حكم ليلة الرغائب عند السنة

حكم ليلة الرغائب عند السنة

إن حكم ليلة الرغائب عند السنة مبني على ما ورد في سيرة النبوية الشريفة للنبي الأكرم -عليه الصلاة والسلام- وما عمل به في عهده المبارك، وما تبعه به من صحابته الأبرار -رضوان الله عليهم جميعاً- والتابعون الصالحون من بعده، ولذلك يقدم موقع مقالاتي استبيان حكم هذه اللّيلة عند أهل السّنة والجماعة، وفق ما ذكر في السيرة النبوية الشريفة.

ما هي ليلة الرغائب 

لَيلة الرغائب يشار بها إلى لَيلة أول جمعة من شهر رجب، وهذه اللّيلة وردت عند الشيعة فقط دون سواهم، وقد تم تخصيص فضل هذه الليلة لما ورد عن بعض مراجعهم أنه تمت فيها لَيلة الإسراء والمعراج، ولا يوجد نص ثابت أو حتى ضعيف يؤيد هذا الادعاء، وهي من الأمور الخلافية عند الطوائف الإسلامية، والله تعالى أعلم.

حكم ليلة الرغائب عند السنة

ليلة الرغائب هي ليلة مبتدعة عند جميع أهل السنة والجماعة لعدم ورود نص شرعي في هذه المسألة، سواء كان ذلك حديثاً عن النبي -عليه الصلاة والسلام- أو من أثر الصحابة -رضوان الله عليهم جميعاً- من بعده والتابعين وأهل السلف الصالح، ولم يرد في السنن الشريفة أن حضرة النبي الأكرم -عليه الصلاة والسلام- قام بتخصيص هذه اللّيلة بشيء من العبادة كالصلاة أو الذكر وغيرها لعينها، وإنما صام يوم الخميس لعادته صيام الاثنين والخميس من كل أسبوع، ولو ورد في ذلك شيء، لا تبعه الصحابة من بعده، وذكروه لمن بعدهم للسير على سنته الشريفة.[1]

حكم صلاة الرغائب

صلاة الرغائب بدعة لا يجوز أداؤها على المسلمين حتى لا يكونوا من المبتدعين الذين يشملهم قول النبي -عليه الصلاة والسلام- في إحداث البدع: “مَن أَحْدَثَ في أَمْرِنَا هذا ما ليسَ فِيهِ، فَهو رَدٌّ”[2]، وقد حذر أهل العلم من الوقوع في هذه البدعة والانجرار لما هو أعظم منها إثماً عند الله تعالى، وخاصة أن هذه البدعة بدأ العمل بها نحو العام 480 للهجرة، أي أنه لم يقم بها النبي -عليه الصلاة والسلام- في حياته الكريمة، ولا الصحابة -رضي الله عنهم- من بعده وهم أحرص الناس على تطبيق شرع الله تعالى وسنة نبيه.

وبهذا تم استبيان حكم ليلة الرغائب عند السنة وحكم صلاتها كما نقله علماء أهل السّنة والجماعة وفق الاطلاع على السيرة النبوية الشريفة.

أسئلة شائعة

  • هل الرغائب بدعة حقيقية؟

    ليلة وصلاة الرغائب هي بدعة حقيقية، فكل أمر لم يرد في سنة النبي -عليه الصلاة والسلام- ولم يظهر في أثر الصحابة والتابعين من بعدهم، هو أمر مبتدع في الدين الحنيف.

  • ما هي صلاة الرغائب؟

    صلاة الرغائب هي اثنتا عشر ركعة يتم أداؤها مثنى مثنى، في ليلة الرغائب الموافقة لأول ليلة جمعة من شهر رجب، في كل عام هجري.

المراجع

  1. ^islamqa.info , بدعة صلاة الرغائب , 22/01/2023
  2. ^صحيح البخاري , عائشة أم المؤمنين، البخاري، 2697، صحيح.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *