الفرق بين القائد والمدير

كتابة إسراء هشام - تاريخ الكتابة: 4 أغسطس 2021 , 15:08
الفرق بين القائد والمدير

الفرق بين القائد والمدير سؤال مهم أن يعرف إجابته العديد من الناس الذين يبحثون عن الفرق، حيث أن كل كل من المدير والقائد هناك العديد من الأمور المختلفة بينهم، من حيث أسلوب التعامل مع الموظفين، بجانب أسلوب الشغل وما بين ذلك، لكن يوجد العديد لم يعرفوا تلك الأمور ويخلطون بينهم ويظنون أنهم متشابهون في الخصائص، تابع معنا عزيزي القارئ للتفاصيل.

الفرق بين القائد والمدير

أغلب الأوقات تجد العديد يخلطون بين لفظ القائد ولفظ المدير، كما أنهم يظنون أن الوظيفتين لهما نفس المهام أو وجود تشابه في كل الأمور، في الحقيقة الواقع مختلف عن تلك الاعتقادات، حيث أن هذا ليس ذاك، وكل شخص لديه مميزات ومهام، ولمعرفة الفرق بين القائد والمدير، عليك قراءة النقاط التالية:

المدير

  • تعامله يكون من خلال الأنظمة الجامدة.
  • يقبل كل الأوضاع على هيئتها دون تغيير.
  • يستعمل طريقة الرؤساء والمرؤوسين.
  • يهتم بالقيام بكل الأمور بذات الأسلوب.
  • يقوم على مراقبة الأمور.
  • يشتغل عن طريق أساليب وقواعد وخطط وأشياء مدروسة جيدًا.
  • يتساءل دائمًا عن الوقت والطريقة.
  • يحاول الابتعاد عن أي أزمات أو خلافات أو أمور خاطئة.
  • يصب تركيزه تجاه القواعد والسياسات.
  • يقوم بالبحث عن التخمينات والتخطيطات.
  • يهتم بالخطط الغير طويلة الأمد والتي لا تحتاج وقت طويل.
  • تقوم سياسته على الفترة الحالية وليس المستقبلية.
  • دائم الانتظار من الموظفين أن يسيرون على القواعد.

القائد

  • معروف أنه لديه طول نظر ورؤية مستقبلية كما أنه يستطيع أن يخطط جيدًا.
  • يحب أن يكون كل اعتماده على أن يكون واثقًا في كل الأمور.
  • تساؤله يكون عن السبب والأشياء.
  • هدفه يكون التطوير والتعديل.
  • قادر على تحمل أي أزمات وأي خطأ يحدث.
  • يشتغل بدون الالتزام بالقواعد والخطط والطرق المتبعة في المؤسسة.
  • يؤثر ويكون إيجابيًا عن طريق المشاركة.
  • يصب تركيزه نحو الرؤية المستقبلية والاستراتيجيات.
  • يفوز بمنصب القائد.
  • يسير على أي فكرة مطروحة.
  • يخرج من بين يديه أبطال.
  • يطور الشركة ويعلو بها إلى مستوى مرتفع.
  • يسير على طريقة الصديق يساعد صديقه.
  • يشتغل بذاته.
  • أسلوبه في التعامل يكون حكيم ويحب أن يشرك غيره في الرئاسة.

شاهد أيضاً: الفرق بين استاذ مساعد واستاذ مشارك

الاختلاف بين القائد والمدير

نتمنى عزيز الزائر في السطور التالية أن نوضح لك أمور أكثر عن الفرق بين القائد والمدير حيث أن تلك النقاط تحمل مجموعة من الأمور التي يقوم بها كل منهم سوف تساعدك على التخلص من تداخل معنى كل منهما في الآخر، وذلك على النحو التالي:

المدير

  • يعتبر المدير هو الذي يتولى إدارة الشغل الموجود على عاتقه، بحيث أنه هو الذي يكون مهمته الحفاظ على دوره الشركة.
  • علاوة على ما سبق يقوم بإدارة موظفيه من خلال قدرته على التحكم وشجاعته، بالإضافة إلى أنه يقوم بعمل الكثير من المهام بأسلوب سليم.
  • المدير عبارة عن لقب عملي يناله المدير عن طريق ترقيته وحصوله على منصب أعلى يحصل عليها بعد خبرة أعوام عديدة.
  • المدير أيضًا من صفاته أنه ناجح علميًا ومخطط جيد ويرشد الموظفين ومعروف أنه ذو شخصية شجاعة.
  • هدفه الرئيسي عبارة عن أنه يرشد ويدير موظفين الشركة لكي ينجحون في أحلام الشركة التي يسعون للوصول إليها.
  • المدير باستمرار يظن أنه ملائم أكثر من غيره في إصدار أي قرار حاسم، ويرى أن وجهة نظره هي الصائبة دومًا.

القائد

  • يطور من قدراته وشطارته كما أنه يقوم في رئاسته على الثقة في النفس لكل الموظفين وزيادة مهاراتهم وقوتهم.
  • يعمل كل المهام وينفذها بطريقة سليمة بدون خطأ.
  • قادر على أن يجعل الموظفين مقتنعين به.
  • يخطط جيدًا للمستقبل.
  • يشجع ويحب كل من يقوم على اتباعه.
  • يعتمد على السياسات والخطط والرؤى المستقبلية.
  • يبدل أي وضع خطأ حتى يستطيع الوصول إلى ما يعتقد أنه ملائم.
  • يملك حظ جيد في علاقته الاجتماعية مع كل المتعاملين معه ومحبوب.
  • يحافظ على نفسية الزملاء ويرفع من روحهم المعنوية.
  • يهتم بأي فرصة تأتي أمامه لكي يطور الشركة.

الأمور المختلفة بين القائد والمدير

الحديث عن الفرق بين القائد والمدير سوف يطول قليلًا، حيث أن أكثر الناس يخلطون بين اللقبين ولا سيما الموظفين في المؤسسة يريدون أن يتعرفوا على مميزات كل منهم لكي يستطيعون التعامل معهم بأسلوب مناسب، وإليكم فروق أخرى سوف تساعدكم في ذلك الأمر كالتالي:

 التأثير على تابعيه

  • القائد الذكي يكون قادر على أن يكون مؤثرًا في الموظفين من خلال شخصيته القوية التي يتميز بها مثل الكاريزما والجاذبية.
  • يعتبر القائد يجب أن يكون محبوب لكي يستطيع التأثير في نفس المتبعين له.
  • القائد الذكي يجعل التابعين له يحاولوا أن يتسابقون فيما بينهم لكي يقومون بالمهام التي أوكلها لهم.
  • المدير على خلاف القائد قادر على التأثير على التابعين له من خلال الامتيازات التي يتمتع بها.
  • المدير يملك الكثير من الصلاحيات التي يخاف منها تابعينه ويعملون لها حساب، وذلك هو أعظم تأثير له.

تنفيذ المهام والواجبات

  • القائد الذكي يكون قادر على أن يتمكن من تحفيز كل التابعين له ويشجعهم أن يقومون بمهامهم التي أوكلها لهم.
  • يحب القائد أن يشجع الموظفين أن يكون لديهم رغبة مستمرة في القيام بكل المهام بأحسن شكل.
  • المدير في تلك النقطة يطلب من التابعين له أن يفعلون عدد من الواجبات لكي يرتفعون بالشركة الملتحقين بها.
  • تنفيذ المهام لا تتطلب أن يكون المدير موجود مع الموظفين حيث أن غيابه ليس مختلف أبدًا عن حضوره برفقة تابعيه.

زرع الثقة في التابعين

  • القائد دائم القدرة على وضع الثقة في نفس الموظفين، ويعطي لهم إحساس أنهم قادرين على عمل وتنفيذ كل المهام والواجبات المطلوبة منهم.
  • المدير يحاول بشكل دائم أن يفعل كل المهام بكل الأساليب، لكنه ليس مهم له أن يجعل الموظفين لديهم ثقة في النفس.

شاهد أيضاً: أهم المعلومات عن خصخصة الصحة والموظفين 2021

الفارق بين القائد والمدير في التعامل مع الموظفين

بالإضافة إلى كل ما سبق يوجد أيضًا مجموعة من الأمور التي تشكل الفرق بين القائد والمدير، تكون من خلال تعامل كل منهم في المؤسسة وشخصياتهم مع الموظفين حيث أن الناس يظنون أن كلا الطرفين لديهم نفس الشخصية والمهام، وكل ذلك على النحو الآتي:

التباهي وحب الظهور

  • التكبر والرغبة في الظهور لا تشكل صفة في القائد، حيث أنه لا يحب أن يتباهى بنفسه ويظهر بشكل مستمر في الأمام.
  • القائد دائمًا ما ينسب النجاح في عمل الواجبات للتابعين له جميعهم لا ينسبها لنفسه فحسب.
  • بالنسبة إلى المدير يفضل نسب النجاح لنفسه باستمرار، ويحب أن يكون في المقدمة طوال الوقت.
  • يحب المدير أيضًا أن ينال شكر وثناء الناس له فقط في الشركة.

الإقناع

  • القائد في أغلب الأوقات يحاول أن يقنع كل من يتبعه بالقرارات التي يقررها وكل الخطط التي يرسمها.
  • يرغب القائد باستمرار أن يوصل أفكاره للموظفين لكي يستطيعون النجاح في الأهداف معًا.
  • المدير عكس القائد، حيث أنه لا يهمه أن يقنع التابعين له بأي قرار يتخذه.
  • المدير أيضًا يفضل أن الموظفين يحاولون باستمرار أن يفعلوا كل المهام التي يطلبها منهم فحسب لا يفعلون غيرها.
  • يأمر الموظفين بدون أن يوضح لهم مبرر لتلك الواجبات.

العمل الجماعي

  • القائد يحب أن يعمل في شكل اجتماعي ويشكل مجموعة من الموظفين معه.
  • يوزع كل عمل أو مهمة عليه وعلى الفريق.
  • المدير بخلاف ذلك فهو لا يهمه أن يعمل في مجموعة، كما أنه لا يحب مشاركة التابعين له في العمل، ولا يتعامل معهم مثل الفريق.
  • يضع المدير خطط لكي يحقق الأهداف التي تتحقق في فترة قصيرة ليست طويلة.

الفروق بين القائد والمدير في العمل

علاوة على كل ما ذكرناه أعلاه توجد العديد من الأشياء التي توضح الفرق بين القائد والمدير من حيث أسلوب كل منهم في نفس العمل وهل يتشابهون أم يختلفون، وذلك كالتالي:

النجاح في العمل

  • القائد غالبًا ما يحاول أن يحقق كل المصالح والأحلام، والتفوق والازدهار يشكل أعظم أهدافه، كما أن يحاول باستمرار أن يحقق ذلك الهدف.
  • المدير أيضًا برغب في النجاح لكن لا يشكل الهدف الأسمى بالنسبة له فهو مجرد هدف لكي يكون مستمر في تلك المكانة المرموقة.
  • يحب المدير أن يحقق الأهداف فقط لكي يحصل على مكانة مرتفعة ويحصل على الترقيات والهدايا التشجيعية.

التواصل والتشارك مع الآخرين

  • التشارك تعتبر من الخصائص التي يتميز بها القائد، حيث أنه غالبًا ما يفضل أن يكون على اتصال بكل الموظفين.
  • القائد دائمًا ما يفضل أن ينصت لكل المحيطين به ويشارك معهم خططه وأفكاره وقراراته لذلك ينال محبة كل الموظفين.
  • يحب القائد أيضًا أن يساعد فريقه ويزيل كل المشاكل ويتقرب إليهم لكي يعرفهم أكثر.
  • المدير ليس لديه مهارة الاتصال بالتابعين له، كما أنه لا يحاول أن يكون قريب لهم.
  • هدف المدير الوحيد هو أن ينفذ الموظفين كل مهامه يكونوا مجتهدين في عملهم ويخرجون أحسن ما لديهم.

اتخاذ القرارات

  • يتميز القائد بإمكانية إصدار أي قرر وإن كان في أعسر الظروف أو يواجه أي ضغوط، كما أنه قادر على التحكم في ظروفه ويفكر جيدًا لتعم الفائدة.
  • المدير يستطيع أن يقرر ويصدر أفكار تكون مناسبة لرغبته فقط بغض النظر عن ملاءمتها لخدمة المؤسسة أم لا.
  • يستطيع أيضًا المدير أن يصدر القرار على أساس الأوامر التي يتلقاها من رئيسة بغض النظر عن عدم مناسبته لرأيه الخاص.
  • المدير يتخذ قرار الأهداف قصيرة المدى.

شاهد أيضاً: ما الأساليب العملية لتنمية الحب والثقة داخل الأسرة

المميزات التي تفرق بين القائد والمدير

تستطيع أن تعرف الفرق بين القائد والمدير من خلال معرف مميزات كل منهما، حيث أن الخصائص في حد ذاتها توضح طريقة تفكير وأسلوب كل طرف منهم، مما يجعلك متفهمًا أكثر للفرق بينهم بشكل لا يكون به أي تداخل، ومن مميزات القائد والمدير ما يلي:

  • القائد يعتبر هو الشخص الذي يقوم على الابتكار والتجديد والتطوير والقدرة على القيام بأي مهمة تنسب له.
  • يستطيع أن يفعل أي مهمة بنفسه دون مساعدة أحد، أيضًا دائم البحث عن كل ما يعود على موظفيه بالفوائد.
  • بحب أن يبدع ويكون سبب في الازدهار وتبديل الأمور للأفضل.
  • يقوم بكل الأمور السليمة في أكثر الأوقات.
  • تركيزه يكون نحو الهياكل البشرية والعاملين.
  • المدير يقوم بكل الأمور بأسلوب سليم.
  • يسيطر على الأوضاع.
  • يجع كل وضع كما هو.
  • يهتم في أغلب الأوقات بالتخطيط التنفيذي.
  • أسلوبه هو اتباع النظم والتدقيق القائم على السابق والمحاولات السابقة.
  • رئيس العاملين في العمل ويسعى إلى أن يصبح بطل.
  • القائد يتميز أنه لا ينكر الخطأ ويتأسف أيضًا، وينصت لكل تابعيه حتى وإن كانوا ينتقدونه، كما قد يرجع في أي قرار قام بالتفكير فيها عندما يقتنع.
  • يقتنع بسهولة أن القرار ليس سليم، ولا يوجد في صفاته العناد والتكبر.
  • المدير غالبًا ما يرفض الاستماع إلى آراء الآخرين، كما أنه لا يعود في أي قرار يتخذه.
  • يرفض المدير أن يتأسف بالنيابة عن الأخطاء التي يرتكبها.
  • القائد يتمتع بصفة الذكاء والاستقرار في إصدار القرار.
  • يملك رؤية مستقبلية تمكنه من إصدار قرار سليم يجعله يصل إلى كل الأهداف.
  • يمكنه أن يوجه المهام للشخص الجدير بها ويوكلها لأي موظف يكون قادر على تنفيذها.
  • المدير لا يتمتع بالذكاء في العمل مثل القائد.

فروق أخرى بين القائد والمدير

بخلاف كل الفروق السابق ذكرها بين كل من القائد والمدير، هناك فروق واختلافات أخرى عديدة تم البحث عنها واكتشافها بين الشخص الذي يدير المؤسسة، والشخص الذي يتولى قيادة كل الموظفين، وتلك الفروق قد تبدو بسيطة لكنها توضح الفرق بشكل ملحوظ، وتتمثل تلك الاختلافات في مجموعة من النقاط نعرضها لكم كالتالي:

الإحساس بالمسؤولية في  العمل

  • القائد معروف عنه ميزة مشهورة وهي أنه يتحمل كافة الأعباء والمهام التي يضعها الرئيس على عاتقه.
  • يصبر القائد أيضًا على كل الأخطاء ويتحملها قبل الأمور الصحيحة، كما أنه يرفض أن يضع مسؤولية أي خطأ على عاتق أي أحد.
  • يتميز القائد أنه يقدم اعتذارًا ويتأسف عن كل الأمور الغير صحيحة والخاطئة التي حدثت، على الرغم أنه يمكن أن يكون بريء منها وليس له ذنب.
  • المدير على خلاف القائد تمامًا حيث أنه يخلي مسؤوليته تمامًا عن الخطأ الذي وقع.
  • يضع المدير مسؤولية الأخطاء التي حدثت على عاتق الرؤساء أو الموظفين أو السبب الرئيسي لحدوث تلك الأخطاء.
  • يسعى المدير دائمًا إلى أن يبدو بريئًا من أي أمور ليست صحيحة تحدث بكل الأساليب الممكنة ليبتعد عن العقاب.

التواضع مع التابعين

  • أحد المميزات التي يتميز بها أي قائد ذكي أنه تجده في قمة التواضع من خلال تعامله وأسلوبه مع جميع الموظفين.
  • يكون القائد قادر على أن يتحمل كل وجهات النظر المتنوعة ويستمع لها بشكل جيد.
  • يحب أن يعرف نقد الموظفين له بدون أن يصدر رد فعل سلبي على تلك الانتقادات، بالعكس فهو يستمع إليها بود وشجاعة ويواجهها.
  • المدير عكس القائد فهو لا يتقبل أي نقد من التابعين له.
  • يحب دائمًا أن توجه له الشكر فقط ولا تبدي له وجهة نظرك.

شاهد أيضاً: الأوراق المطلوبة لمكتب تساهيل للزيارة العائلية

صفات يجب أن تتوافر في كل من القائد والمدير

بعد أن تعرفنا على الفرق بين القائد والمدير نحب أن تختتم الحديث بمجموعة صفات يجب أن تكون في كل طرف مثل:

  • يجب على كل مدير أن يصبح شخص لديه مهارة مرتفعة في وظيفته، كما ينال على مكانة وظيفية بالتدريج لكي يكون على دراية بكل موظف.
  • يلزم على المدير أيضًا أن يكون على علم بكل كبيرة وصغيرة في المؤسسة التي يعمل بها.
  • يجب على القائد أن يتحلى بالثقة في النفس، وأن يكون قادرًا على أن يسيطر على كل الأشياء التي تحدث لكي يصير جدير بالثقة.
  • يلزم أيضًا على كل قائد ذكي أن يتحلى بصفة الصدق والأمانة مع كل الموظفين، كما يقول لهم الحقائق بدون أي كذب لكي يتمكنوا من الثقة به.
  • الأفضل على كل قائد أن يمتلك الشجاعة والقوة في إصدار قراره الحاسم حيث يوجد أحداث عديدة تحتاج لتلك الصفة.

نختم مقالتنا عزيزي القارئ أن الفرق بين القائد والمدير أمر في غاية الأهمية يجعلك تفهم جيدًا طريقة كل منهم في العمل في المؤسسة، ومن الواضح أن القائد أقرب أكثر للموظفين من المدير.