حكم المد المنفصل جائز واجب لا يجب مده

حكم المد المنفصل جائز واجب لا يجب مده

حكم المد المنفصل جائز واجب لا يجب مده، إذ يُعد المد المنفصل أحد الأحكام التي لا بدّ من مراعاتها في أثناء قراءة القرآن الكريم، حتى تكون القراءة على أتمّ وجه، وسيقف موقع مقالاتي في حديث له على حكم المد المنفصل في أحكام التجويد عامة وما هو حكم الإتيان فيه.

ما هو المد المنفصل

إنّ معنى المد المنفصل، أي أن يأتي واحد من حروف المد في آخر كلمة؛ وبالتالي تأتي الهمزة في بداية الكلمة الثانية أي التي تليها، والمدّ في اللغة أي الإطالة والزيادة كأن يُطيل القارئ في صوته بواحدة من حروف المد وهي الألف التي يُفتح ما قبلها والواو التي يُضم ما قبلها والياء التي يُكسر ما قبلها، كما أنّ المد المنفصل ينضوي تحت المد الفرعي.[1]

حكم المد المنفصل جائز واجب لا يجب مده

إنّ المد المنفصل هو من أحكام التجويد التي جُعلت اقتفاء لأثر قراءة رسول الله -صلى الله عليه وسلم- للقرآن الكريم، وقد اختلف علماء التجويد في قصر الحكم ومدّه، أي لم يتفقوا كلهم على مدة واحدة، لذلك فإنّ حكم المد المنفصل جائز واجب لا يجب مده:

  • جائز.

إلى هنا نكون قد انتهينا من مقال حكم المد المنفصل جائز واجب لا يجب مده وذكرنا بعض الأمور الخاصة بالمد المنفصل ولماذا يُعد هذا المد جائزًا لا واجبًا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *