الفجوة الرقمية محصورة على المجتمعات الفقيرة فقط

الفجوة الرقمية محصورة على المجتمعات الفقيرة فقط

الفجوة الرقمية محصورة على المجتمعات الفقيرة فقط، فمعظم سكان العالم يمتلكون أجهزة إلكترونية ويستخدمون الإنترنت في حين بعضهم لا يستخدم الإنترنت، وسنتعرف في المقال على نبذة تعريفية مختصرة بأبرز المعلومات حول الفجوة الرقمية ونشأتها وأسبابها الرئيسية، ويقدم موقع مقالاتي حل سؤال الفجوَة الرقميّة محصُورة على المجتمَعات الفقيِرة فقط.

الفجوة الرقمية محصورة على المجتمعات الفقيرة فقط

هو أحد المصطلحات الجديدة التي يكثر استخدامها والتعامل معها في علوم الاجتماع وهي تلك الفجوة التي تحدث بين مستخدم الإنترنت وبين أولئك الذين لا يجيدون استخدام الإنترنت وقد ظهر هذا المصطلح بكل كبير مع انتشار التجارة الإلكترونية والحكومة الإلكترونية كذلك، وتعد العبارة أعلاه:[1]

  • العبارة خاطئة.

شاهد أيضًا: لا يمكن أن يصاب الحاسب بفيروس من خلال البرامج المجانية من الانترنت

نشأة الفجوة الرقمية

ظهر هذا المصطلح في بداية الألفية الجديدة وأثار جدل كبير بين العلماء حول الأفراد الذين ليس بإمكانهم استخدام الإنترنت حيث إن هؤلاء الأفراد تضيع عليهم العديد من الفوائد والخدمات حيث تصل نسبة مستخدمي الإنترنت في الولايات المتحدة إلى 70% في حين ملايين السكان لا يستخدمونه.

شاهد أيضًا: استطيع ان اعد جوجل ومايكروسوفت وورد من برامج الحاسوب

أسباب الفجوة الرقمية

تتعدد الأسباب وراء الفجوة الإلكترونية وأبرز الأسباب هي:

  • تدني التعليم وعدم توافر فرص التعلم.
  • الأمية.
  • الدخل.
  • الفجوة اللغوية.
  • الجمود المجتمعي.
  • الجمود التنظيمي والتشريعي.
  • غياب الثقافة العلمية التكنولوجية.

في ختام مقالنا الفجوة الرقمية محصورة على المجتمعات الفقيرة فقط، تم التعرف على نبذة تعريفية مختصرة بأبرز المعلومات حول الفجوة الرقمية وتاريخ نشأة هذا المصطلح، كما وقد تم التطرق إلى الأسباب الرئيسية لها، بالإضافة إلى حل السؤال.

المراجع

  1. ^marefa.org , الفجوة الرقمية , 03/10/2022

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *