من هو النبي الذي كان يصوم الاثنين والخميس

من هو النبي الذي كان يصوم الاثنين والخميس

من هو النبي الذي كان يصوم الاثنين والخميس هو من الأسئلة المهمة التي من شأن الإجابة عنها أن ترفع من مستوى الثقافة عند الشخص بشكل عام، وفي هذا المقال من موقع مقالاتي سوف نلقي الضوء على اسم النبي الذي كان يصوم يوم الاثنين والخميس من كل أسبوع، وسنتحدث عن فضل صيام يوم الاثنين والخميس وعن سبب صيام هذين اليومين بالإضافة إلى وضع نص حديث صيام يوم الاثنين والخميس.

صيام الاثنين والخميس

إنَّ صيام يوم الاثنين ويوم الخميس من كل أسبوع هو من صيام النوافل الموجودة في الشرع الإسلامي، وهي أيام مباركة حث رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- المسلمين على صيامها لما لصيامها من فضل عظيم وثواب وأجر كبير، ومن خلال ما سيأتي سوف نلقي الضوء على اسم النبي الذي كان يصوم يوم الاثنين ويوم الخميس من كل أسبوع.

من هو النبي الذي كان يصوم الاثنين والخميس

إنّ يومي الاثنين والخميس من الأسبوع هما اليومان اللذان تُعرض فيهما أعمال العبد المسلم إلى الله رب العالمين في كل أسبوع، ولهذا فإنّ رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- صام هذين اليومين من كل أسبوع، والله تعالى أعلم، وإنَّ النبي الذي كان يصوم الاثنين والخميس هو:

  • رسول الله محمد -صلّى الله عليه وسلّم- خاتم الأنبياء والمرسلين.

شاهد أيضًا: من هو النبي الذي طلب منه قومه ان ينزل مائدة من السماء

حديث صيام يوم الاثنين والخميس

ذكر رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- في صحيح السنة النبوية الشريفة أنّه كان يصوم يومي الاثنين والخميس من كل أسبوع، حيث روى أسامة بن زيد -رضي الله عنه- عن رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- قال: “رأيتُ رسولَ اللَّهِ صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ يصومُ يومَ الاثنينِ والخميسِ فسألتُهُ فقالَ: إنَّ الأعمالَ تُعرَضُ يومَ الاثنينِ والخميسِ، فأحبُّ أن يُرفَعَ عملي وأَنا صائمٌ” [1] كما ورد عن رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- حديث آخر عن صيام يوم الاثنين والخميس، رواه مولى أسامة بن زيد رضي الله عنه، قال: “عَن مولى أسامةَ بنِ زيدٍ، أنَّهُ انطلقَ معَ أسامةَ إلى وادي القرى في طلبِ مالٍ لَهُ، فَكانَ يصومُ يومَ الاثنينِ ويومَ الخميسِ ، فقالَ لَهُ مولاهُ: لِمَ تصومُ يومَ الاثنينِ ويومَ الخميسِ، وأنتَ شَيخٌ كبيرٌ ؟، فقالَ: إنَّ نبيَّ اللَّهِ صلَّى اللَّهُ علَيهِ وسلَّمَ كانَ يصومُ يومَ الاثنينِ ويومَ الخميسِ، وسُئِلَ عن ذلِكَ ، فقالَ: إنَّ أعمالَ العبادِ تُعرَضُ يومَ الاثنينِ ويومَ الخميسِ” [2] والله تعالى أعلم. 

لماذا كان النبي يصوم الاثنين والخميس

إنّ السبب الكامن وراء صيام النبي -صلّى الله عليه وسلّم- يوم الاثنين والخميس هو أنّ أعمال الإنسان تُعرض على الله رب العالمين في يوم الاثنين ويوم الخميس من كل أسبوع، قال أسامة بن زيد رضي الله عنه: “قال: “رأيتُ رسولَ اللَّهِ صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ يصومُ يومَ الاثنينِ والخميسِ فسألتُهُ فقالَ: إنَّ الأعمالَ تُعرَضُ يومَ الاثنينِ والخميسِ، فأحبُّ أن يُرفَعَ عملي وأَنا صائمٌ” [1]، والله أعلم.

شاهد أيضًا: من هو النبي الذي تم دفنه في نهر النيل

فضل صيام الاثنين والخميس في الإسلام

يتجلّى فضل صيام يوم الاثنين ويوم الخميس في الإسلام في أنّه عمل حثّ رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- الناس على القيام به، وفيما يأتي نذكر الأحاديث النبوية التي تجلى فيها فضل صيام الاثنين والخميس في الإسلام:

  • عن أبي قتادة الحارث بن ربعي أنّه قال: “أنَّ رَسولَ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عليه وسلَّمَ سُئِلَ عن صَوْمِ الاثْنَيْنِ؟ فَقالَ: فيه وُلِدْتُ وَفِيهِ أُنْزِلَ عَلَيَّ” [3] وهذا الحديث يدل على أنّ صيام يوم الاثنين بركة لأنَّ رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- ولد في هذا اليوم ولأنّه بُعث في هذا اليوم أيضًا.
  • عن أبي هريرة -رضي الله عنه- قال: إنّ رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- قال في الحديث الشريف: “تُعرَضُ الأعمالُ يومَ الاثنينِ والخميسِ فأحبُّ أن يُعرَضَ عملي وأنا صائمٌ” [4] وهذا الحديث الشريف يدل على أنّ فضل صيام الاثنين والخميس هو أنّ في هذين اليومين تُعرض أعمال المسلم على الله رب العالمين، فما أعظم أن تُعرض الأعمال والمسلم صائم، اقتداءً بالحبيب المصطفى صلّى الله عليه وسلّم.

إلى هنا نختم هذا المقال الذي سلّطنا فيه الضوء على من هو النبي الذي كان يصوم الاثنين والخميس وتحدثنا فيه بالتفصيل عن فضل صيام الاثنين والخميس وسبب صيام هذين اليومين من الأسبوع، بالإضافة إلى وضع نص حديث صيام يوم الاثنين والخميس.

المراجع

  1. ^فتح الباري لابن حجر , ابن حجر العسقلاني، أسامة بن زيد، 4/278، صحيح.
  2. ^صحيح أبي داود , الألباني، مولى أسامة بن زيد، 2436، صحيح.
  3. ^صحيح مسلم , مسلم، أبو قتادة الحارث بن ربعي، 1162، صحيح.
  4. ^صحيح الترمذي , الألباني، أبو هريرة، 747، صحيح.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *