حكم صيام يوم الجمعة ست من شوال

حكم صيام يوم الجمعة ست من شوال

حكم صيام يوم الجمعة ست من شوال هو من الأحكام الفقهية التي تتعلق بموضوع صيام ستة أيام من شهر شوال، ويجب على المسلمين جميعًا الاطلاع على كلّ الأحكام التي تتعلق بهذه العبادة حتَّى لا يقع المسلم في الخطأ بسبب الجهل بالحكم الشرعي، ومن خلال هذا المقال يهتمّ موقع مقالاتي بالحديث عن هل يجوز صيام يوم الجمعة ست من شوال وعن حكم صيام ست من شوال وسنتحدث عن صيام يوم الجمعة في شوال.

حكم صيام يوم الجمعة ست من شوال

يجوز للمسلم في شوال أن يصوم يوم الجمعة ست من شوال بشرط ألّا يفرد هذا اليوم بالصيام، أي يجب أن يصوم يومًا قبله أو يومًا بعده أيضًا، وذلك لأنّ جمهور أهل العلم أفتى بكراهية إفراد يوم الجمعة بالصيام في الإسلام، عن أبي هريرة -رضي الله عنه- إنّ رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم- قال: “لَا تَخْتَصُّوا لَيْلَةَ الجُمُعَةِ بقِيَامٍ مِن بَيْنِ اللَّيَالِي، وَلَا تَخُصُّوا يَومَ الجُمُعَةِ بصِيَامٍ مِن بَيْنِ الأيَّامِ، إِلَّا أَنْ يَكونَ في صَوْمٍ يَصُومُهُ أَحَدُكُمْ” [1] وهذا الحديث الشريف دليل على أنه يكره للمسلم أن يصوم يوم الجمعة منفردًا حتَّى لو كان في الست من شوال، والأفضل أن يصوم المسلم هذا اليوم ومعه يوم قبله أو بعده، قال ابن قدامة في كتابه المغني وابن قدامة حنبلي المذهب: [2]

يُكْرَهُ إفْرَادُ يَوْمِ الْجُمُعَةِ بِالصَّوْمِ، إلا أَنْ يُوَافِقَ ذَلِكَ صَوْمًا كَانَ يَصُومُهُ، مِثْلُ مَنْ يَصُومُ يَوْمًا وَيُفْطِرُ يَوْمًا فَيُوَافِقُ صَوْمُهُ يَوْمَ الْجُمُعَةِ، وَمَنْ عَادَتُهُ صَوْمُ أَوَّلِ يَوْمٍ مِنْ الشَّهْرِ، أَوْ آخِرِهِ، أَوْ يَوْمِ نِصْفِهِ.

شاهد أيضًا: شرح حديث من صام رمضان واتبعه بست من شوال

صيام يوم الجمعة في شوال

يمكن للمسلم أن يصوم يوم الجمعة في شهر شوال ولكن الأفضل ألّا يصومه منفردًا، بل أن يجمع صيام يوم الجمعة مع صيام يوم الخميس الذي قبله أو مع صيام يوم السبت الذي بعده، وهذا الثابت عن أهل العلم، وهذا الحكم لا ينطبق فقط على شهر شوال، بل على سائر أيام السنة إلّا شهر رمضان المبارك، والله تعالى أعلم.

أقوال العلماء عن صيام يوم الجمعة في شوال

وردت الكثير من الأقوال عن أهل العلم في مسألة صيام يوم الجمعة في شوال وفي غير شوال من دون شهر رمضان، ومن هذه الأقوال ما سيأتي:

  • قال الإمام النووي -رحمه الله تعالى- وهو شافعي المذهب: “قَالَ أَصْحَابُنَا يعني الشافعية: يُكْرَهُ إفْرَادُ يَوْمِ الْجُمُعَةِ بِالصَّوْمِ فَإِنْ وَصَلَهُ بِصَوْمٍ قَبْلَهُ أَوْ بَعْدَهُ أَوْ وَافَقَ عَادَةً لَهُ بِأَنْ نَذَرَ صَوْمَ يَوْمِ شِفَاءِ مَرِيضِهِ، أَوْ قُدُومِ زَيْدٍ أَبَدًا، فَوَافَقَ الْجُمُعَةَ لَمْ يُكْرَهْ”.
  • قال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله تعالى: “إن السنة مضت بكراهة إفراد رجب بالصوم، وكراهة إفراد يوم الجمعة”.
  • قال ابن حجر فقي كتاب فتح الباري عن النهي عن صيام يوم الجمعة: “ويستثنى من هذا النهي: ِمَنْ صَامَ قَبْله أَوْ بَعْده أَوْ اِتَّفَقَ وُقُوعُهُ فِي أَيَّامٍ لَهُ عَادَةٌ بِصَوْمِهَا كَمَنْ يَصُوم أَيَّام الْبِيضِ أَوْ مَنْ لَهُ عَادَةٌ بِصَوْمِ يَوْمٍ مُعَيَّنٍ كَيَوْمِ عَرَفَةَ فَوَافَقَ يَوْمَ الْجُمْعَةِ، وَيُؤْخَذُ مِنْهُ جَوَازُ صَوْمِهِ لِمَنْ نَذَرَ يَوْم قُدُوم زَيْدٍ مَثَلًا أَوْ يَوْم شِفَاء فُلَانٍ”.

شاهد أيضًا: حكم قطع صيام الست من شوال

إلى هنا نصل إلى نهاية وختام هذا المقال الذي سلّطنا فيه الضوء على حكم صيام يوم الجمعة ست من شوال ومررنا فيه على صيام يوم الجمعة في شوال ووضعنا فيه أشهر أقوال أهل العلم عن صيام يوم الجمعة في شوال.

المراجع

  1. ^ صحيح مسلم , مسلم، أبو هريرة، 1144، صحيح.
  2. ^ islamweb.net , حكم إفراد الجمعة في صيام ست من شوال , 06/05/2022

التعليقات

  1. انا صمت الأربعاء والخميس في الاسبوع الماضي ولم اصوم يوم الجمعة الاسبوع الماضي واريد تكملت الصيام لست من شوال وليس لدي إلا يوم الجمعة ويوم الاحد اجازة لانني طالب في الامتحانات الثانوية هل يجوز لي ان اصوم يوم الجمعة لكل اسبوع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

>