اعملى استبانه مبسطه تتوصلين فيها إلى حلول لاهم المشكلات التي يعاني منها المسنون في مجتمعك

كتابة إسراء هشام - تاريخ الكتابة: 13 سبتمبر 2021 , 20:09
اعملى استبانه مبسطه تتوصلين فيها إلى حلول لاهم المشكلات التي يعاني منها المسنون في مجتمعك

اعملى استبانه مبسطه تتوصلين فيها إلى حلول لاهم المشكلات التي يعاني منها المسنون في مجتمعك وفي جميع المجتمعات الأخرى بصورة شاملة، يوجد العديد من الأشخاص المسنين حولنا في كل مكان، وداخل العديد من العائلات، لذلك يجب أن نقوم بالمحافظة على الأشخاص المُسنين الموجودين بيننا، فأبسط حقوقهم علينا أن نقوم برد الجميل، بعد كل ذلك العمر الذي قضوه على راحتنا سواًء كانوا من الآباء أو الأمهات أو الأجداد.

مفهوم المُسن

تدل كلمة المسن داخل اصطلاحات اللغة العربية على الرجل ذو العمر الكبير، حيث يُطلق العرب على هذا الشخص اسم أسنّ، بمعنى أن هذا الرجل قد كبر سنه، ويشير أيضًا إلى الرجل، الذي قد هرم وتقدم به السن وأصبح في عمر العجز عن القيام بخدمة نفسه أو رعاية ذاته، حيث انتقل هذا الشخص من المرحلة الخاصة بالعطاء والإنتاج لمن حوله إلى المرحلة الخاصة بالاستهلاك فقط، مع القيام بالاعتماد على الأشخاص المحيطين به، كجزء صغير من أشكال رد الجميل بعد ما قدمه لهم من خلال مراحل شبابه وكبره. 

شاهد أيضًا: افكار عن اليوم العالمي للمسنين جديدة للاحتفال 2021

مشكلات المُسنين

يوجد العديد من المشكلات التي تؤدي إلى تدهور الحالة للشخص المسن، حيث يعاني هذا الشخص من هذه المشكلات نتيجة للتغيرات النفسية والجسمانية التي يتعرضون لها، وتؤثر على صحتهم، من خلال:

  • مشكلات اقتصادية: تنبع هذه المشكلات الاقتصادية، بسبب قلة الدخل وشدة غلاء الأسعار، مع عدم وجود فرص ضمانات اجتماعية ومنظمات تأمينية فعالة. 
  • مشكلات اجتماعية: تتمثل هذه المشاكل، في التفكك الأسري الموجود نتيجة انشغال الأبناء في حياتهم الخاصة بعد سفرهم وزواجهم، وقد تحدث هذه المشاكل أيضًا، بسبب موت شريك الحياة، أو بسبب تهالك المسكن مع الافتقار لوجود برامج تنموية، حيث يتم دمج هذه البرامج الشخص المسن مع المجتمع بصورة شاملة، لكي تشغل وقت فراغة. 
  • مشكلات صحية: تتمثل المشاكل الصحية مع تراجع قوة الشخص المسن البدنية، بسبب حدوث مرض ما أو بسبب أحد النتائج الطبيعية، لمشكلة التقدم في السن، حيث تظهر هذه المشكلات من خلال عدم وجود كوادر مؤهلة صحية، لكي تقوم بالتعامل مع تلك الأفراد، بالإضافة إلى عدم توافر مراكز متخصصة طبية في هذا المجال. 
  • مشكلات نفسية: يُعاني الأشخاص المسنين العديد من المشكلات النفسية الداخلية، حيث تُعتبر هذه المشكلات، هي إحدى أسباب الشعور بالتهميش والوحدة، التي تنبع من الشعور بافتقار وفقد العلاقات الاجتماعية بالإضافة إلى ذلك عدم القدرة على تكوين علاقات. 

المشكلات الصحية التي يعاني منها الأشخاص المُسنين

تختلف المشكلات الصحية عن المشكلات الأخرى، من حيث كونها مشاكل مرتبطة، بين العديد من الأشخاص المسنين، وتؤثر هذه المشاكل أيضًا على صحة هؤلاء الأشخاص، من حيث التالي:

  • سلس البول: يُعد سلس البول واحدة من أكثر المشاكل الصحية المنتشرة بين العديد من كبار السن، وتظهر هذه المشكلة تحديدا مع النساء اللواتي يبدأون مرحلة سن اليأس على وجه الخصوص. 
  • مشاكل الرؤية والسمع: تظهر العديد من المشاكل المتعلقة  بتدهور حاسة السمع والنظر، من خلال تقدم الأشخاص المسنين في العمر. 
  • التهاب المفاصل: يُعاني العديد من الأشخاص كبار السن من مشكلة التهاب المفاصل، مع تدهور الحالة وتطورها، إلى حدوث صعوبة بالغة في التحرك
  • اضطرابات النوم: يستيقظون الأشخاص كبار السن في أوقات مبكرة، بسبب تواجد المشاكل المرتبطة بالأرق وصعوبة النوم. 
  • الخرف: يواجه كبار السن مشكلة نسيان الأشياء بشكل كبير، مع وجود مشاكل خاصة بصعوبة التذكر أيضًا، ويحدث ذلك من خلال نسيان الكلام والمواعيد الخاصة، وينتشر هذا المرض كثيراً مع مرضى الزهايمر. 
  • مشاكل الأسنان: ترتبط مشاكل الأسنان مع التقدم في العمر، بسبب انخفاض كمية اللعاب المُنتجة داخل الفم، وبسبب وجود الأمراض الأخرى في نفس الوقت، من ضمنها مرض السكري على وجه التحديد، حيث تؤدي هذه المشاكل إلى حدوث مشاكل فقدان الأسنان واللثة. 
  • الاكتئاب: يُصيب الاكتئاب عدد كبير من كبار السن، حيث يساهم الاكتئاب في الإصابة بالعديد من المشاكل العضوية، مثل: الزهايمر، التهاب المفاصل، مشاكل القلب. 

شاهد أيضًا: اهمية الرياضة لكبار السن والمسنين

اعملى استبانه مبسطه تتوصلين فيها إلى حلول لاهم المشكلات التي يعاني منها المسنون في مجتمعك

تُعد المشكلة أحد الحالات الغير مرغوبة، حيث تعمل على تشكيل وتغير وضع أو انحراف شيء معين، عن وضعه الطبيعي، يحدث عدم اتزان بين كلًا من الأمر المفروض والأمر المتوقع كذلك، أو الأمر الطاريء على وجه الخصوص، حيث يُحاط الأشخاص المتقدمين في السن والموجودين داخل المجتمعات العربية، بالعديد من التقدير والاحترام، ويتم ذلك بسبب إرشادات القرآن الكريم والسنة النبوية أيضًا، حيث يمر الشخص المسن بالعديد من المراحل الحياتية المختلفة، ولكن مرحلة كبر السن تحديدا، تحمل العديد من الأبعاد المختلفة في حياة الفرد الواحد، ويتم توضيح ذلك من خلال الجدول التالي:

البعد مكاسب  خسائر
البعد البيولوجي الفسيولوجي

لا يوجد

يوجد العديد من الخسائر، التي تحدث نتيجة لنقص قدرة الأداء والتكيف، ويؤدي ذلك لتعرض الجسم لأمراض أكثر، مثل تدني العضلات والمفاصل، الذي يؤدي إلى نقص الحركة. 
البعد النفسي  يتمثل في المجالات المعتمدة على التجربة والخبرة، والمعتمدة على تراكم المعلومات بصفة عامة، وحل المشكلات كذلك.  يعتمد على المجالات الخاصة بالذاكرة قصيرة الأمد، وعلى تقييم المعلومات بصورة شاملة. 
البعد الإجتماعي يحدث ذلك نتيجة لوجود تناقص، في جميع المسؤوليات الأسرية والوظيفية، ويُعد أحد أشكال الحصول على الحرية الشخصية، يميل الشخص للقيام بالاستمتاع بجميع الأشياء، التي لم يستمتع بها أثناء العمل، مع تطور الخبرة والتفكير المرتبط بمتطلبات الحياة.  يتمثل في خسارة الدور القيادي لكلًا من الأسرة والعمل، مع الشعور بالخوف والوحدة، وإحتياج الرعاية من الأشخاص المحيطين. 

دار رعاية الأشخاص المسنين 

يوجد العديد من المشكلات، التي يعاني منها الأشخاص المُسنين في مجتمعنا، لذلك يتم البحث عن طرق حلول لهذه المشكلات، ومن أهم هذه الطرق هو وضع الشخص المسن داخل دار رعاية خاص بالأشخاص المسنين، حيث تقوم دور الرعاية بتقديم الرعاية الصحية والنفسية والتعليمية والاجتماعية والترفيهية أيضًا، تحرص دار المسنين على قراءة الشخص المسن للعديد من الكتب، حتى يتم توسيع إدراكه عن طريق تنمية مهاراته العقلية وقدراتة كذلك، لأن ذلك يقوم بمساعدة المسن على أمراض الزهايمر والجهاز العصبي، حيث يقوم المدراء القائمين على دار المسنين القيام بتنظيم الرحلات إلى المنتزهات وطيارة الأماكن التي تقوم برسم الابتسامة على وجوههم، حيث يبعد عنهم الشعور بالاكتئاب مع تجنب الأمراض النفسية، حيث أن الأمراض النفسية هي المسبب الرئيسي للأمراض الصحية، يجب أن يشعر المسنين من خلال دار الرعاية، بمدى العناية والاهتمام، التي يستحقونها لكي يقوموا بعلاج المشكلات الخاصة بهم.

حلول المشكلات الصحية لكبار السن 

يبحث الأشخاص المسنين وذويهم عن حلول للمشكلات الصحية، التي تؤثر على صحتهم بصفة عامة، وتتمثل هذه الحلول المترتبة على وقوع المشاكل في النقاط التالية :

  • توفير كلًا من الخدمات الصحية، المُتمثلة في الخدمات النفسية والخدمات العلاجية والخدمات التوعوية. 
  • يجب القيام بتوفير الرعاية المنزلية لهم. 
  • يذهب الشخص إلى العيادة الخاصة بكبار السن بشكل مستمر. 
  • يتابع مع برنامج رعاية المسنين. 
  • يذهب بشكل دوري إلى عيادات طب الشيخوخة، والأمراض المزمنة أيضًا. 
  • يتابع مع برنامج التأهيل العلاجي، والعلاج الطبيعي تحديدا. 
  • توفير أجهزة طبية. 
  • يحصل على البطاقة الخاصة، بتسهيل مواعيد المستشفيات. 
  • يلزم تخصيص الدور الأرضي أو الأول علوي، للعيادات الخاصة بكبار السن. 
  • يحصل على خصومات خاصة بالخدمات الطبية المختلفة. 
  • توفير خدمات الكشف على كبار السن داخل السيارة. 

شاهد أيضًا: عروض وقت اللياقة النسائي لليوم الوطني 91 .. فروع وقت اللياقة 24 ساعة

حلول المشكلات الاجتماعية لكبار السن 

توجد العديد من حلول المشكلات الاجتماعية المعروضة داخل اعملي استبانة مبسطه تتوصلين فيها إلى حلول لاهم المشكلات التي يعاني منها المسنون في مجتمعك، حيث تتمثل تلك الحلول في بعض النقاط الهامة التالية:

  • توفير الخدمة المتنقلة الخاصة بكتابات العدل. 
  • يجب أن يتم توفير تقرير الخدمة المقدمة من قِبل الأحوال المدنية. 
  • تسهيل الإجراءات الخاصة، بمساعدة كبار السن. 
  • يتم توفير الأنشطة والفعاليات الترفيهية الاجتماعية المتنوعة لكبار السن. 
  • يلزم تثقيف المرضى عن طريق الخدمات الإلكترونية. 
  • يجب القيام بصيانة الكراسي المتحركة. 
  • توفير برامج العمرة والحج. 
  • تنقل المعاقين وكبار السن، عن طريق المساعدة في حدوث ذلك. 
  • يلزم توفير وعمل دعم عيني ومادي للمسنين. 
  • توفير الخصومات اللازمة، لذوي الإعاقة وكبار السن. 
  • توفير السكن لهم، إذا لم يتوفر. 

حلول مشكلة الخدمات المكانية لكبار السن

يبحث الأشخاص القائمين على رعاية المسنين، عن تواجد حلول خاصة بالخدمات المكانية للأشخاص كبار السن، حيث يتم ذلك من خلال بعض النقاط الهامة المتعلقة بمدى راحتهم البدنية والنفسية، وتتمثل هذه النقاط في:

  • توفير سيارات خاصة لهم. 
  • يلزم القيام بعمل أماكن جلوس مخصصه لهم. 
  • يجب توفير مكاتب وشبابيك وكاونتر خاص بهم. 
  • يتم توفير مسارات وممرات خاصة، داخل المنشئات لذوي الإعاقة وكبار السن. 
  • يحصل كبار السن على الكراسي المتحركة. 
  • توفير البنود الخاصة ببرنامج أنا في خدمتك. 
  • يتم عمل دورات مياه خاصة ومجهزة للأشخاص كبار السن. 
  • توفير مرافق رياضيه لهم. 
  • يلزم توفير مصاعد خاصة، ورافعات طبية داخل المطارات. 

شاهد أيضًا: قصة عن حقوق الطفل ونماذج مختلفة لقصص حقوق الأطفال

حلول لمشكلات التعليم والتدريب 

يوجد العديد من النقاط، التي قد ظهرت لعلاج مشكلة التعليم والتدريب للمسنين، من خلال موضوع اعملي استبانه مبسطه تتوصلين فيها إلى حلول لاهم المشكلات التي يعاني منها المسنون في مجتمعك، والتي تتمثل في النقاط التالية:

  • توفير البرامج الخاصة بمحو الأمية. 
  • يتم عمل برنامج للتأهيل المهني. 
  • يجب عمل برامج للتدريب التقني. 
  • يلزم تعليم كبار السن دروس قراءة القرآن الكريم. 
  • يتم عمل حلقات تدريسية خاصة للأشخاص القادرين على التعلم، ولم يكملو رحلتهم التعليمية، وتتمثل هذه الحلقات في دروس محو الأمية. 
  • يمكن أن يتم عمل رحلات من المدارس إلى دار المسنين لحث الكبار على التعلم. 

حلول مشكلات المسنين وحقوقهم في الإسلام 

الدين الإسلامي قد وضع حلول مختلفة لمشاكل الأشخاص المسنين، وتتمثل هذه المشاكل في بعض النقاط الهامة التي يقوم الإسلام بمتابعتها، وتتوقف هذه الحلول على النقاط التالية:

  • الحق في التوقير والكرامة: يقوم الدين الإسلامي بتكريم الإنسان، من خلال العقيدة الإسلامية، حيث قام الدين الإسلامي بتخصيص مكانة مميزة بالأشخاص المسنين، من خلال مخاطبتهم بكل لطف واحترام، مع القيام بالاستئذان في حضورهم قبل التفوه بأي كلمة، مع القيام بإجلاسهم في المكان الموجود بصدر المجلس. 
  • الحق في العمل: يتم السماح للشخص المسن بأولوية العمل، إذا كانت الحالة الصحية لذلك الشخص المسن تسمح له بذلك، ويتم العمل لهذا الشخص المسن حتى يتم استغلال الخبرات العملية لذلك الشخص بما ينفع المجتمع، ويُفضل القيام بالعمل للمسنين القادرين حتى يظل الشخص نشيطًا بعيد عن الكسل و الخمول، والمشاكل المتعلقة بهما. 
  • الحق في الرعاية الأسرية: أكد الدين الإسلامي على ضرورة ووجوب تقديم الرعاية المناسبة للأشخاص المُسنين، مع أهمية تلك الرعاية للوالدين على وجه الخصوص، حيث جعل أهمية كبيرة الأبناء تجاه والديهم، بالقيام بتأمين الاحتياجات المعنوية والمادية لهما، ولا يجوز التقصير في أداء تلك المسؤوليات، تحت أي سبب من الأسباب. 

شاهد أيضًا: كيف اسوي استبيان الكتروني .. طريقة عمل استبيان في جوجل 

في نهاية المطاف وبعد التحدث عن اعملى استبانه مبسطه تتوصلين فيها إلى حلول لاهم المشكلات التي يعاني منها المسنون في مجتمعك ومعرفة الحلول المرتبطة على مشاكل الأشخاص المسنين، يجب أن يتم الإحسان لهؤلاء المسنين، والقيام بجميع الواجبات اللازمة لرعايتهم كما قال الدين الإسلامي.