ما هو حديث الرسول عن بني تميم

ما هو حديث الرسول عن بني تميم

ما هو حديث الرسول عن بني تميم، فقد وردت أحاديث كثيرة عن النبي -صلى الله عليه وسلم- يذكر فيها بعض قبائل العرب ومن تلك القبائل قبيلة تميم هامة مُضَر كما يسمّيها المؤرخون، وإحدى القبائل العربية ذائعة الصيت، فهل ذكرهم النبي -صلى الله عليه وسلم- في حديثٍ ما؟ في هذا المقال يسلط موقع مقالاتي الضوء على هذه المسألة، إضافة للوقوف على بعض الأحاديث التي وردت عن النبي -صلى الله عليه وسلم- وبيان درجتها.

ما هو حديث الرسول عن بني تميم

لقد ذكر الرسول -صلى الله عليه وسلم- قبيلة تميم في أحاديث عدة، ومن تلك الأحاديث الحديث الذي يرويه أبو هريرة -رضي الله عنه- والذي يقول فيه:

“ما زِلْتُ أُحِبُّ بَنِي تَمِيمٍ مُنْذُ ثَلَاثٍ، سَمِعْتُ مِن رَسولِ اللهِ -صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ- يقولُ فيهم، سَمِعْتُهُ يقولُ: هُمْ أشَدُّ أُمَّتِي علَى الدَّجَّالِ، قَالَ: وجَاءَتْ صَدَقَاتُهُمْ، فَقَالَ رَسولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ: هذِه صَدَقَاتُ قَوْمِنَا، وكَانَتْ سَبِيَّةٌ منهمْ عِنْدَ عَائِشَةَ، فَقَالَ: أعْتِقِيهَا فإنَّهَا مِن ولَدِ إسْمَاعِيلَ”،[1] والله أعلم.

شاهد أيضًا: ماذا قال رسول الله عن نهر الفرات

أطول الناس رماحا على الدجال

ورد عن النبي -صلى الله عليه وسلم- حديث يذكر فيه مناقب بني تميم، فيروي أحد الصحابة -رضي الله عنهم- حديثًا عن النبي صلى الله عليه وسلم، فيقول:

“عن رجلٌ من أصحابِ النَّبيِّ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ: أنَّ تميمًا ذُكِروا عندَ النَّبيِّ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ: فقالَ رجلٌ: أبطأَ هذا الحيُّ من بَني تميمٍ عَن هذا الأمرِ، فنظرَ رسولُ اللهِ -صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ- إلى مُزَيْنةَ فقالَ: ما أبطأَ قومٌ هؤلاءِ منهم، وقالَ رجلٌ أبطأَ هؤلاءِ القومُ من بَني تميمٍ بصدقاتِهِم، فأقبلت نَعمٌ حمرٌ وسودٌ لبَني تميمٍ، فقالَ النَّبيُّ -صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ- هِذه نعَمُ قومي وَنالَ رجلٌ من بَني تميمٍ عندَ النَّبيِّ -صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ- فقالَ: لا تقُل لبَني تميمٍ إلَّا خيرًا؛ فإنَّهم أطوَلُ النَّاسِ رماحًا على الدَّجَّالِ”،[2] والله أعلم.

شاهد أيضًا: شرح حديث من فرج كربة على مسلم

حديث عن بني تميم

وردت عن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- كثير من الأحاديث التي ذكر فيها بني تميم، فقبيلة تميم من قبائل العرب الكبيرة التي يكاد الناس لا يذكروها إلّا مقرونة بقريش، فقد كانت ذات شرف كبير بين قبائل العرب، ومن تلك الأحاديث ما رواه أبو هريرة -رضي الله عنه- إذ يقول:

“ذُكِرَت القبائلُ عندَ رسولِ اللهِ -صلَّى اللهُ عليه وسلَّم- فسألوه عن بنِي عامرٍ فقال جملٌ أزهرُ يأكلُ من أطرافِ الشجرِ، وسألوه عن هوازنَ فقال زهرةٌ تنبعُ ماءً، وسألوه عن بني تميمٍ فقال ثُبْتُ الأقدامِ رجحُ الأحلامِ عظماءُ الهامِ أشدُّ الناسِ على الدجالِ في آخرِ الزمانِ هضبةٌ حمراءُ لا يَضرُّها مَن ناوأَها”،[3] والله أعلم.

وإلى هنا يكون قد تم مقال ما هو حديث الرسول عن بني تميم، بعد الوقوف فيه على حديث النبي -صلى الله عليه وسلم- في بني تميم، وبعد الوقوف على أحاديث أخرى للنبي -عليه الصلاة والسلام- يمدح فيها بني تميم.

المراجع

  1. ^صحيح البخاري , البخاري، أبو هريرة، رقم الحديث: 2543، حديث صحيح.
  2. ^محجة القرب , العراقي، رجل من الصحابة، رقم الحديث: 343، حديث صحيح.
  3. ^مجمع الزوائد , الهيثمي، أبو هريرة، رقم الحديث: 10/46، حديث فيه سلام بن صبيح وثقه ابن حبان وبقية رجاله رجال الصحيح‏‏.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.