اشهر علماء اللغة العربية

اشهر علماء اللغة العربية

اشهر علماء اللغة العربية، تُعدّ اللغة العربية من أكثر اللغات انتشارًا في كافة أنحاء العالم، إذ يتحدث بها أكثر من 300 مليون نسمة حول العالم، ويشيع وجود أغلب المتحدثين بها في العالم العربي، فهي فرع من فروع اللغات السامية، وعبر هذا المقال سوف يتحدث موقع مقالاتي عن أشهر علماء اللغة العربية.

اللغة العربية

تُعدّ اللغة العربية اللغة الرسمية المستخدمة في كافة الدول العربية، وقد اعتمدت العربية كإحدى لغات منظمة الأمم المتحدة الرسمية الست، ويجدر بالذكر أنّ اللغة العربية تحتوي على 28 حرفا مكتوبا، وتكتب من اليمين إلى اليسار على عكس الكثير من لغات العالم، ومن أعلى الصفحة إلى أسفلها، ويُطلق عليها لغة الضاد لأنه يعتقد أنها اللغة الوحيدة في لغات العالم التي تحتوي على حرف الضاد.[1]

شاهد أيضًا: كم عدد مخارج الحروف في اللغة العربية

اشهر علماء اللغة العربية

يُذكر أنّ اللغة العربية هي اللغة الأقرب للغة السامية الأم، وذلك لعدد من الأسباب وأهمّها احتفاظها بعناصر قديمة تعود إلى اللغة السامية الأم أكثر من أي لغة سامية أخرى، وتتواجد بها أصوات ليست موجودة في أيّ من اللغات السامية الأخرى، ودرس العديد من العلماء العرب علوم اللغة العربية، ونُدرج في ما يأتي أشهر علماء اللغة العربية:

سيبويه

هو أبو بشر عمرو بن عثمان بن قنبر، ولد في عام 760 في مدينة بيضاء في إقليم فارس، على بعد ثمانية فراسخ من شيراز بإيران المعاصرة، وكانت نشأته في مدينة البصرة، وتُوفيّ في شيراز في عام 793، وقد كان أول وأعظم النحاة في اللغة العربية، ويجدر بالذكر أنّ وصفه الصوتي هو الأدق حتى وقتنا الحالي، وقد أخذ سيبويه علومه في اللغة عن العديد من العلماء وأهمهم الخليل بن أحمد الفراهيدي، وتتلمذ على يد سيبويه العديد من العلماء ومنهم قطرب، والأخفش الأوسط.[2]

الخليل بن أحمد الفراهيدي

هو أبو عبد الرحمن الخليل بن أحمد بن عمرو بن تميم الفَرَاهِيديُّ، وقد وُلد في عام 100 للهجرة، في عُمان، تحديدًا في عهد الخليفة عمر بن عبد العزيز، وقد عاش في مدينة البصرة، وقد كان يتسّم بعدد من الصفات وأهمها؛ الذكاء، والحكمة، والوقار، والزهد، والورع، وحسن الخُلق، وقد تتلمذ على يد أكثر من شيخ وأستاذ، وكان منهم أيوب السختياني البصري، ومن تلاميذه سيبويه، وعبد الملك بن قريب الأصمعي، وحماد بن يزيد.[3]

المبرد

هو محمد بن يزيد بن عبد الأكبر، ويتسّم بأنّه جهبذ في علوم البلاغة والنحو والنقد، وقد عاش في القرن الثالث الهجري، وكانت معاصرته للخلفاء العباسيين، وقد كان من علماء اللغة العربية، وبالرغم من تنوّع العلوم التي كان يُلمّ بها إلا أنّه تعمق في العلوم البلاغية والنقدية والنحوية، نظرًا لغيرته على قوميته العربية، واللغة والآداب في العصر الذي انفتحت به اللغة العربية على الحضارات المعاصرة الأخرى.

ابن منظور

هو محمد بن مكرّم بن علي بن أحمد، الأنصاري الرويفعي الإفريقي المصري، وقد وُلد في مصر في عام 630 للهجرة، وقد كان ابن منظور صدرًا رئيسًا فاضلاً في الأدب، عالمًا في الفقه واللغة، وله العديد من المؤلفات والمصنفات وأهمها؛ مختار الأغاني الكبير، ولسان العرب، وقد تتلمذ على يد ابن يوسف بن المخيلي، وعاش حياته كاملة ما بين العلم والعلوم، وتُوفيّ في عام 711 للهجرة، وقد كان عمره 82 عامًا.

ابن فارس

هو أحمد بن فارس بن زكريا بن محمد بن حبيب القزويني، لم يُذكر تاريخ ولادة ابن فارس، ولكنّه توفي سنة 399 للهجرة، وقد حدثّ عن أبي الحسن علي بن إبراهيم بن سلمة القطان، وعلي بن محمد بن مهرويه القزوينيين، وسعيد بن محمد القطان، أمّا عن الذين تحدثوا عنه فهم كُثر ومنهم بو سهل بن زيرك، وأبو منصور محمد بن عيسى، وعلي بن القاسم الخياط المقرئ.

ابن جني

هو أبو الفتح، عثمان بن جِنّي الموصلي النحوي اللغوي، ويتسّم بأنّه من أحذق أهل الأدب وأعلمهم بالنحو والتصريف، وكان قد وُلد في الموصل وقضى طفولته فيها، وتلقّى علومه الأولى فيها، ثمّ انتقل إلى بغداد وأكمل دراسته فيها، وبقيّ فيها إلى أن تُوفيّ، وقد درس على يد عدد من الشيوخ ومنهم؛ أبا علي الفارسي، وأبي الطيب المتنبي، ومن تلاميذه الثمانيني، وعبد السلام البصري، وأبو الحسن السمسمي، وقام أيضًا بالتدريس لأبناء أخي الحاكم البويهي.

الزمخشري

هو الإمام أبو القاسم محمود بن عمر الزمخشري الخوارزمي، وهو صاحب كتابيّ الكشاف والمفصل، وقد كان مولده بزمخشر  وهي قرية من عمل خوارزم تحديدًا في شهر رجب من 467، واتسمّ بأنّه رأسا في البلاغة واللغة العربية والمعاني والبيان، وله نظم جيد، وقد روى عنه بالإجازة أبو طاهر السلفي ، وزينب بنت الشعري، وقد سمع ببغداد من نصر بن البطر وغيره، ثمّ سافر إلى الحجّ وجاور البيت الحرام.

شاهد أيضًا: من هو الذي قام بوضع النقاط على الحروف في اللغة العربية؟

أشهر علماء اللغة العربية في العصر الحديث

تتسّم اللغة العربية بأنّها من أشهر اللغات في العالم، ولها مكانة دينية كونها لغة القرآن الكريم، وقد اشتهر العديد من علماء اللغة عبر التاريخ الإسلامي وأهمّهم سيبويه والفراهيدي، وخلال فترة زمنية معينة تعرضّت اللغة العربية لأزمة كبيرة إلى أن جاء علماء العصر الحديث الذين أنعشوا علوم اللغة وأحيوها، ونُدرج في ما يأتي نُبذة عن أبرز هؤلاء العلماء:

كمال بشر

يُعدّ عالم اللغة كمال بشر مؤسس علم اللغة العربية الحديث، وقد كرسّ نفسه وحياته من أجل إحياء اللغة العربية والمحافظة عليها، وقد تُوفيّ عن عمر يناهز 94 عامًا، وخدم اللغة العربية من خلال أبحاثه الأكاديمية، وبفضل علمه وأبحاثه وُضعت اللغة العربية على خارطة الأبحاث العالمية من جديد، ويتسّم العالم كمال بأنّه من أفضل علماء اللسانيات المعاصرين، وهو حاصل على درجة الماجستير ودرجة الدكتوراه في تخصص الدرس اللغوي المعاصر.

حسن عبداللطيف الشافعي

يُعدّ الدكتور حسن أول أزهري يترأس مجمع اللغة العربية، فقد كان حافظًا للقرآن الكريم من صِغرّه، وقد وُلد في عام 1930، ودرس في المعهد الأزهري، ثمّ التحق بكلية أصول الدين في جامعة الأزهر، وبدار العلوم في جامعة القاهرة، وتخصص في مساق الفلسفة الإسلامية، وله العديد من الكتب والمؤلفات ومن أشهرها؛ علم الكلام والتصوف، وقد نال الدكتور حسن مجموعة من الجوائز العلمية.

محمد توفيق رفعت باشا

وُلد في القاهرة في عام 1870، وتُوفيّ في عام 1944، وقد كان أول رئيس لمجمع اللغة العربية في القاهرة، وقد التحق في مدرسة الألسن، ثم عمل مترجمًا في وزارة المعارف، ثمّ عُينّ مساعدًا للنيابة، وقاضيًا، ونال مناصب الوزارة عدة مرات في عهود مختلفة إلى أن انتخب رئيسًا لمجلس النواب سنة 1931 وقد اشتهر بشغفه بالأدب، وقد كان يكتب الشعر ولا سيما قصائد المناسبات الرسمية، إلا أن شعره كان لنفسه، ولم يكن يُفضّل نشره.

شاهد أيضًا: أهم معلومات عن اللغة العربية

وبهذا القدر نصل لختام مقال اشهر علماء اللغة العربية، والذي تناول في محتواه الحديث عن اللغة العربية، وأشهر علماء اللغة العربية، وأشهر علماء اللغة في العصر الحديث.

المراجع

  1. ^marefa.org , اللغة العربية - Arabic language , 18/04/2022
  2. ^marefa.org , سيبويه , 18/04/2022
  3. ^islamstory.com , الخليل بن أحمد الفراهيدي , 18/04/2022

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.