تجربتي مع لصقات منع الحمل

كتابة ألاء - تاريخ الكتابة: 15 يناير 2022 , 13:01 - آخر تحديث : 15 يناير 2022 , 13:01
تجربتي مع لصقات منع الحمل

تجربتي مع لصقات منع الحمل سوف يتم عرضها من خلال موقع مقالاتي اليوم، حيث أن هناك الكثير ممن يبحثون عن أفضل وسيلة لمنع الحمل التي تمكنهم من تنظيم الأسرة، وتأتي الملصقات كواحدة من أهم هذه الوسائل وأنجحها وأقلهم ضررًا، ولكن يجهل ذلك العديد من الناس.

تجربتي مع لصقات منع الحمل

يظن البعض عند ذكر اسم اللصقات أنها تشبه لصقات الجروح، كما انها تلعب نفس الدور وتأخذ نفس الشكل، بحيث لا تتخطى 6 سم، ولكن هذا غير صحيح، حيث تعمل هذه الأنواع من اللصقات بشكل جيد في التعطيل العام لإطلاق البويضات المخصبة بالحيوانات المنوية، وتعمل عادةً على تحويل السائل المخاطي الموجود في الرحم إلى سوائل متماسكة لأسباب معينة تؤثر على أداء الحيوانات، كما أن اللاصقة بحسب الاستشاريين تعمل عمل حبوب منع الحمل، حيث تقوم بمنع وصول الحيوانات المنوية وإفراز الهرمونات مباشرةً إلى الجسم، التي تعمل على منع الحمل، ولذلك قام أحدى الأطباء المختصين بنُصحي، وبالفعل لقد قمت بشرائها.

وفي تجربتي معها لم أشعر بأية مشكلات في أول 9 أسابيع من استخدماها، ولكن في الأسبوع العاشر قد بدأت بعض المشاكل في الظهور، مثل الغثيان والقيء المتكرر، ولذلك قررت أن اتركها وأبحث عن وسيلة أخرى لمنع الحمل، ولكن يجب القول أن كل امرأة لها ظروف صحية تختلف عن غيرها، ولذلك يجب مراجعة الطبيب قبل استعمال أي وسيلة من وسائل الحمل.

حقائق حول لاصقة منع الحمل

يستخدم هذه اللاصقات نسبة كبيرة من النساء، حيث يصفها معظم الأطباء؛ لما لها من فوائد كبيرة مثل: الحد من حدوث بعض السرطانات لدى العديد من النساء اللواتي يستخدمن طرق وقائية أخرى، وهناك عدة حقائق أخرى خاصة بلاصقة منع الحمل يجب أن تكوني على علم بها، وهي:

  • السن: عندما تأخذ المرأة بعين الاعتبار استخدامها بالشكل المناسب والاستخدام الصحيح، فلا بد من التمتع بنتيجتها في منع الحمل، بخلاف الإجهاد في استخدامها، حيث لا يكون هناك فائدة من استخدامها.
  • اتباع إرشادات الاستخدام: وهي إزالته عدة مرات في الأسابيع الثلاثة الأولى، وترك المساحة الخاصة به فارغة في آخر أسبوع الماضي من غير خوف من حدوث حمل.
  • الإسهال وارتجاع المريء: إذا كنت تعاني من ارتجاع المريء أو الإسهال، فهذا دليل على أن اللاصقة تعمل بشكل جيد ولا توجد حاجة إلى القلق بشأن ذلك.
  • اللاصقات تخفف من ألم الدورة الشهرية: تعمل اللاصقات على تخفيف الألم الشديد في حالة الحيض الشهري، حيث تعمل بكفاءة وفعالية.
  • الصداع بعد استخدامها: فلا تتفاجأ بحدوث الصداع، لأنه أحد آثارها الجانبية، وهو غير مضر ولا يثير القلق بأي حال من الأحوال.
  • النشطات اليومية: لا تؤثر على ممارسة الحياة اليومية، كما يمكن النزول بها إلى المسبح.
  • الإصابة بحالة من الجلطات الدموية: ويشتمل هذا التأثير على بعض السيدات وليس كلهن، ولكن لا داعي للقلق بشأنها؛ لأنها نادرة بالنسبة للكثيرين.
  • اللاصقة غير قادرة على حمايتك من بعض الجراثيم: التي يمكن أن تنتقل إليك عن طريق الجماع، فما عليك إلا أن تمنع ذلك بارتداء الواقي الذكري، حيث يعد أفضل وسيلة في الوقاية.

شاهد أيضًا: الأشياء التي تبطل مفعول حبوب منع الحمل

طريقة استخدام لصقات منع الحمل

عند استخدامها يجب مراعاة أنه يتم تطبيقها على الجزء الذي ليس به شعر من الجسم، وذلك بين الأرداف ويمتد إلى المنطقة المختارة بحيث يمكن للبطن أو الذراعين وضعها بهما، ولكن يكون ممنوعًا وضعها على الصدر، مع مراعاة تثبيت مكان اللاصق في كل مرة، حيث يفضل عدم نقله من مكان لآخر، وعلى كل امرأة أن تضع في اعتبارها أن اللاصقة لا تتكرر  أكثر من 3 مرات حتى يحين وقت الحيض، فلا داعي لتكرارها أو وضعها خلال الأسبوع الرابع.

مميزات لصقات منع الحمل

توجد مجموعة من الميزات التي تمتاز بها اللاصقة، وتجعلها افضل وسائل منع الحمل، وهي:

  • تعد هذه الوسيلة من أسهل الوسائل حيث يتم تطبيقها فوق الجلد أربع مرات على الأقل خلال الشهر، ولا داعي إلى إزالتها عند الاستحمام أو شيء من هذا القبيل، حيث لا يشكل هذا أي قلق.
  • يمكن أن تتسبب هذه الوسيلة في زيادة فرصة الحمل، وذلك في حالة التوقف عنها بشكل مفاجئ.

شاهد أيضًا: متى تنزل الدورة بعد حبوب منع الحمل مارفيلون

كيفية الحفاظ على لصقات الحمل

للمحافظة على سلامة اللاصقة حتى أطول مدة من غير أن تفسد، عليك القيام بما يلي:

  • يُسمح بوضعها في أي مكان في غرفتك، لكن من الضروري إبعادها عن ضوء الشمس، وعلى العكس من ذلك وضعها بالثلاجة، بل يجب وضعها في درجة الحرارة العادية.
  • عدم إخراجها من العبوة عندما لا تكون قيد الاستخدام، من الأفضل لأنها تحافظ على جودتها لأطول فترة ممكنة.

محاذير استخدام لصقات منع الحمل

هناك نساء لا يصلح معهم استخدام اللاصقات؛ حيث لا تشكل فرق في النتائج، لوجود بعض الضرورات التي لا تلائم اللاصقات، وفيما يلي أهمها:

  • الأفضل عندما تدخن المرأة ألا تفكر في استخدام اللاصقة لمنع الحمل لأنها لا تساعدها في تحقيق النتائج المرجوة، كما أنها تضر بالصحة العامة، حيث تتسبب في حدوث جلطات ونوبات قلبية.
  • التأكد من وجود حمل قبل استخدامها، حيث تؤثر بشكل سلبي على المرأة الحامل وعلى الجنين
  • الأفضل للمرأة المصابة بأمراض معينة كالسمنة تجنب استخدام اللاصقات كوسيلة لمنع الحمل، كذلك الأمر بالنسبة لمن يعانى من مشاكل في القلب، أو تعاني من سرطان الثدي.

شاهد أيضًا: شريحة منع الحمل في السعودية وفوائدها واثارها الجانبية

ماذا تفعلين إذا سقطت اللاصقة الخاصة بمنع الحمل عنك؟

يحدث في بعض الأحيان سقوط للاصقة، وإليك كيفية التعامل في تلك الحالة:

  • إذا سقطت قبل يومين من وضعها، فعليك إعادتها إلى مكانها بمجرد أن تسقط إذا كانت لا تزال محتفظة بلزوجتها.
  • إذا فقدت لزوجتها فلا بد من استبدالها بواحدة أخرى، لتجنب سقوطها مرة ثانية.
  • يجب عليك استخدامها واتباع تعليمات الاستخدام والإزالة على النحو الذي يحدده طبيبك، دون الإخلال بذلك.

وفي نهاية مقالة تجربتي مع لصقات منع الحمل يكون تم التعرف على بعض الحقائق الخاصة بلاصقات منع الحمل، وطريقة استخدامها، ومميزاتها المتعددة، كما تم التعرف على كيفية الحفاظ على لصقات الحمل، وما الذي يجب القيام به عندما تسقط اللاصقة الخاصة بمنع الحمل.