الحكمة من جعل الحول شرطا من شروط وجوب الزكاة

الحكمة من جعل الحول شرطا من شروط وجوب الزكاة

الحكمة من جعل الحول شرطا من شروط وجوب الزكاة، بُني الإسلام على خمسة أركان رئيسية يؤدي عدم العمل بأي ركن منها إلى خروج الفرد عن الإسلام وهي الشهادتان وإقامة الصلاة وإيتاء الزكاة وصوم رمضان وحجّ البيت لمن استطاع إليه سبيلًا، ومن خلال موقع مقالاتي سيتمّ التعرُّف على حلّ سؤال الحكمة من جعل الحول شرطا من شروط وجوب الزكاة.

الزكاة في الإسلام

تُعرف الزكاة في الإسلام بأنّها تمليك وتخصيص جزء من مال المسلم بحيث يلزم عليه إخراجه لإخوانه الفقراء والمحتاجين من المسلمين وهي واجبة على كل مسلم قادر عليها لكونها الركن الثالث من أركان الإسلام كما ورد في العديد من الأدلة الشرعية، قال تعالى: {وَأَقِيمُوا الصَّلَاةَ وَآتُوا الزَّكَاةَ وَارْكَعُوا مَعَ الرَّاكِعِينَ}[1].

الحكمة من جعل الحول شرطا من شروط وجوب الزكاة

تُعدّ الزكاة الركن الثالث من أركان الإسلام الخمس؛ وقد سميّت بهذا الاسم؛ لأنّها تطهّر مال ونفس المسلم من البخل من خلال شعوره بإخوانه الفقراء والمحتاجين، وبناءً على ما سبق، فإنّ الإجابة الصحيحة للسؤال الوارد في الأعلى هي:
  • أيسر وأسهل على المركب.
  • إذا كانت كل شهر مثلا سيضر بأصحاب الأموال من ضياع للجهد.
  • إعطاء فرصة لصاحب المال لتنمية ماله والاستثمار فيه لتحقيق أرباح طيبة.

شاهد أيضًا: اذكر عدد المرات التي اقترن فيها ذكر الزكاة بالصلاة في القرآن

المال الذي لم يحل عليه الحول

يتمّ اعتماد التقويم الهجري في إخراج زكاة الحول، ويتمّ احتساب بدء الحول من يوم امتلاك النصاب حتى انتهاء الحول، ولو نقص المال أثناء الحول عن النصاب فيحتسب الحول من يوم اكتماله، ويستثنى من الحول:[2]

  • الخارج من الأرض.
  • إنتاج المواشي.
  • ربح التجارة الزائدة عن رأس مال التجارة أثناء الحول.
  • الركاز.

وبهذا القدر نصل إلى نهاية هذا المقال الذي تمّ من خلاله التعرُّف على الإجابة الصحيحة لسؤال الحِكمة من جعل الحول شرطا من شروط وجوب الزكاة، بالإضافة إلى التطرُّق لتعريف الزكاة في الإسلام.

المراجع

  1. ^سورة البقرة , الآية 43.
  2. ^alukah.net , شروط وجوب الزكاة وحكم مانعها , 23/10/2022

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *