اعراض سكري الاطفال

كتابة إسراء هشام - تاريخ الكتابة: 23 سبتمبر 2021 , 12:09
اعراض سكري الاطفال

اعراض سكري الاطفال كثيرة وتتشابه بدرجة كبيرة مع أعراض مرض السكري الذي يصيب الكبار، لكن عادة ما يؤثر سكري الأطفال على نفسية الطفل لذلك يجب على الأسرة محاولة إقناع الطفل بأنه أمر طبيعي وغير مقلق وفي حالة عدم الاستجابة لابد من عرض الطفل على طبيب نفسي،  ومساعدة الطفل على الالتزام بنصائح الطبيب.

اعراض سكري الاطفال

تختلف اعراض سكري الاطفال باختلاف النوع حيث أن سكري الأطفال يوجد منه نوعان وهو النوع الأول والنوع الثاني ولكل منهم أعراض مختلفة عن الآخر وذلك كالآتي

أعراض النوع الأول من سكري الأطفال 

  • الشعور بالعطش باستمرار وبشكل أكثر من الطبيعي.
  • الشعور الكثير بالرغبة في التبول على غير المعتاد.
  • الشعور بالجوع والرغبة في تناول الطعام بكميات كبيرة وذلك على غير الطبيعي.
  • إنقاص ملحوظ في الوزن على الرغم من تناول الطعام بكميات كبيرة.
  • الشعور بالإرهاق وعدم القدرة على القيام بالأنشطة اليومية المعتادة أو ممارسة الرياضة.
  • الإصابة بالالتهابات المهبلية عند الإناث.

أعراض النوع الثاني من سكري الأطفال

  • الشعور بالعطش المستمر والغير معتاد.
  • الشعور بالرغبة في التبول بشكل أكثر من الطبيعي وخاصة في الليل.
  • الشعور بالتعب والإعياء باستمرار.
  • الإصابة بالالتهابات الفطرية حول الأعضاء التناسلية.
  • فقدان الوزن بشكل ملحوظ.
  • إصابة الإناث بمشكلة تكيس المبايض.
  • التئام الجروح بشكل بطيء للغاية.
  • الشعور بالزغللة في بعض الأوقات.

أعراض طارئة

يوجد بعض الأعراض التي عند الشعور بها لابد من الإسراع في الذهاب للطبيب ومن ضمن هذه الأعراض:

  • الفقدان التام للشهية.
  • ارتفاع شديد في درجة الحرارة.
  • الإصابة بمشاكل في المعدة والرغبة المستمرة في القيء.
  • وجود رائحة مثل رائحة الفواكه في نفس المريض يشعر بها من يتحدث معه.

شاهد أيضًا: كيفية الوقاية من مرض السكري في 25 يوماً

ما هو سكري الأطفال وما هي أسبابه

سكري الأطفال مثله مثل مرض السكري الذي يصيب الكبار وهو عبارة أن البنكرياس لا يستطيع إفراز هرمون الأنسولين الذي يقوم بحرق السكر الموجود في الدم ومن أسباب الإصابة به الآتي:

  • يقوم الجهاز المناعي بمهاجمة الجسم وذلك يكون ناتج عن اضطراب في جهاز المناعة يجعله يهاجم البنكرياس ويفقده القدرة على إفراز الأنسولين.
  • تعتبر السمنة المفرطة  والزيادة البالغة في الوزن من أهم أسباب الإصابة بالنوع الثاني من سكري الأطفال.
  • يعتبر التاريخ العائلي المرضي من أهم أسباب الإصابة بسكري الأطفال سواء الأب أو الأم أو الأخوات.
  • يعتبر الامتداد العرقي من أسباب الإصابة بسرطان الأطفال حيث أن النوع الأول من السكري يعود للعرق الغير لاتيني والنوع الثاني يعود للعرق اللاتيني والأسيوي.
  • يعتبر عدم استجابة خلايا الجسم للأنسولين في حرق السكر سبب هام من أسباب الإصابة.

عوامل الإصابة بسكري الأطفال

يوجد الكثير من العوامل التي تجعل الأطفال أكثر عرضة للإصابة بالمرض ومن ضمن هذه العوامل ما يلي

  • الأطفال الذين يعيشون في المناطق ذات المناخ البارد يكونون أكثر عرضة للإصابة بسكري الأطفال أكثر من الأطفال الذين يعيشون في المناطق الحارة.
  • الأطفال الذين سبق لهم الإصابة بأي مرض من أمراض المناعة الذاتية.
  • وجود الكثير من الأشخاص من عائلة الطفل مصابين بداء السكري.
  • الأطفال الذين يتم إعطاؤهم الحليب البقري وهم في سن صغير قبل تخطيهم العام من عمرهم.
  • الأطفال الذين أصابوا ببعض الأمراض الفيروسية التي قد تسببت لهم ببعض المشاكل في جهاز المناعة.

شاهد أيضًا: اكتشاف مرض السكر بدون تحليل

علاج سكري الأطفال

مع ظهور الأعراض على الطفل لابد أن يقوم الوالدين بالإسراع للذهاب للطبيب لكي يتم الفحص الطبي الذي يؤكد وجود سكري الأطفال أم لا وعلاجه يتم كالآتي:

  • طلب بعض الفحوصات المعملية لقياس نسبة السكر في الدم للتأكد من وجود مرض السكري.
  • وصف حقن الأنسولين في البداية بجرعات عالية إذا كانت نسبة السكر مرتفعة بشكل كبير حتى يصل بالطفل إلى الأمان.
  • وصف حقن الأنسولين للطفل بشكل مستمر طوال حياته بالجرعة التي تتناسب مع نسبة السكر في الدم.
  • يوجد طريقة حديثة في علاج سكري الأطفال قد أجريت لكن لم تكن منتشرة بشكل كبير لكنها تكون طريقة جذرية في العلاج.
  • إجراء عملية زرع خلايا جذعية في البنكرياس لكي تقوم بإنتاج الأنسولين.

بعض النصائح التي يجب على أسرة الطفل المصاب بسكري الأطفال إتباعها

يوجد بعض النصائح التي يجب على الأسرة اتباعها لحماية الطفل من الآثار السلبية التي يسببها سكري الحمل والحفاظ أيضًا نفسية الطفل من التأثر بمرضه ومن ضمن هذه النصائح:

  • الاعتراف للطفل بأنه مريض بمرض السكري لكي يستطيع الابتعاد عن تناول بعض الأطعمة والمشروبات.
  • محاولة إقناع الطفل بمدى بساطة المرض وبمجرد التكيف معه والالتزام بالنصائح لم يسبب أي مشاكل.
  • تقوم الأم بعمل نظام غذائي للطفل يكون خالي من السكريات ويحتوي على نسبة بسيطة من النشويات والكربوهيدرات.
  • تقديم الطعام الصحي لطفلها الذي يحتوي على الخضروات والبروتين والألبان.
  • تقديم خمس وجبات في اليوم منهم ثلاثة وجبات رئيسية ووجبتين خفيفتين.
  • تشجيع الطفل على الالتزام بممارسة الرياضة مثل رياضة السباحة أو الجري أو ركوب الدراجة ولا يشترط الرياضات العنيفة.
  • عمل الفحوصات المعملية للطفل بصفة دورية للتأكد من عدم ارتفاع نسبة السكر في الدم عن المعدل الطبيعي.
  • مراقبة وزن الطفل حتى لا يتعرض للسمنة أو زيادة مفرطة في الوزن.
  • تعليم الطفل أخذ حقنة الأنسولين بنفسه، ولابد أن يكون ذلك في البداية تحت إشراف الوالدين وبعد ذلك بشكل منفرد وذلك حتى يستطيع أخذها عند غيابه عن المنزل.
  • القيام بعمل الفحوصات الطبية للطفل على العين؛ لأن مرض السكري يؤثر بشكل كبير على العين.
  • متابعة الفحوصات الدورية على الأسنان لأن مرض السكري يؤثر بشكل سلبي على الأسنان.
  • توعية الطفل بالأعراض التي تدل على ارتفاع السكر وما الذي يجب عليه فعله في هذا الوقت.

شاهد أيضًا: اعراض سكري الحمل

الآثار السلبية التي يتركها مرض السكري للطفل

يوجد الكثير من الأضرار التي يسببها مرض السكر للأطفال عندما يتم الإهمال في العلاج وعدم الحفاظ على النظام الغذائي الصحي ومن ضمن هذه الآثار السلبية:

  • يصبح مرضى السكري أكثر عرضة للإصابة بأمراض القلب والضغط والأوعية الدموية.
  • يؤثر بشكل كبير على الأعصاب لذلك لابد من الاهتمام بتناول أدوية للأعصاب.
  • الإصابة بمشاكل الكلى التي قد تصل إلى الفشل الكلوي.
  • يؤثر بشكل كبير على العين لأنه يلحق الضرر بالأوعية الدموية الموجودة في الشبكية.
  • يسبب اعتلال الشبكية ومن الممكن أن يسبب العمى على سنوات طويلة.
  • يؤثر على الأسنان ويؤدي إلى وقوع الأسنان على المدى البعيد.
  • يؤثر على الجلد ويترك لوناً أسود له شكل غير مستحب على الجلد.

في النهاية قد تحدثنا عن اعراض سكري الاطفال ، وعن أسباب الإصابة به وتم ذكر العوامل التي تساعد على الإصابة به أيضًا، بالإضافة إلى الآثار السلبية التي يتركها مرض السكر على المريض وتحدثنا عن بعض النصائح التي يجب الالتزام بها للوقاية من التعرض لهذه الآثار الجانبية.