ما اسم السورة التي ختمت باسماء اثنين من الانبياء

ما اسم السورة التي ختمت باسماء اثنين من الانبياء

ما اسم السورة التي ختمت باسماء اثنين من الانبياء، أنزل الله تعالى الكتب السماوية للأنبياء والرسل عليهم السلام، ليكونوا مبشرين ومنذرين لأقوامهم بعد أن ضلوا عن الصراط المستقيم، وليوصلوا لهم رسالة التوحيد، وذُكر أسماء الكثير من هؤلاء الأنبياء والرسل في سور القرآن الكريم، والمقال التالي على موقع مقالاتي سيُدرج اسم السورة التي ختمت باسماء اثنين من الانبياء.

ما اسم السورة التي ختمت باسماء اثنين من الانبياء

إنّ عدد الأنبياء والرسل الذين أرسلهم الله تعالى ليبلّغوا الناس رسالة الله لهم، وذُكر عدد كبير من هؤلاء الرسل في القرآن الكريم، حيث بلغ عددهم خمسة وعشرين رسولًا، ثمانية عشر ذكروا في سورة الأنعام، والباقي ذكروا في سورٍ متعدّدة من سور القرآن، ويوجد سورة ختمت بأسماء اثنين من الأنبياء، وهي:

  • سورة الأعلى.

شاهد أيضًا: كم مره ذكر اسم النبي بالقران

السورة التي ختمت باسماء اثنين من الانبياء

إنَّ السورة التي خُتمت باسم نبيين من أنبياء الله هي سورة الأعلى، وذلك في قول الله عزّ وجلّ في كتابه العزيز: (سَبِّحِ ٱسۡمَ رَبِّكَ ٱلۡأَعۡلَى، ٱلَّذِي خَلَقَ فَسَوَّىٰ، وَٱلَّذِي قَدَّرَ فَهَدَىٰ، وَٱلَّذِيٓ أَخۡرَجَ ٱلۡمَرۡعَىٰ، فَجَعَلَهُۥ غُثَآءً أَحۡوَىٰ، سَنُقۡرِئُكَ فَلَا تَنسَىٰٓ، إِلَّا مَا شَآءَ ٱللَّهُۚ إِنَّهُۥ يَعۡلَمُ ٱلۡجَهۡرَ وَمَا يَخۡفَىٰ، وَنُيَسِّرُكَ لِلۡيُسۡرَىٰ، فَذَكِّرۡ إِن نَّفَعَتِ ٱلذِّكۡرَىٰ، سَيَذَّكَّرُ مَن يَخۡشَىٰ، وَيَتَجَنَّبُهَا ٱلۡأَشۡقَى، ٱلَّذِي يَصۡلَى ٱلنَّارَ ٱلۡكُبۡرَىٰ، ثُمَّ لَا يَمُوتُ فِيهَا وَلَا يَحۡيَىٰ، قَدۡ أَفۡلَحَ مَن تَزَكَّىٰ، وَذَكَرَ ٱسۡمَ رَبِّهِۦ فَصَلَّىٰ، بَلۡ تُؤۡثِرُونَ ٱلۡحَيَوٰةَ ٱلدُّنۡيَا، وَٱلۡأٓخِرَةُ خَيۡرٞ وَأَبۡقَىٰٓ، إِنَّ هَٰذَا لَفِي ٱلصُّحُفِ ٱلۡأُولَىٰ، صُحُفِ إِبۡرَٰهِيمَ وَمُوسَىٰ).

سورة الأعلى

هي سورة مكية، ومن ضمن السور الأوائل التي أنزلها الله سبحانه وتعالى، فترتيبها السورة الثامنة من حيث نزولها، وتقع في الحزب الستين من الجزء الثلاثين، وهو آخر جزء من أجزاء القرآن الكريم، وذكرت سورة الأعلى صفات الله عز وجل وأسمائه الحسنى.

شاهد أيضًا: ما هي اول سورة نزلت في القران كاملة على الرسول

فضل سورة الأعلى

يوجد العديد من الأحاديث النبوية الشريفة التي تثبت أن الرسول الكريم كان يقرأ سورة الأعلى في صلواته، من ضمن هذه الأحاديث:

  • كانَ رَسولُ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عليه وسلَّمَ يَقْرَأُ في العِيدَيْنِ وفي الجُمُعَةِ بـ{سَبِّحِ اسْمَ رَبِّكَ الْأَعْلَى}، وَ{هَلْ أَتَاكَ حَدِيثُ الْغَاشِيَةِ}. قالَ: وإذَا اجْتَمع العِيدُ وَالْجُمُعَةُ في يَومٍ وَاحِدٍ، يَقْرَأُ بهِما أَيْضًا في الصَّلَاتَيْنِ.[1]
  • وجه محمد صلى الله عليه وسلم معاذ بن جبل إلى قراءة سورة الأعلى، ونستدل على ذلك من الحديث النبوي الشريف الذي نقله محمد بن قدامة: “قام معاذٌ فصلَّى العِشاءَ الآخرةَ فطوَّلَ فقال النبيُّ -صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ-: أفتَّانٌ يا معاذُ؟ أفتَّانٌ يا معاذُ؟ أين كنتَ عن “سَبِّحِ اسْمَ رَبِّكَ الْأَعْلَى” “وَالضُّحَى” و”إِذَا السَّمَاءُ انْفَطَرَتْ”.[2]

بهذا نصل إلى ختام مقالنا الذي أجبنا من خلاله عن سؤال ما اسم السورة التي ختمت باسماء اثنين من الانبياء وهي سورة الأعلى، فتحدثنا عن سورة الأعلى بيّنا فضلها.

المراجع

  1. ^صحيح مسلم ,  مسلم، النعمان بن بشير، 878، صحيح.
  2. ^سنن النسائي , أحمد بن شعيب، 997.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *