هل يجوز الجمع والقصر في السفر أكثر من ثلاث أيام

هل يجوز الجمع والقصر في السفر أكثر من ثلاث أيام

هل يجوز الجمع والقصر في السفر أكثر من ثلاث أيام في الشريعة الإسلامية، فقد تطرأ بعض الأمور على المسافر التي ترغمه على البقاء في البلد التي سافر إليها أكثر من ثلاثة أيام مع نيته بعدم البقاء فيها، هنا سيضيء موقع مقالاتي على حكم القصر والجمع في هذه الحالة، وغيرها من الحالات التي كثيرًا ما تحصل في السفر ونحوه.

حكم قصر الصلاة للمسافر

إنّ حكم قصر الصلاة للمسافر هو سنة عن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- كما ذكر جمهور أهل العلم من الفقهاء وهم المالكية والشافعية والحنابلة وبه قال أكثر علماء السلف رحمهم الله، قال تعالى في سورة النساء: {وَإِذَا ضَرَبْتُمْ فِي الْأَرْضِ فَلَيْسَ عَلَيْكُمْ جُنَاحٌ أَن تَقْصُرُوا مِنَ الصَّلَاةِ إِنْ خِفْتُمْ أَن يَفْتِنَكُمُ الَّذِينَ كَفَرُوا ۚ إِنَّ الْكَافِرِينَ كَانُوا لَكُمْ عَدُوًّا مُّبِينًا}،[1] وقد ورد عن نافع عن ابن عمر -رضي الله عنهما- أنّه قال: “صَلَّى رسولُ اللهِ -صلَّى اللهُ عليه وسلَّم- بمِنًى ركعتينِ، وأبو بكرٍ بَعدَه، وعُمرُ بعدَ أبي بكرٍ، وعثمانُ صدرًا من خِلافتِه، ثم إنَّ عثمانَ صَلَّى بعدُ أربعًا، قال: فكان ابنُ عُمرَ إذا صلَّى مع الإمامِ صلَّى أربعًا، وإذا صلَّاها وَحدَه صلَّى رَكعتينِ”.[2]

شاهد أيضًا: هل يجوز الجمع والقصر بعد الوصول من السفر

هل يجوز الجمع والقصر في السفر أكثر من ثلاث أيام

يجوز الجمع والقصر في السفر حتى أربعة أيام على رأي بعض أهل العلم من الفقهاء، أمّا لو نوى المسافر الإقامة في البلد التي سافر إليها أكثر من أربعة أيام، فإنّه ينقطع عن حكم المسافر، وتكون أحكام المقيمين سارية في حقه فلا يجوز له أن يجمع الصلاة ولا حتى إن يقصرها، أمّا ابن تيمية -رحمه الله- فقد تفردا بقول عدم الأخذ بأحكام المقيمين ما دام الشخص لا ينوي الاستيطان في البلد ولو طالت، كأن ينوي مثلًا البقاء في البلد، حتى ينتهي عمله فهنا علّق الإقامة بالمدة الزمنية، ولم يعد مقيمًا.[3]

شاهد أيضًا: هل يجوز الجمع والقصر للمسافر في منزله بعد السفر؟

حكم القصر لمن نوى الإقامة أكثر من أربعة أيام

لا يصح القصر لمن نوى الإقامة أكثر من أربعة أيام أي إنّه لا يقصر من اليوم الأول الذي وصل فيه إلى تلك البلد، سواء كان له أهل في تلك البلد، أم لم يكن وسواء كان له بيت في تلك البلد أم لم يكن، أمّا مَن نوى أن يقيم أقل من أربعة أيام فهنا يقصر، ولو رأى تمديد المدى عند اليوم الرابع فهناك يتم، والله أعلم.[4]

شاهد أيضًا: طريقة الجمع والقصر للمسافر

مدة الجمع والقصر للمسافر

اختلف العلماء في مدة القصر والجمع بالنسبة للمسافر إلى عدة أقوال تفصيلها فيما يلي:[5]

  • الحنفية: ذهب أصحاب هذا القول من الحنفية إلى أنّه يصير المسافر مقيمًا إن نوى الإقامة في البلد خمسة عشر يومًا، فلو نوى أكثر من تلك المدة يلزمه الإتمام. أمّا لو نوى أقل فيلزمه القصر، ولو كان ينتظر قضاء حاجة يُمكنه القصر ولو طالت المدة سنين.
  • المالكية والشافعية: ذهب أصحاب المذهب المالكي والمذهب الشافعي إلى إتمام صلاة المسافر لو نوى أن يقيم في مكان أربعة أيام، لأنّ الأصل في قصر الصلاة للمسافر أن يضرب في الأرض، ومتى لم يكن ضاربًا في الأرض أي ثابت في مكانه كان غير مسافر، وأقام النبي -صلّى الله عليه وسلم- بمكة في عمرته ثلاثاً يقصر، وقدر المالكية المدة المذكورة بعشرين صلاة في مدة الإقامة، فإذا نقصت عن ذلك قصر.
  • الحنابلة: ذهب أصحاب المذهب الحنبلي إلى أنّ المسافر إن نوى أن يبقى أكثر من أربعة أيام أتمّ صلاته، لحديث جابر بن عبد الله -رضي الله عنه- وابن عباس -رضي الله عنه- أنّه أن النبي -صلّى الله عليه وسلم- قدم مكة صبيحة رابعة ذي الحجة، فأقام بها، واتفق الحنفية مع الحنابلة على أنّه يقصر، ولو طالت المدة إن كان ينتظر قضاء حاجة ما وطالت عليه.

شاهد أيضًا: حكم جمع الصلاة للمسافر بعد الوصول من السفر

هل يحسب يوم الدخول والخروج في السفر

ذهب أصحاب المذهب المالكي والصحيح عند أصحاب المذهب الشافعي أنّ يوم الدخول ويوم الخروج لا يُحسب؛ لأنّ في يوم الدخول مح أمتعة، وفي يوم الخروج توضيب الأمتعة، وهذا كلّه من أشغال السفر، وأمّا الحنابلة فقالوا بأنّه يُحسب من المدة يوم الدخول ويم الخروج، والله أعلم.[5]

شاهد أيضًا: أقل مسافة يجوز فيها قصر الصلاة

حكم قصر الصلاة للمسافر للعمل

إنّ حكم قصر الصلاة للمسافر من أجل العمل كأن يكون عمله سائقًا، وهذا السائق يقطع مسافة السفر، فإنّه يحق له القصر ما دامت إقامته في البلد التي سافر إليها أقل أربعة أيام، أمّا لو بقي أكثر من أربعة أيام، فإنّ عليه أن يتم، والله أعلم بالصواب.[6]

شاهد أيضًا: حكم قصر الصلاة الرباعية للمسافر

حكم الجمع والقصر للمسافر يوميا

إنّ بعض الأعمال قد توجب على الإنسان السفر بشكل يومي مدة يُمكن له فيها القصر والجمع، مثل أن يكون سائقًا على طريق سفر أو أن يكون عاملًا، ويضطر لقطع مسافة طويلة للوصول إلى عمله أو نحو ذلك، وهنا يُجيز الشرع له أن يقصر في الصلاة، ولو كان ذلك بشكل يومي؛ لأنّه قطع المسافة التي يجز فيها قصر الصلاة.[6]

شاهد أيضًا: كيفية الصلاة الصحيحة من التكبير إلى التسليم

ما حكم صلاة المسافر إذا أقل من عشرة أيام

إنّ الصلاة واجبة لا يحق للمسلم التخلف عنها ولا تركها، وقد اختلف علماء أهل السنة والجماعة في المدة التي تقصر الصلاة فيها، فقال الحنفية أقل من خمسة عشر يومًا، فأقل وقال المالكية والشافعية لو نوى الإقامة أربعة أيام في موضع واحد فلا يقصر، وقال الحنابلة لو نوى أكثر من أربعة أيام فلا يقصر بل يتم، والله أعلم.[5]

شاهد أيضًا: ما هي الصلاة التي يركع فيها المصلي أربع مرات ويسجد أربع مرات؟

هل يجوز الجمع والقصر في السفر لمدة أسبوعين

لا يجوز القصر والجمع في السفر لمدة خمسة عشر يومًا، فقد ذكر الأحناف أنها تقصر فيما دون الخمسة عشر يومًا إلا إن كان ينتظر قضاء حاجة معينة فهنا يُمكن له أن يقصر ولو طالت المدة، لأن ابن عمر -رضي الله عنه- أقام بأذربيجان مدة ستة أشهر، وكان يقصر، وروي كذلك عن جماعة من الصحابة مثل ذلك، والله أعلم.[5]

شاهد أيضًا: هل يجوز جمع صلاة الجمعة مع العصر للمسافر

إلى هنا نكون قد وصلنا إلى نهاية مقال هل يجوز الجمع والقصر في السفر أكثر من ثلاث أيام وذكرنا رأي علماء أهل السنة والجماعة في المسألة، وأضأنا على الحكم الشرعي لمدة القصر والجمع بالنسبة للمسافر، ونحو ذلك من الأحكام.

المراجع

  1. ^ النساء , 101
  2. ^ dorar.net , المبحث الثاني: حُكم قَصْرِ الصَّلاةِ , 20/06/2022
  3. ^ islamweb.net , مذهب ابن تيمية وابن عثيمين في القصر للمسافر , 20/06/2022
  4. ^ islamweb.net , من نوى الإقامة أكثر من أربعة أيام هل يقصر الصلاة؟ , 20/06/2022
  5. ^ shamela.ws , كتاب الفقه الإسلامي وأدلته للزحيلي , 20/06/2022
  6. ^ binbaz.org.sa , حكم قصر الصلاة للمسافر يوميًا , 20/06/2022

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.