اسلوب اعتذار راقي وافضل رسائل الاعتذار

كتابة إسراء هشام - تاريخ الكتابة: 12 نوفمبر 2021 , 22:11
اسلوب اعتذار راقي وافضل رسائل الاعتذار

اسلوب اعتذار راقي الذي يعد من أجمل ما يمكن أن يتحلى به الإنسان، فهو سلوك محمود ويدل على رقي صاحبه ويرفع من قدره بين الناس ولا يقلل من شأنه كما يظن البعض، ويحتاج الاعتذار إلى مهارات متميزة في التحدث والتعبير لكي يحقق الهدف المنشود منه وهو التغلب على الخلاف وتجديد العلاقة بين المتخاصمين. 

تعريف الاعتذار 

يمكن تعريف الاعتذار على أنه ذلك الشعور بالأسف والندم على ما اقترفه الشخص من خطأ تجاه الطرف الآخر، كما يعبر أيضًا عن مدى شعور الشخص بالحزن تجاه الأذى النفسي الذي قد تسبب فيه لشخص آخر نتيجة التصرف بشكل خاطئ، كما إن الاعتذار لا يقتصر على بعض الكلمات فقط، بل لابد أن يشتمل على بعض الشروط ومن أهمها إبراز قدر الأشخاص ومدى الاحترام لهم، كما أنه لابد أن يكون وسيلة فعالة لإنهاء المشاحنات والخلافات والحد من تطور الخطأ وسوء الفهم. 

شاهد أيضًا: كيف اراضي شخص زعلان

أهمية الاعتذار 

يعد الاعتذار ذات أهمية كبرى في العلاقات الاجتماعية بين الأشخاص، وتتمثل أهمية الاعتذار فيما يلي: 

  • يعد من الأمور الضرورية للصحة والسلامة العقلية والبدنية، حيث أن الإنسان حين يتلقى الاعتذار يتعرض لبعض الآثار الملحوظة في وظائف الجسم، ومن أهمها انخفاض ضغط الدم، وتباطؤ ضربات القلب، وانتظام التنفس. 
  • يقلل الاعتذار من معدلات اللوم وجلد الذات التي يواجهها الشخص المخطئ نظرا لشعوره الدائم بالندم، الأمر الذي قد يجعله أكثر عرضة للأمراض البدنية والنفسية. 
  • يعمل على تعزيز الشعور باحترام الذات نتيجة التغلب على المشاعر السلبية التي تقاوم الاعتذار والتحلي بالشجاعة والاعتراف بالخطأ. 
  • يعمل على تحسين العلاقات الاجتماعية وخاصة بين الأصدقاء نتيجة التغلب على الشعور بالخجل والانعزال حال عدم الاعتذار والاعتراف بالخطأ. 
  • يعد الاعتذار رادعًا قويًا لعدم تكرار الخطأ وخاصة للأشخاص الذين يشعرون بالخجل عند الاعتذار. 

اسلوب اعتذار راقي

هناك العديد من الأساليب الراقية التي يمكن استخدامها في تقديم الاعتذار اسلوب اعتذار راقي، ومن أهم تلك الأساليب ما يلي:

  • الاعتذار وجهًا لوجه: حيث لا يفضل الاكتفاء بالرسائل فقط أو المكالمات الهاتفية، حيث أن تعبيرات الوجه ذات فعالية أكبر في الإقناع، مع الانتباه لاستخدام كلمات بسيطة غير مبالغ بها. 
  • تقديم الاعتذار الملائم لشخصية الطرف الآخر: مع ضرورة توضيح الشعور بالندم والاعتراف بالخطأ وتبريره وتقديم وعود صادقة بعدم تكراره. 
  • تقديم الهدايا البسيطة: والتي تعد من أكثر الطرق الفعالة في الاعتذار مع ضرورة إرفاق بعض الكلمات الرقيقة إما في رسالة أو شفهيا بالتعبير عن قدر الشخص لدى المعتذر. 
  • تحضير مفاجأة بسيطة: وخاصة إذا كان الشخص المعتذر له هو صديق أو زوج، حيث يمكن إعداد مفاجأة بسيطة تجمع الأشخاص المقربين للطرفين مثل حفل صغير لتقديم الاعتذار خلاله. 
  • الاستعانة بالأطفال: حيث يمكن طلب مساعدة الأطفال لنقل بعض الكلمات الشفهية البسيطة أو المكتوبة المعبرة عن الاعتذار والتي تعد من الطرق الراقية في الاعتذار بين الأزواج. 
  • مساعدة الطرف الآخر: وتصلح تلك الطريقة في الخلافات الأسرية بين الزوجين أو بين الأبناء والآباء، من خلال المساعدة في بعض الأعمال المنزلية البسيطة كنوع من التودد للطرف الآخر. 
  • اختلاق الأسباب للبدء في محاورة الطرف الآخر: وتصلح تلك الطريقة حال تطور الخلاف إلى الخصام والمقاطعة، ويمكن استخدامها بين الأزواج وزملاء العمل كأن يتم الحديث عن المطالب الأسرية، أو بعض المسؤوليات المشتركة في العمل. 

شاهد أيضًا: تويتر كلام راقي وذوق

كيف تجعل الاعتذار مقبولا؟ 

هناك مجموعة من الشروط التي يجب الالتزام بها حال تقديم الاعتذار لأي شخص لضمان قبول الاعتذار، ومن أبرز تلك الشروط ما يلي: 

  • الحصول على إذن الشخص المعتذر له لتعزيز شعوره بقدره ومكانته لدى الشخص المخطئ. 
  • الاعتراف بالخطأ أولى خطوات قبول الاعتذار فهي المسلك الوحيد للحوار مرة أخرى. 
  • إظهار الشعور الصادق بالندم بالكلام والفعل مع التعهد بعدم تكرار مثل ذلك الخطأ. 
  • تحمل العواقب الناتجة عن الخطأ والتحلي بالشجاعة لمواجهتها. 
  • طلب السماح من الشخص المعتذر له. 
  • عدم تقديم مبررات للخطأ حتى لا يتفاقم الأمر بشكل أكبر. 
  • تقديم الوعود الصادقة بعدم العودة لذلك مرة أخرى. 
  • الاعتدال في الاعتذار وعدم استخدام الألفاظ المبالغ بها حتى لا يصبح الاعتذار بلا جدوى. 
  • الاستماع لكل ما يحمله الشخص المعتذر له بداخله وتقبل تعبيره عن حزنه حتى يزول الخلاف من منبعه ويمكنه تقبل الاعتذار. 
  • تكرار محاولة الاعتذار وعدم الاكتفاء بمرة واحدة فقط حال عدم قبول الاعتذار من المرة الأولى. 
  • ترك الفرصة للطرف الآخر ليتقبل الاعتذار وقتما يرغب وعدم الضغط عليه. 

أفضل رسائل الاعتذار

لا يوجد شخص لا يخطئ، ولكن لابد من المسارعة بالاعتذار والتعبير عن الندم وعدم تكرار ما قام به من قبل، وتعد الكلمات والرسائل من أجمل ما يمكن البوح به للتعبير عن الاعتذار ومن أهم تلك الرسائل ما يلي: 

  • لا أجد ما أرسله إليك، فكل ما أملكه لديك، فلا يوجد أغلى من روحي وهي موجودة بين كفيك. 
  • أعرف أني بحقك أخطأت، وأني على كل خطأ فعلته ندمت، وعلى أبواب قلبك طرقت، وأنتظر منك أنك قد تكون سامحت. 
  • أخطأت بحقك ونسيت أنك إدماني، والآن أنتظر منك أن تصفح وتعطيني دوائي. 
  • لقد غضبت، وأخطأت، وبكل أخطائي وذنوبي اعترفت، ولكني فقط أرجو أن تكون عفوت. 
  • تمر الدقائق وكأنها شهور، وفي خصامك فقدت الشعور، أود أن تعيد لحياتي النور، وأن تسامحني وتمنحني السرور. 
  • أحاول أن ألملم حروفي المبعثرة، وأن أنطق بكلماتي الحبيسة داخل نفسي، ولكن تسبقني دموع الندم على ما فعلت ولكني أتيقن أن كل الدموع لا تكفي. 
  • أعتذر لك عما فعلت، ولكني أود أن أقول لك أنني لا أحب في ذلك العالم إلا أنت، وأرجو أن تسامحني عندما غضبت. 
  • أعترف بأنني قد تسببت لك في كثير من الألم، ولكنك لو تعلم كيف في القلب غلاك، لن تفكر في لحظة أن تغضب مني. 
  • لقد ارتبكت نبضات قلبي، وفاضت دموع عيني، وفقدت الشعور بالحياة منذ شعرت لأنني أحزنتك يوما، وأرجو منك أن تسامحني وتمنحني مرة أخرى الحياة. 
  • أطلب منك السماح يا صديقي وأن نعود سويا كما تعاهدنا ألا نفترق، فأني لا أتخيل الحياة دون وجودك، أعتذر لك. 

شاهد أيضًا: صيغة التعزية ومواساة بعبارات مكتوبة

أجمل أبيات الشعر في الاعتذار

إن الاعتذار من شيم الكرام، وصفات العقلاء، ولغة الحكماء، وكلنا مخطئون ولكن لابد أن يتحلى المخطئ بالشجاعة ويتقدم بالاعتذار حاملا معه أجمل الكلمات التي قد تؤازره في عثرته وتعبر عما يشعر به، وقد تغنى الكثير من الشعراء بأجمل كلمات عن الاعتذار كما يلي:

مدري علامي صرت

مدري علامي صرت ضايق ومليت!! 

قعدت أفكر في زمانن مضالي!! سالت دموعي فوق خدي

وصديت! 

صدت حزين غربلته الليالي! 

لا شك أنا منساك مهما تناسيت! ورقمك بدقه كل ما ضاق بالي؟ 

تعلم إنك لي ذاتي… تعلم أني بدونك إلى الفناء أنت لي معنى الحياة وكل ماضي وكل ماهو آت 

وعذرته لما تساقط دمعه

وعذرته لما تساقط دمعهُ ونسيت أيامًا بها أبكاني وأخذته في الحضن أهمس راجياً جمرات دمعك أيقظت نيراني أتريد قتلي مرتين ألا كفى فامنع دموعك واحترم أحزاني لا صبر لي وأنا أراك محطماً يا من يجرح دمعه أجفاني. 

على ذلك تم التعرف على اسلوب اعتذار راقي ، وقد تم تعريف كلمة الاعتذار، والتعرف على أهميته في توطيد العلاقات الاجتماعية بين الناس، كما تم التعرف على أهم طرق الاعتذار الراقية، والشروط المتبعة لقبول الاعتذار، وبعض الرسائل والأشعار التي قيلت في الاعتذار.