوار عن أخلاق الرسول.